إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

صلاة الليل:

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • صلاة الليل:

    صلاة الليل:
    جاءتني تمشي على استحياء فكلمتني من وراء حجاب غير خاضعة بالقول حتى لا يطمع الذي في قلبه مرض.
    هل تعرفني؟؟؟؟؟
    قلت : لا لم ارك من قبل , فجمالك يبهر القلب ويحير الفكر على الرغم من جلبابك الاسود لكنك تسحرين العقول وتأسرين القلوب !!!!!
    فقالت لي : انك ما رأيت الا المظهر فكيف بك اذا وقفت على الجوهر!!!! اني اجعل الوجه بهيا وازيد القلب نورا ومن رافقني استأنس بي وهام قلبه بعشقي واذا عرفني كاد ان يصعق شوقا لي .
    قلت لها: لقد جعلتني محتارا من انت ما اسمك هل انت انسية ام جنية هل انت من طين ام حور عين ؟؟؟؟؟؟
    قالت : اني ارى الحيرة بادية على وجهك وارى عشرات الاسئلة تتوافد على قلبك !!!
    نعم فعلا كما تقولين , لكن السؤال الذي يشغلني لماذا لم ارك من قبل ؟؟؟
    قالت : ان رؤيتي تحتاج الى توفيق فلابد من مقدمات توفرها وتطهير للقلبك من الظلمات التي احاطت به كحلق ضيق , كما قال الله تبارك وتعالى (كَلَّا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَ).
    نعم لا تستغرب ولا تحكم علية مسبقا سوف ابين لك ماذا قالوا عني , قال الله تبارك وتعالى (تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون)
    وكذلك قال تعالى (وَمِنَ اليل فَتَهَجَّدْ بهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَى أنْ يَبْعَثَكَ رَبُّك مَقَامَاً مَحْمُوداً) , وقال تعالى (وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلى الأَرْضِ هَوْنَاً وَإِذا خَاطَبَهُمُ الجَّاهِلُونَ قَالُوا سَلاماً. وَالَّذِينَ يَبيُتونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّداً وَقِيَاماً ) , وقال تعالى (يَأَيُّهَا المزِّمِلْ. قُمِ اليل إلاَّ قَلِيلاً. نِصْفَهُ أَو أَنْقِصْ مِنْهُ قَلِيلاً. أَو زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ القُرْآنَ تَرْتَيلاً. إِنَّا سَنُلْقِي عَلَيكَ قَوْلاً ثَقِيلاً. إِنَّ نَاشِئَةَ الّيْلِ هِيَ أَشَدُّ وَطْئاً وَأَقْوَمُ قِيلاً)
    وورد في الاحاديث عني: (عن الصادق أبي عبد الله عليه السلام عن آبائه عليهم السلام قال: رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (( ما زال جبرائيل يوصيني بصلاة الليل حتى ظننت أن خيار أمتي لن يناموا )).

  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد

    احسنتم اخي الكريم بورك فيكم

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة مديرة تحرير رياض الزهراء مشاهدة المشاركة
      اللهم صل على محمد وال محمد

      احسنتم اخي الكريم بورك فيكم
      أجرك وجزاءك على الله و هو الذي يوفيك الجزاء الذي يتناسب مع حجم جهودك و قيم عطاءك

      دمت بحفظ الله ورعايته والتوفيق حليفك دائما إن شاء الله وبحوله وقوته وببركة النبي وآله

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X