إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصة رجل وابنه والحمار

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة رجل وابنه والحمار

    قصة رجل وابنه والحمار
    يحكى عن رجل خرج في سفر مع ابنه إلى مدينة تبعد عنه قرابة اليومين، وكان معهما حمار وضعا عليه الأمتعة، وكان الرجل دائما ما يردد قول: ما حجبه الله عنا كان أعظم!!

    وبينما هما يسيران في طريقهما؛ كُسرت ساق الحمار في منتصف الطريق، فقال الرجل: ما حجبه الله عنا كان أعظم!!

    فأخذ كل منهما متاعه على ظهره، وتابعا الطريق، وبعد مدة كُسرت قدم الرجل، فما عاد يقدر على حمل شيء، وأصبح يجر رجله جرًّا، فقال: ما حجبه الله عنا كان أعظم!!

    فقام الابن وحمل متاعه ومتاع أبيه على ظهره وانطلقا يكملان مسيرهما، وفي الطريق لدغت أفعى الابن، فوقع على الأرض وهو يتألم، فقال الرجل: ما حجبه الله عنا كان أعظم!!

    وهنا غضب الابن وقال لأبيه: أهناك ما هو أعظم مما أصابنا؟؟

    وعندما شفي الابن أكملا سيرهما ووصلا إلى المدينة، فإذا بها قد أزيلت عن بكرة أبيها، فقد جاءها زلزال أبادها بمن فيها.

    فنظر الرجل لابنه وقال له: انظر يا بني، لو لم يُصبنا ما أصابنا في رحلتنا لكنا وصلنا في ذلك اليوم ولأصابنا ما هو أعظم، وكنا مع من هلك..


    ليكن هذا منهاج حياتنا اليومية لكي تستريح القلوب من الوجل والقلق والتوتر...
    ربي اشرح لي صدري ويسر لي امري واحلل عقدة من لساني يفقه قولي






    حسيني

  • #2
    يبتلى الصالحون أكثر من غيرهم بالمصائب فهذا يعني أنهم محببون لله سبحانه وتعالى
    وكل شيئ يبدأ صغيراً ثم يكبر إلا المصيبة تبدأ كبيرة ثم تصغر
    فحين تعترضك المصائب تذكر لربما كنت من الصالحون
    بوركت اخي ووفقك الله


    تعليق


    • #3
      عسى ان تكرهوا شي وهو خير لكم

      فلنحمد الله على كل شي
      اللهم افعل بي ما انت اهله لاتفعل بي ماانا اهله
      قصة جميلة وفيها الكثير من العبر
      بوركت اخي الكريم

      تعليق


      • #4
        أحسنت أخي (حسيني )

        على هذه القصة الجميل والمفيدة

        عن الاصبغ قال: قال أمير المؤمنين عليه السلام:

        (( أوحى الله تعالى إلى داود: يا داود تريد وأريد، ولا يكون إلا ما أريد، فإن أسلمت لما أريد أعطيتك ما تريد، وإن لم تسلم لما أريد أتعبتك فيما تريد ثم لا يكون إلا ما أريد ))

        بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 5 / ص 104)




        عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
        سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
        :


        " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

        فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

        قال (عليه السلام) :

        " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


        المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


        تعليق


        • #5
          بارك الله فيك أخوي

          جزاك الله خير

          وفقك الله بحق محمد وأهل بيته الأطهار

          تعليق

          يعمل...
          X