إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصة بلعم بن باعوراء والاسم الأعظم

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة بلعم بن باعوراء والاسم الأعظم


    ( بلعم بن باعوراء والاسم الأعظم ) : عن أبي الحسن الرّضا (عليه السلام)
    قال : ( إنّه أُعطي بلعم بن باعوراء الاسم الأعظم ، وكان يدعو به فيُستجاب له ، فمال إلى فرعون ، فلمّا مرَّ فرعون في طلب موسى وأصحابه قال لبلعم : فادع الله على موسى وأصحابه ؛ ليحبسه علينا .
    فركب حمارته ليمرَّ في طلب موسى (عليه السلام) ، فامتنعت عليه حمارته ، فأقبل يضربها فأنطقها الله عزّ وجلّ ، فقالت : ويلك ! علامَ تضربني ؟! أتُريد أن أجيء معك لتدعو على نبيّ الله وقوم مؤمنين ؟! فلم يزل يضربها حتّى قتلها ، وانسلخ الاسم الأعظم من لسانه ، وهو قوله تعالى : ( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الّذِي آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانْسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ * وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلكِنّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ
    ) الأعراف / 175 ـ








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X