إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

السيدة الزهراء والمجال الثقافي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • السيدة الزهراء والمجال الثقافي


    إن كلمة الثقافة إنما تعني - فيما تعنيه - توجيه الطاقات الفردية – أي طاقات الإنسان – لتحقيق بناء الفرد في الداخل بالنسبة إلى مصلحته، ولتحقيق مكانته اللائقة في المجتمع بانسجام تلك المصلحة مع مصلحة المجتمع، وتعتبر الثقافة والتحصيل العلمي من أهم العوامل الرئيسية في تقدم الفرد والأمة. ولقد عانت المرأة في هذا المجال الكثير وذلك عبر عدم إتاحة الفرصة لها لممارسة كافة النشاطات الثقافية لتنمية مواهبها الكامنة، ناهيك عن أن تمتعها بالوعي والثقافة، سينعكس وبصورة مباشرة على أداء مسؤوليتها داخل البيت بشكل أفضل ابتداءا بمداراة الزوج ومروراً بتربية الأولاد وانتهاءً بتعاملها مع المجتمع .
    ولأهمية هذا المطلب فقد خاضت فاطمة الزهراء (عليها السلام) في هذا المجال لتثبت للمرأة أولاً وللمجتمع ثانياً وللعالم ثالثاً أنها قادرة على أداء مسؤوليتها في هذا الباب بجدارة وتفوق؛ فكانت (عليها السلام) هي المؤلفة الأولى في الإسلام، وذلك بتأليفها لكتاب مصحف فاطمة ، والخطيبة البارعة التي ضربت مثلاً نادراً في البلاغة والفصاحة، بالإضافة إلى المستوى العلمي الراقي الذي كانت تتمتع به؛ لذا كانت خطبها مليئة بالاستدلالات والبراهين القوية التي لايمكن ردّها أبداً. إضافة إلى ذلك فقد كان بيتها مركزاً ثقافياً وعلمياً لتثقيف النسوة كافة المسائل التي يحتجنها في حياتهن.

  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة ترانيم السماء مشاهدة المشاركة

    إن كلمة الثقافة إنما تعني - فيما تعنيه - توجيه الطاقات الفردية – أي طاقات الإنسان – لتحقيق بناء الفرد في الداخل بالنسبة إلى مصلحته، ولتحقيق مكانته اللائقة في المجتمع بانسجام تلك المصلحة مع مصلحة المجتمع، وتعتبر الثقافة والتحصيل العلمي من أهم العوامل الرئيسية في تقدم الفرد والأمة. ولقد عانت المرأة في هذا المجال الكثير وذلك عبر عدم إتاحة الفرصة لها لممارسة كافة النشاطات الثقافية لتنمية مواهبها الكامنة، ناهيك عن أن تمتعها بالوعي والثقافة، سينعكس وبصورة مباشرة على أداء مسؤوليتها داخل البيت بشكل أفضل ابتداءا بمداراة الزوج ومروراً بتربية الأولاد وانتهاءً بتعاملها مع المجتمع .
    ولأهمية هذا المطلب فقد خاضت فاطمة الزهراء (عليها السلام) في هذا المجال لتثبت للمرأة أولاً وللمجتمع ثانياً وللعالم ثالثاً أنها قادرة على أداء مسؤوليتها في هذا الباب بجدارة وتفوق؛ فكانت (عليها السلام) هي المؤلفة الأولى في الإسلام، وذلك بتأليفها لكتاب مصحف فاطمة ، والخطيبة البارعة التي ضربت مثلاً نادراً في البلاغة والفصاحة، بالإضافة إلى المستوى العلمي الراقي الذي كانت تتمتع به؛ لذا كانت خطبها مليئة بالاستدلالات والبراهين القوية التي لايمكن ردّها أبداً. إضافة إلى ذلك فقد كان بيتها مركزاً ثقافياً وعلمياً لتثقيف النسوة كافة المسائل التي يحتجنها في حياتهن.
    شكرا جزيلا لك ولنقاء روحك الطاهرة المحبة لأهل البيت وجمال عطاءك وأخلاصك وتفانيك
    شكرا جزيلا لك أيتها المبدعة الرائعة ولن تفيك حقك و إن عانقت أفق الكون لتكرارها
    أجرك وجزاءك على الله و هو الذي يوفيك الجزاء الذي يتناسب مع حجم جهودك و قيم عطاءك

    تعليق


    • #3
      اللهم صل على محمد وال محمد

      السلام على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها..

      احسنتم اختي الكريمة..

      بورك فيك

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة ابو محمد الذهبي مشاهدة المشاركة
        شكرا جزيلا لك ولنقاء روحك الطاهرة المحبة لأهل البيت وجمال عطاءك وأخلاصك وتفانيك
        شكرا جزيلا لك أيتها المبدعة الرائعة ولن تفيك حقك و إن عانقت أفق الكون لتكرارها
        أجرك وجزاءك على الله و هو الذي يوفيك الجزاء الذي يتناسب مع حجم جهودك و قيم عطاءك
        الشكر والامتنان لكم استاذنا الفاضل ولوجودكم المبارك ونحن اقل بكثيرمن هذا الاطراء والثناء وجزاكم الله خيرا موفقين لكل خير

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة كادر المجلة مشاهدة المشاركة
          اللهم صل على محمد وال محمد

          السلام على فاطمة وابيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها..

          احسنتم اختي الكريمة..

          بورك فيك

          احسن الله لكم وعطر الله اوقاتكم بعبق ذكر فاطمه عليها السلام
          شكرا جزيلا لمروركم الجميل اختي الفاضلة

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X