المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أحترام الإنسان في روايات أهل البيت عليهم الصلاة والسلام



الجياشي
12-11-2014, 02:35 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
و الحمد لله رب العالمين به تعالى نستعين والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين
وبعد فقد
أكد الإسلام على احترام الإنسان بغضر النظر عن عقيدته ومعتقده فلا يجوز أن تحقر أحداً من عباد الله أو تهينه, فقد روي عن الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله ) قوله:"لقد أسري بي فأوحي من وراء الحجاب ما أوحي وشافهني إلى أن قال : يا محمد من أذل لي وليا , فقد أرصد لي بالمحاربه ومن حاربني حاربته ) مالي الشيخ الطوسي ج 1 ص 218 . .وقال صلى الله عليه واله : (من آذى مؤمنا فقد آذاني ومن آذاني فقد آذى الله ومن آذى الله فهو ملعون في التوراة والانجيل والزبور والقران ) البحار ج 72 ص
150 .
وفي عهد أمير المؤمنين عليهم السلام لمالك الأشتر قال
( وأشعر قلبك الرحمة للرعية، والمحبة لهم واللطف بهم، ولاتكوننّ سبعاً ضارياً تغتنم اكلهم، فإنهم صنفان: إما أخ لك في الدين، واما نظيرك في الخلق )،
إذن ليس من شأن المؤمن إلا ان يكرم كل الناس ويعزهم وخاصه اهل العلم والفضل واصحاب الورع والتقوى وكبار السن
فقد بيّن الإمام السجّاد عليه السلام حقوق الكبير في رسالة الحقوق فيعدّها سبعة حقوق فيقول: "
( وأمّا حقّ الكبير فتوقيره
لسنّه وإجلاله لتقدّمه في الإسلام قبلك، وترك مقابلته عند الخصام، (أي عدم محاججته ) ولا تسبقه إلى طريق (فتجعله بذلك تابعاً لك ) ولا تتقدّمه (أي تمشي أمامه) ولا تستجهله، (أي لا تعيره اهتماماً) وإن جهل عليك احتملته لحقّ الإسلام وحرمته } البحار ج 71 ص 19
عن عبدالله بن سنان ، قال : قال لي أبو عبدالله ( عليه السلام ) : من إجلال الله عزّ وجّل إجلال المؤمن ذي الشيبة ، ومن أكرم مؤمنا فبكرامة الله بدأ ومن استخف بمؤمن ذي شيبة أرسل الله إليه من يستخف به قبل موته .
عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : ثلاثة لا يجهل حقهم إلا منافق معروف النفاق : ذو الشيبة في الإسلام ، وحامل القرآن ، والإمام العادل .
وسائل الشيعة ج 12 ص 79 .

خادم الرضا عليه السلام
12-11-2014, 11:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
احسنتم اخي الجياشي وحياكم الله
ان للانسان حرمة عند الله تعالى فلا يجوز لاحد ان ينتهكها والا فلينتظر عقوبة شديدة من الله تعالى فعن أبي عبد الله عليه السلام قال: قال أمير المؤمنين عليه السلام في كلام له: ضع أمر أخيك على أحسنه حتى يأتيك ما يغلبك منه، ولا تضنن بكلمة خرجت من أخيك سوءا وأنت تجد لها في الخير محملا ، انظر اخي المؤمن كيف يعلمون اهل البيت عليهم السلام اتباعهم التعامل مع اخوانهم فمنهم نتعلم سلام الله عليهم اجمعين
وفقتم لكل خير

ابوعلاء العكيلي
13-11-2014, 07:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احسنت اخي الفاضل الجياشي
بارك الله فيك وجزيت خيرا

بيرق
03-12-2014, 05:06 AM
احسنت اخي الجياشي بارك الله فيك وجزاك الله كل خير