إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

وصايا جواد الأئمة إلى القاصدين البيت الحرام

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وصايا جواد الأئمة إلى القاصدين البيت الحرام

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وسهل مخرجهم

    وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
    وعجل فرج يوسفها الغائب ونجمها الثاقب واجعلنا من خلص شيعته ومنتظريه وأحبابه يا الله
    السلام على بقية الله في البلاد وحجته على سائر العباد ورحمة الله وبركاته


    وصايا جواد الأئمة إلى القاصدين البيت الحرام
    استكثروا مِن الطواف عن الزهراء.. فهو أفضلُ الأعمـال

    """""""""""""""""""""""""""""""
    يُحدّثنـا مُوسى بنُ القَاسم يقــول:
    (قُلْتُ لأبي جَعْفرِ الثاني الإمام الجواد "عليهِ السلام":
    قد أردْتُ أنَ أطوفَ عَنْكَ وعَن أبيكَ، فقِيلَ لي:
    إنَّ الأوصياءَ لا يُطافُ عَنهم، فقـــالَ لي:
    بلْ طُف ما أمْكَنَكَ فــإنَّ ذلكَ جائز.
    ثُــمَّ قُلْتُ لهُ بَعْدَ ذَلكَ بثلاثِ سِنين:
    إنّي كُنْتُ استَأْذَنْتُكَ في الطَّوافِ عَنْكَ، وعَن أبيكَ فأذنْتَ لي في ذلكَ، فَطِفْتُ عَنكُما ما شاءَ الله،
    ثُمَّ وَقَع في قلبي شيءٌ فعملْتُ بهِ.
    قــــالَ: وما هُو ؟ قلتُ:
    طِفْتُ يَوماً عَن رَسُولِ اللهِ، فقالَ ثلاثَ مرَّات:
    صلَّى اللهُ على رسول الله،
    ثُمَّ اليوم الثاني عن أميرِ المؤمنين، ثُمَّ طِفْتُ اليوم الثالث عن الحسن، والرابِعَ عَن الحُسين، والخامس عن علي بن الحسين، والسادس عن أبي جعفر محمَّدُ بن علي، واليوم السابع عن جعفر بن مُحمد، واليوم الثامن عن أبيك موسى، واليوم التاسع عن أبيك علي، واليوم العاشر عنك يا سيّدي،
    وهؤلاءِ الَّذينَ أدينُ اللهَ بِولايتهم،

    فقــال"عليه السلام": إذنْ واللهِ تَدينُ اللهَ بالدينِ الذي لا يُقبَلُ مِن العبادِ غيـــره.
    قلتُ : ورُبَّما طِفْتُ عن أمّكَ فاطمة، ورُبَّما لم أطفْ، فقال"عليه السَّلام":
    استكثرْ مِن هذا فإنَّــهُ أفضل ما أنتَ عَاملهُ إنْشاءَ الله)
    .
    [الكافي الشَّريف-ج4]




  • #2
    الأخت الكريمة

    ( عطر الولاية )

    بارك الله تعالى بك على هذا الأختيار القيم والموضوع المفيد

    جعله الله تعالى في ميزان حسناتك ان شاء الله









    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
    x
    يعمل...
    X