إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

السيد عبد الحسين شرف الدين صاحب المراجعات

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • السيد عبد الحسين شرف الدين صاحب المراجعات


    هو السيد عبد الحسين شرف الدين ابن الشريف يوسف ابن الشريف جواد ابن الشريف إسماعيل، ولد في الكاظمية سنة1290هـ،

    وأكمل دراسته في الكاظمية والنجف الأشرف، ولما بلغ السيد الثانية والثلاثين من عمره عاد إلى (جبل عامل) حيث منبت آبائه

    وأجداده ودرس أوضاع المنطقة فوجدها تعاني من فساد داخلي يتجسد في الفجوة بين الشعب وزعمائه، ومن فساد خارجي يتجسد

    في الاحتلال الفرنسي؛ فوجه طاقاته الخطابية الهائلة إلى حرب الفساد بشقيه، ولذلك حاول الاستعمار الفرنسي خنق صوت السيد الإمام

    بصورة تقف هائلاً أمام تزايد نقمة الشعب عليه، فعمد إلى محاولة اغتياله وباءت المحاولة بالفشل، ونجا السيد بأعجوبة

    ولما فشل الاستعمار اضطر إلى الكشف عن وجهه الاستعماري البشع؛ فأحرق داره الصيفية في شحور ونهب منزله في صور،

    وأحرق مكتبته العامرة التي كانت تحتوي على تسعة عشر مؤلفاً لم يقدر لها أن تتماثل للطبع؛ وقد ترك إحراق مؤلفاته جرحاً في قلبه

    ظل يشكو منه حتى أخريات أيامه؛ لأنها كانت عصارة جهده في شبابه. ثم هُجِّر السيد وأهله فسافر إلى دمشق، ومن ثم إلى فلسطين،

    ثم إلى مصر، ثم عاد إلى فلسطين واتخذ من قرية علما مقراً له لقربها من الحدود اللبنانية لتكون للبنانيين قاعدة جهادية

    يتلقون منها توجيهاته. وبعد ذلك تم إصدار العفو العام عن المجاهدين وسمح للسيد بالعودة إلى (جبل عامل) ولكنه أبى أن يعود وحده

    بينما المجاهدون لا يزالون مشرَّدين، فذهب إلى بيروت حيث استنجز العفو العام، وعاد بالمجاهدين إلى جبل عامل في موكب

    لازالت الندوات تردد ذكرياته.

    كان السيد كثيرَ السفر ويستغل سفره لخدمة الدين ونشر مذهب آل البيت عليهم السلام، وفي سنة1329هـ زار مصر حيث اجتمع بكبار

    العلماء والأدباء، ومن جملتهم شيخُ الجامع الأزهر الشيخ سليم البشري الذي دار بينه وبين السيد الإمام حوار ابتدأ شفويا

    واستمر عبر رسائل سميت بالمراجعات جمعت في كتاب، ويكاد يجمع قراؤه على أنه الكتاب الأول من نوعه الذي يدعو

    إلى الوحدة الإسلامية عن طريق الحق متجسداً بالإمامة وقد أقبل عليه القراء من كلا المذهبين

    حتى قال عنه السيد حسن الطباطبائي البروجردي في عام1380هـ (كنت أظن أن الدهر عقم عن مثل الشيخ المفيد حتى قرأت المراجعات).

    وقد جاء في تحليل الشيخ عبد الله العلا يلي لكتاب المراجعات (لا يتيسر لباحثٍ محقق أن يخرج بكتاب مثل المراجعات إلاّ إذا كان

    من الأعلام الشوامخ، وكانت لديه مكتبة إسلامية قد عكف فيها خمسة عشر عاماً). وقد طُبع أكثر من ست عشرة طبعة.

    توفي السيد في الثامن من جمادى الآخر.

    تم نشره في رياض الزهراء العدد33

  • #2

    رحمه الله تعالى وأحسن مثواه

    نشر قيم
    بوركتِ جزاكِ الله خيرا

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X