إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رأي اهل البيت عليهم السلام في الحب والعشق

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رأي اهل البيت عليهم السلام في الحب والعشق

    تطرق أسماعنا دائماً كلمة العشق وما يشتق منها من قبل الشعراء وبعض الخطباء وكثير ما نسمعها من قبل الناس وخصوصاً في المناسبات الدينية وهم يطلقونها على المعصومين (عليهم السلام) تعبيراً عن فرط حبهم لهم كما ونسمع البعض يستعمل كلمة العشق مع الله ويسمي الذات المقدسة معشوق, مع اننا نعلم بأنّ أسماء الله توقيفية, وحيث إننا لم نجد في القرآن الكريم هذه الكلمة بل وجدنا إن القرآن قد استخدم كلمة الحب وما يشتق منها في أكثر من ثمانين موضعاً كما في الآية : (( قُل إِن كُنتُم تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحبِبكُمُ اللَّهُ )), وعبّر عن الأفراط في الحب بالشدة كما في الآية : (( وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبّاً لِلَّهِ )) , ولم نجد أهل البيت (عليهم السلام) استعملوا كلمة العشق في أدعيتهم ومناجاتهم مع الله عزوجل, بل وجدنا بعض أحاديث أهل البيت (عليهم السلام) يذمون فيها العشق, كما وردعن أمير المؤمنين (عليه السلام) أنه قال : (( مَن عَشَقَ شَيئاً أَعشى بَصَرَهُ, وَأَمرَضَ قَلبَهُ, فَهُوَ يَنظُرُ بِعَينٍ غَيرِ صَحيحَةٍ, وَيَسمَعُ بأذُنٍ غَيرِ سميعَةٍ, قَد خَرَقَتِ الشَهَواتِ عَقلَهُ, وَأَماتَتِ الدُّنيا قَلبَهُ, وَوَلهَتِ عَلَيها نَفسَهُ, فَهُوَ عَبدٌ لها وَلمِنِ في يَدَيهِ شَيء مِنها ...)), وكما ورد عن الإمام الصادق (عليه السلام) حين سُئل عن العشق؟ فقال : (( قُلوبٌ خَلَت عَن ذِكرِ اللهِ فَأَذاقها اللهُ حُبَّ غَـيرِهِ )), كما إنّ أقصى ما عبر به النبي عن المودة وقرب المنزلة في حديثه بالحب حين قال في حق أمير المؤمنين (عليه السلام) : ( لأعطين الراية غداً رجلاً يحبه الله ورسوله ويحب الله ورسوله ).
    ولو كانت كلمة العشق تعبيراً عن الأفراط في الحب لكان الأولى أن يطلقها النبي (صلى الله عليه وآله) في حق أمير المؤمنين (عليه السلام) بدل كلمة الحب, ولكان الأولى اختصاص نبيُّنا (صلى الله عليه وأله) بالعاشق لا الحبيب لأنه ليس ثمة مخلوق في الوجود أحب الى الله منه.

    السؤال :
    1- هل يجوز إطلاق لفظ العشق وما يشتق منه على المعصومين (عليهم السلام), وهل مايقوله بعض الناس ( أنا عاشق الحسين) و(أنا عاشق الزهراء) صحيح أم لا ؟
    2- هل يجوز إطلاق لفظ العشق على الله وتسمية الله بالمعشوق كما يقول البعض ( أنا عاشق الذات المقدسة)؟
    3- إذا كان لفظ العشق يشير الى أعلى مراتب الحب, فهل يعني هذا إنّ رسول الله وأهل بيته المعصومين (عليهم السلام) لم يصلوا الى هذه المرتبة, حيث لم يُعهد التعبير به عنهم في أحاديثهم وأدعيتهم ومناجاتهم ؟
    4- وهل صحيح اعتقاد البعض إن العشق ينقسم الى حقيقي ومجازي, والحقيقي هو عشق الله وصفاته وأفعاله, والمجازي هو العشق النفساني للشخص الانساني, والعشق المجازي يكون قنطرة وموصل الى العشق الحقيقي لله تعالى
    ؟
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X