إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بكاء الرسول صلى الله عليه واله وسلم عند الاحتضار !!

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بكاء الرسول صلى الله عليه واله وسلم عند الاحتضار !!

    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم من الاولين والاخرين
    لمّا حَضَرَتْ رَسُولَ اللّه صَلَّى الله عَلَيْهِ وَآلِهِ الوفاةُ، بَكَى حَتّى بَلَّتْ دموعُه لِحيتَه،


    فَقيلَ: يَا رَسُولَ اللّه ما يُبكيك ؟


    فَقَالَ أبكي لذريّتي وما تَصنَعُ بهم أَشرارُ أُمّتي مِن بَعدِي كَأنّي بِفَاطِمَةَ بِنتِي وَقَد ظُلِمتْ بَعدِي وهيَ تُنادي: يا أبتاه يا أبتاه! فلا يُعينها أحدٌ مِن أُمَّتِي،


    فَسَمِعَتْ ذَلِكَ فَاطِمَةُ عليها السلام فَبَكَتْ،


    فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وآله: لَا تَبْكِينَ يَا بُنْيَةُ،


    فَقَالَتْ: لَسْتُ أَبْكِي لِمَا يُصْنَعُ بِي مِنْ بَعدِكَ، وَلَكِنَّي أَبْكِي لِفِرَاقِكَ يَا رَسُولَ اللهِ،


    فَقَالَ لَهَا: أَبْشِرِي يَا بِنْتَ مُحَمَّدٍ بِسُرْعَةِ اللِّحَاقِ بِي فَإِنَّكَ أَوَّلُ مَنْ يَلْحِقُ بِي مِنْ أَهْلِ بَيْتِي.

    📚بحار الأنوار ج28 ص41.
عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X