إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محور المنتدى (إحذروا ....وأجتنبوا ....!!!)159

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • محور المنتدى (إحذروا ....وأجتنبوا ....!!!)159

    التقي
    مشرف في قسم المجتمع والقسم المنوع

    الحالة :
    رقم العضوية : 13507
    تاريخ التسجيل : 01-04-2011
    المشاركات : 2,207
    التقييم : 10


    إحذروا البخل وإجتنبوه ....


    بسمه تعالى وله الحمد

    وصلاته وسلامه على رسوله الامين محمد وآله الطيبين الطاهرين

    اودع الله تبارك وتعالى في فطرة الانسان ميلاً لبعض الاشياء المادية والتي

    يرى فيها الانسان إشباعاً لجانب من جوانبه النفسية .

    ويختلف هذا الميل من انسان لآخر كلٌ بحسب اداركه ووعيه ومعرفته

    وقدرته على التمييز بين الميل السلبي الغير محبب للشريعة وبين الايجابي

    الذي لا ضير فيه ولا مؤاحذة .

    ومن تلك الاشياء ميلُ الانسان الى حب المال ، وهو أمرٌ لا محذور منه

    على المستوى الشرعي والاخلاقي مادام ضمن الضوابط والحدود والقوانين

    الشرعية و الاخلاقية ، يقول الباري جلَّ شأنه في كتابه المجيد :

    { وَتُحِبُّونَ الْمَالَ حُبًّا جَمًّا } سورة الفجر / 20 .

    ولكنَّ الحبَّ المذموم والممقوت هو ان يستملكنا ذلك المال وبالتالي نشُحُ ونبخل

    في إنفاقه في موارده الواجبة والمندوبة ، يقول الباري جلَّ وعلا في كتابه الكريم :

    { هَا أَنتُمْ هَؤُلَاءِ تُدْعَوْنَ لِتُنفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَمِنكُم مَّن يَبْخَلُ وَمَن يَبْخَلْ فَإِنَّمَا يَبْخَلُ عَن نَّفْسِهِ وَاللَّهُ الْغَنِيُّ وَأَنتُمُ الْفُقَرَاءُ وَإِن تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُم } سورة محمد / 38 .

    لذا أنت تجد الذم الواضح والصريح لصفة البخل في كثير من الموارد التي جاءت

    على لسان الشريعة السمحاء بما تضمنته الروايات الشريفة

    من نهي شديد وتحذير بالابتعاد عن تلك الصفة وما يلازمها من امور اخلاقية

    ونفسية ، فعن الامام أمير المؤمنين (عليه السلام) انه قال :

    (( البخل جامع لمساوئ العيوب ، وهو زمام يُقاد به كل سوء )) كتاب نهج البلاغة .

    كما ذم الامام الرضا (عليه السلام) البخلَ بقوله :

    (( إياكم والبخل فإنها عاهة لا تكون في حرّ ولا مؤمن ، انها خلاف الايمان )) بحار الانوار / 78 / 346 .

    ويكفي البخيل تعاسةً وذماً أنَّه بعيدٌ من الله ومن الناس وقريبٌ من النار

    ومنقاد للنفس الامارة بالسوء ، فالبخل يقسي القلب ، ويجعل الانسان يسيئ الظن بربه

    خوف الافتقار والعوز ، فمن ايقن بالخلف جاد بالعطية ، والبخيل ليس له راحة

    فهو في حالة قلق مستمر وعدم استقرار نفسي وهلع متواصل

    وليس له حظٌ في الدنيا ولا نصيب في الاخرة ، وبالتالي فهو خازن لورثته

    على ما جاء في بعض الاخبار ويبخل على نفسه باليسير ويستعجل الفقر

    الذي منه يهرب ، ويفوته الغنى الذي إياه طلب ، فيعيش في الدنيا عيش الفقراء

    ويُحاسب في الاخرة حساب الاغنياء .

    **********************

    ***************
    ********

    اللهم صلّ على محمّد وآل محمّد

    نعودُ والعود أحمد والعبق كفيلي والعطرعباسي ولائي ....


    وهانحن نقف على اعتاب صفة مقيته منبوذة بالشريعة الاسلامية


    وهي البخل ...

    وسنخوض بهذا الحديث بكل تفاصيله


    أسباب ...علاج ..نتائج ...ومتى يكون البخُل ممدوحاً ...؟؟؟

    وجزيل الشكر والامتنان لمشرفنا القدير الفاضل (التقي ) على هذا الموضوع القيّم

    وننتظر حواركم الواعي المبارك بهذا الباب المهم


    دمتم بخير ....





    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2016-06-28_14-52-28.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	14.8 كيلوبايت 
الهوية:	860160اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	صدقة8.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	48.9 كيلوبايت 
الهوية:	860161


  • #2
    المدرسي
    عضو نشيط

    الحالة :
    رقم العضوية : 15237
    تاريخ التسجيل : 27-04-2011
    الجنسية : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 121
    التقييم : 10


    البخل أخطر من الجبن..


    س: ما معنى قول الامام علي (ع) ((البخل عار والجبن منقصة))؟ وهل يعني ذلك أن البخل اكثر خطورة من الجبن؟
    ج: البخل عار لأن القيمة الانسانية هي العطاء وقد ورد في القرآن الكريم قولة تعالى(ومن يبخل فانما يبخل عن نفسة) (ومن يوق شح نفسة فأولئك هم المفلحون) فالبخل هو ضد القيمة وورد في قوله تعالى (وآتوهم من مال الله الذي آتاكم) (وأنفقو مما جعلكم مستخلفين فية) والجبن منقصة لأنه ضد الشجاعة ولا اشكال بأن الشجاعة كمال حيث انها تدل على قوة الارادة وقوة النفس وقوة الموقف ولايعني ذلك ان البخل اكثر خطورة من الجبن لأن المنقصة عار ايضا كما ان العار منقصة ايضا ولعل التنوع في التعبير بين الصفتين يمكن في ان الملحوضة فيها هو الطبيعة السلبية في معناها أي في معنى الذات نسألكم الدعاء ((المدرسي))



















    تعليق


    • #3
      احمد الخفاجي
      عضو فضي

      الحالة :
      رقم العضوية : 2667
      تاريخ التسجيل : 28-03-2010
      الجنسية : العراق
      الجنـس : ذكر
      المشاركات : 1,138
      التقييم : 10


      كلمــــــــــات مـن نـــــــــــور......

      عن امير المؤمنين علي (عليه السلام)..
      ((ليس لبخيل حبيب)).

      وقال (عليه السلام).
      ((وحرام على الجنة ان يدخلها شحيح )).

      وعنه (عليه السلام).
      ((المَنْ يبطل الاحسان)).

      وقال (عليه السلام).
      ((الشَرِه جامع لمساويء العيوب)).

      قال النبي الاكرم محمد (صلى الله عليه وآله وسلم).
      ((الجالب مرزوق والمحتكر ملعون)).

      عن الامام جعفر الصادق (عليه السلام),
      ((ضَمِنتُ لمن اقتصد ان لايفتقر).

      وعن النبي الاكرم(صلى الله عليه وآله وسلم).
      ((ليس منا من دعا الى عصبيه).

      قال علياً (عليه السلام).
      ((الناس اعداء ماجهلوا)).

      عن الامام الحسين (عليه السلام).
      ((القنوع راحة الابدان)).


















      تعليق


      • #4
        عباس المدرس
        عضو جديد
        الحالة :
        رقم العضوية : 164277
        تاريخ التسجيل : 24-02-2014
        الجنسية : العراق
        الجنـس : ذكر
        المشاركات : 31
        التقييم : 10


        امره بالسخاء وتبغيضه للبخل


        عن ابن عباس ، عن النبي (صلى الله عليه واله وسلم)قال : انا اديب الله وعلي اديبي امرني
        ربي بالسخاء والبر ونهاني عن البخل والجفاء وما شيء ابغض الى عزوجل من البخل وسوء
        الخلق وانه ليفسد العمل كما يفسد الخل العسل .


















        تعليق


        • #5
          الجياشي
          عضو ذهبي
          الحالة :
          رقم العضوية : 7749
          تاريخ التسجيل : 27-12-2010
          الجنسية : العراق
          الجنـس : ذكر
          المشاركات : 2,531
          التقييم : 10



          الحرص والبخل والتقتير من صفات الكافرين والمنافقين .


          بسم الله الرحمن الرحيم
          البخل :
          هو إمساك المال وحفظه في مورد لا ينبغي إمساكه ، ويقابله الجود ،.
          والحرص والبخل والتقتير من صفات الكافرين والمنافقين .
          والبخل صفة من أقبح صفات النفس وأخبثها ، ولها مراتب مختلفة في قبحها الخلقي وحرمتها التكليفية .
          وبما أن البخل موضوع متشعب ولا يكفي الحديث عنه محاضرة ولا بحث مختصر بل يحتاج كتاب كبير ولكن سوف أختصر على بعض الشواهد من الآيات والروايات
          وحيث ان البخل ضد الكرم فقد ورد ذمه وذم المتصفين به في العديد من الآيات والروايات ـ قول تعالى :
          (ولا يحسبن الذين يبخلون بما آتاهم الله من فضله هو خيرا لهم بل هو شر لهم سيطوقون ما بخلوا به يوم القيامة ولله ميراث السموات والأرض والله بما تعملون خبير) [آل عمران:180].
          وقال النبي صلى الله عليه وآله :
          (إياكم والشح فإنما هلك من كان قبلكم بالشح ، أمرهم بالكذب فكذبوا وأمرهم بالظلم فظلموا ، وأمرهم بالقطيعة فقطعوا ).وسائل الشيعة : 13 / 217 .
          وقال صلى الله عليه و آله : (السخاء شجرة في الجنة متدلية الى الدنيا ،
          فمن تعلق بغصن من أغصانها جذبته الى الجنة ، و البخل شجرة في النار ، فمن تمسك بغصن من أغصانها جذبته الى النار) مستدرك الوسائل : 12 / 212 .
          وعن الإمام الصادق السلام أنه قال: «قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وآله: السخي قريب من اللّه، قريب من الناس، قريب من الجنة، والبخيل بعيد من اللّه، بعيد من الناس، قريب من النار
          وقال أمير المؤمنين (عليه السّلام) : عجبت للبخيل يستعجل الفقر الّذي منه هرب ، و يفوته الغنى الّذي إيّاه طلب . فيعيش في الدّنيا عيش الفقراء . و يحاسب في الآخرة حساب الأغنياء .
          طلب المال ليتحرر من الفقر الذي هو الموت الأكبر ، و لما حصل على المال أمسكه و أبى إلا العيش في سجن الفقر و أسره ، و ناقض بهذا نفسه بنفسه ، و عاش في الدنيا محروما من زرعه و غرسه ، و معذبا في الآخرة على الإمساك و الحرمان .
          في ظلال نهج البلاغة : 4 / 1 .
          ولهذا حث على الصدقة وأن لها فضلاً عظيماً وأهمية كبيرة في حياة المسلم، فلقد حث الإسلام على الصدقة، ورغب فيها، وذم البخل والشح، وقد أقسم النبي صلى الله عليه أنه ما نقص مال من صدقة، فالصدقة تنمي المال وتباركه وتزكيه.
          وللصدقة فوائد عظيمة، وحسبك أنها تطفئ غضب الرب سبحانه وتعالى، وعندما فرطنا في هذا الأمر العظيم انحرف كثير من الناس عن طريق الإيمان، نتيجة للعوز والفاقة؛ لأنهم لم يجدوا من يعطيهم ويتصدق عليهم.
          وأن البخل هو صفة أهل النفاق، حيث قال تعالى في شأن المنافقين:
          { بَعْضُهُمْ مِنْ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمُنْكَرِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمَعْرُوفِ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ نَسُوا اللَّهَ فَنَسِيَهُمْ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ هُمُ الْفَاسِقُونَ } [التوبة:67].
          وذكر الله المنافقين فقال فيهم: { وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُمْ } [التوبة:67]؛ أي: يمسكون الخير الذي في أيديهم.
          وكذلك البخل صفة من صفات اليهود
          قال تعالى : { الَّذِينَ يَبْخَلُونَ وَيَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبُخْلِ وَيَكْتُمُونَ مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ } [النساء:37]؛
          فوصفهم بخصلتين ذميمتين: بخلٌ في الأموال، وكتمان للعلم .
          أعاذنا الله وإياكم من البخل .




























          تعليق


          • #6
            عبدالرضا البهادلي
            عضو نشيط

            الحالة :
            رقم العضوية : 187592
            تاريخ التسجيل : 19-04-2015
            الجنسية : العراق
            الجنـس : ذكر
            المشاركات : 238
            التقييم : 10


            مقالات في الاخلاق الاسلامية (32)


            مقالات في الاخلاق الاسلامية (32)

            البخل والشح ........ .....................؟
            من المواضيع المهمة في الاخلاق البخل والشح وسوف نتناول هذا الموضوع بعدة امور
            اولا : تعريف البخل ؛ هو عدم اعطاء الواجب والمستحب من المال وهو ثمرة شح النفس .
            ثانيا : الايات التي ذمت البخل والشح
            1- قال تعالى (هاأنتم هؤلاء تدعون لتنفقوا في سبيل الله فمنكم من يبخل ومن يبخل فإنما يبخل عن نفسه والله الغني وأنتم الفقراء ) . الله تبارك وتعالى لا يحتاج الى انفاق المنفقين فله ما في السموات والارض وهو الغني المطلق،ولكن بخل الانسان وعدم اعطائه الحقوق الواجبة او المستحبة فانما يمنع الخير عن نفسه سواء في عالم الدنيا او عالم الاخرة .
            2- وقال تعالى ( ومنهم من عاهد الله لئن آتانا من فضله لنصدقن ولنكونن من الصالحين، فلما آتاهم من فضله بخلوا به وتولوا وهم معرضون ) . هناك البعض من الناس عندما يكون فقيرا يتحسس ويرى الام الفقراء والمحتاجين لذلك يعاهد الله تعالى متى يرزقه الرزق الواسع فسوف ينفق منه على الفقراء ولكن عندما يرزق هذا الانسان الرزق الكبيروالواسع يترك ما عاهد الله عليه من الانفاق في سبيله ولا شك بان الله تبارك وتعالى سوف يجري عليهم قوانين مخالفة العهود معه تعالى .
            ثالثا : اسباب البخل
            1- ضعف الايمان فالمؤمن لا يمكن ان يكون بخيلا ،قال سيدي ومولاي الرضا عليه السلام: "إياكم والبخل فإنها عاهة لا تكون في حر ولا مؤمن، إنها خلاف الإيمان )
            2- عدم اليقين والتصديق بوعد الله تعالى حيث ان الله وعد المنفق الزيادة والخلف قال تعالى ( وَمَا أَنفَقْتُم مِّن شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ)
            3- حب المال والتعلق به ، وكذلك الخوف من المستقبل وما سوف ياتي به ،والخوف على الابناء والتفكير في مستقبلهم .....وقد قال تعالى( وتحبون المال حبا جما) ،وقال تعالى (الشيطان يعدكم الفقر )
            فالله تعالى الذي رزقك سوف يرزق ابنائك اذا احسنت الى غيرك .
            رابعا : صور البخل
            للبخل صور كثيرة ، منها البخل بالنفس ،ومنها البخل بالمال ،ومنها البخل بالعلم ،ومنها البخل بالجاه والمنصب ،ومنها البخل بالسلام وهو اسواء البخل .............؟
            خامسا : كيفية علاج البخل لمن يريد ان يتخلص من البخل
            1- الاستعاذة من البخل والالتجاء الى الله تعالى بان يعينه بان يتخلص من البخل كما كان النبي يدعو (اللهم اني اعوذ بك من البخل )
            2- ان يحسن الظن بالله تعالى بان الله سوف يخلف عليه الزيادة في الدنيا والاخرة .
            3- الخير عادة ،عليه ان يعود نفسه ولو بشكل تدريجي على الانفاق القليل الى ان يصل الى مرحلة ان تصل النفس الى حالة الكرم وزوال الشح من النفس ولكن بشرط الاستمرار بهذه الطريقة
            4- ذكر الموت فان الانسان عندما يتامل الموت واحواله تهون عليه الدنيا وما فيها فحب الدنيا اكبر مانع عن الانفاق في سبيل الله تعالى ( ن علي بن أبي طالب (عليه السلام) قال: جاء رجل إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله) فقال: ما لي يارسول الله لا أحب الموت؟ فقال له: ألك مال؟ قال: نعم، قال: فقدّمته، قال: لا، قال: فمن ثم لا تحبّ الموت لأن قلب الرجل عند متاعه .






















            تعليق


            • #7
              عمارالطائي
              عضو ذهبي

              الحالة :
              رقم العضوية : 3805
              تاريخ التسجيل : 12-07-2010
              الجنسية : العراق
              الجنـس : ذكر
              المشاركات : 9,026
              التقييم : 10


              البخل بالسلام



              البخل بالسلام
              قَالَ الإمام الحُسَيْن ( عليه السَّلام ) : " البَخِيْلُ مَنْ بَخِلَ بِالسَّلامِ " [1].

              [1] تحف العقول : لأبي محمد الحسن بن علي بن الحسين بن شعبة الحراني من فقهاء القرن الرابع الهجري / باب ما روي عن الامام الحسين بن علي ( عليه السلام ) .
















              تعليق


              • #8
                باسم الربيعي
                عضو متميز

                الحالة :
                رقم العضوية : 522
                تاريخ التسجيل : 07-08-2009
                الجنسية : العراق
                الجنـس : ذكر
                المشاركات : 679
                التقييم : 10


                ماقاله في البخل


                وقَالَ امير المومنين علي عليه السلام: الْبُخْلُ عَارٌ، وَالْجُبْنُ مَنْقَصَةٌ، وَالفَقْرُ يُخْرِسُ الْفَطِنَ عَنْ حُجَّتِهِ، وَالْمُقِلُّ غَرِيبٌ فِي بَلْدَتِهِ

















                تعليق


                • #9
                  خادمة ام أبيها
                  عضو ذهبي

                  الحالة :
                  رقم العضوية : 187943
                  تاريخ التسجيل : 23-05-2015
                  الجنسية : العراق
                  الجنـس : أنثى
                  المشاركات : 2,701
                  التقييم : 10


                  �� كيف التعاملين مع الزوج البخيل ��


                  ����������������������






                  ����بدايه حاولي أن تتفهمي سبب بخله و تتعاملي معه و اجعليه يشعر برضاك و سعادتك أنت و اولادكم عندما يشتري لكم اى شىء وأكدي له انك تقدرين تعبه وإنفاقه عليكم.


                  ��لا تشتكي منه او تسخري منه او تظهرى بخله امام الناس بل اثنى على كرمه و تحدثي عن عطائه امام الناس حتى يسعى للحفاظ على تلك الصورة


                  ����اثناء حديثكم معا ، لا تصفيه بالبخل ولكن بالحرص الزائد و اظهري تقديرك لتفكيره فى المستقبل و اتفاقكما على اهميه الادخار مع ضرورة توفير الاحتياجات اليوميه و اشعريه بحرصك على ماله.


                  ��اذكري امامه بطريقه غير مباشرة مضار البخل و كيف ان البخل صفة مكروهة و امتدحي كرم شخص معروف لكم و زوجك يحترمه و فى نفس مستواكم المادى و لكن بدون مقارنة و الا سيؤدى ذلك الى اثر سلبى عند زوجك.


                  ����النقاش عن مصروف المنزل و الطلبات يكون منطقي بدون جدال او تعصب.






































                  تعليق


                  • #10
                    خادمة الساقي
                    مشرفة قسم المرأة

                    الحالة :
                    رقم العضوية : 138647
                    تاريخ التسجيل : 01-10-2013
                    الجنسية : العراق
                    الجنـس : أنثى
                    المشاركات : 1,513
                    التقييم : 10


                    بخلُ اللسان



                    بسم الله الرحمن الرحيم

                    والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد وآله الطيبين الطاهرين

                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


                    نتحدث كثيرا عن البخل المادي للإنسان وهو باب مقيت وسيء يقود الانسان للتقليل من العطاء والشح والحرص والحسد أيضا...
                    لكن موضوعنا هنا يأخذ بابا اخر من أبواب البخل وهو
                    بخل اللسان
                    ذلك العضو الذي به يثاب الانسان وبه يعاقب ومنه ينشر الخير او يفتح أبواب الشر والتجريح بالاخر
                    كما قال الشاعر

                    جراحات السنان لها التئام ولا يلتام ماجرح اللسان

                    ولو استطلعنا روايات ال البيت ع بهذا الباب لنهلنا منها منهلا عذبا بعيدا عن السيء والفحش من القول.

                    عن رسول الله (ص انه قال :«إذا أَصبَحَ إبنُ آدَمَ أَصْبَحَتْ الأَعْضاءُ كُلُّها تَشْتَكِي اللِّسانَ أَي تَقُولُ إِتَّقِ اللهَ فِينا فَإِنَّكَ إِنْ اسْتَقَمْتَ إِسْتَقَمنا وَإِنْ إِعوَجَجْتَ إِعوَجَجنا»(1) .

                    وجاء عن إمامنا السّجاد (ع) :

                    «إِنَّ لِسان إبنِ آدَمَ يُشْرِفُ عَلى جَمِيعِ جَوارِحِهِ كُلَّ صَباحُ فَيَقُولُ كَيفَ أَصْبَحْتُم ؟! فَيَقُولُونَ بِخَير إِنْ تَرَكْتَنا وَيَقُولُونَ اللهَ اللهَ فِينا وَيُناشِدُونَهُ وَيَقُولُونَ إِنَّما نُثابُ وَنُعاقَبُ بكَ»(2)
                    كل هذا لتزويد لساننا بالطيب والصالح من الكلمات وخاصة الكلمة الطيبة التي هي صدقة جارية عن الانسان بحياته وبعد مماته أيضا


                    وهنا مدخل اخر يكون به البخل اللساني مذموما وهو بخلنا بعدم الصلاة على الرسول واله عندما يذكر
                    فعن أبي ذر رض انه قال: خَرَجتُ ذات يوم فأتيت رسول الله ص فقال: "ألا أُخْبرُكُم بأبْخل النّاس؟" قالوا: بلى يا رسول الله، قال: "مَنْ ذُكِرْتُ عنده فلم يُصَلِّ عَلَيَّ، فذاك أبخل الناس".
                    ومنها قوله ص ( يؤمر بأقوام الى الجنة فيخطئون الطريق قيل يا رسول الله : ولم ذلك ؟ قال :سمعوا أسمي ولم يصلوا علي )
                    وكذلك نهى ص عن الصلاة البتراء وقال ( لا تصلوا علي الصلاة البتراء فقالوا : وما الصلاة البتراء ؟ قال: تقولون اللهم صل على محمد وتمسكون بل قولوا اللهم صل على محمد وال محمد ))
                    نعم قد يكون بخل اللسان محمودا بحالات منها:
                    بخل المراة بكلماتها مع الرجل الأجنبي
                    فهو ممدوح لانه محرم عليها الاكثار من الكلام من غير ضرورة وبما يثير الريبة والشهوة عنده
                    وكذلك الاقتصار على المعلوم والمتيقن فقط من الكلمات بحالات الأسئلة الفقهية لان من السيء الحديث بغير علم والتشريع بغير فقه
                    لما له من مردود سلبي في نشر الاحكام من غير مصادرها الصحيحة
                    ولهذا عُد هذا الباب من المفطرات عند الصيام بالكذب على الله ورسوله
                    ولهذا من الجميل والنافع ان يكون الانسان كريما بلسانه وكلماته الواعية بباب النفع المرتقب ليكون لسانه بلسما للجراح والالام التي يرزح تحت وطاتها الاخرون
                    واختم ببيت الشعر القائل
                    لسانك لاتذكر به عورة امرء فكلك عورات وللناس السُن
                    وعينك ان أبدت اليك معائبا فصنها وقل يانفس للناس اعين


































                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X