إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بنته الكبرى زينب وإبنه الصغير علي وينادونه الناس (( أبو علي )) !!!

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بنته الكبرى زينب وإبنه الصغير علي وينادونه الناس (( أبو علي )) !!!

    سلام من السلام



    أب ... بنته الكبيرة أسمها (( زينب )) وعمرها خمسة عشر عاما ...
    والأهل والأقارب والأصدقاء ينادونه (( أبو زينب )) ...
    وقبل أيام أصبح له مولود ذكر سماه (( علي )) ...
    في اليوم التالي أصبح أسمه الشائع عند الجميع (( أبو علي )) ...
    وشعرت زينب أن مجتمعنا يوزن للولد ما لا يوزن للبنت ...
    والآن أيها الأحبة ...
    لماذا نجد أن الكثير من الأباء وليس الكل يسمون بأسم أبنائهم الصغار رغم أن لديهم بنات كبار ...
    وكذلك يكنى قبل أن يتزوج أو بعد أن يتزوج بكنية ذكر ...
    أبو علي .. أبو حسين ...أبو ياسر .. أبو شهاب ...
    ولا يكنى بإسم بنت .... لماذا ؟؟؟؟

  • #2
    اشكرك اخي على هذا الاختيار

    بصراحة صارت عدنة في اقربنا انو عندة بنية كبيرة
    والكل ايصحو بأسمهة ابو .... ولكن بعد اكثر من عشر سنوات

    صار عندة ولد والكل يصيحلة ابو احمد

    هذا الموضوع المجتمع فرضة

    يعني برأيي ماكو احد يكدر ايغير وجهة نظر المجتمع

    كأن يكون هذا الموضوع عادة يسيرون عليها ومحد يكدر يغيرهة


    تقبل مروري

    تعليق


    • #3
      لماذا أختي مريم مجتمعنا الذي يدعي أنه من أتباع النبي الأمي ...
      ما زالوا يوئدون البنات ...
      ألم يخشى أبو أحمد إذا سئل يوم القيامة (( بأي ذنب وئدت أسم أبنتك الكبرى )) ؟؟؟؟؟

      تعليق


      • #4
        للأسف اصلا عدنة بعض الناس اكول الاسم ميذكرو اهون من غير شي
        اعرف وحدة من صديقاتي ماعدهم ولد لحد موصل عددهم 6 بنات توصل الحالة بالاب انه ميقبل يسمي بنتة اصلا وقبل فترة اجتهم سابع بنية والاب زعلان
        فأعتقد الاسم بأسم الولد اهون من غير شي هذا لشخص شتقول عنة

        وللأسف انه الناس عدنة ميحسبون ليوم القيامة
        التعديل الأخير تم بواسطة مريم; الساعة 25-05-2010, 11:48 PM.

        تعليق


        • #5
          إنا لله وإنا أليه راجعون ...
          هل مثل هكذا أباء يذهبون للمسجد والحسينية ؟؟؟؟
          هل يصلون حقا ؟؟؟
          هل ينطقون بالشهادتين ؟؟؟؟؟
          يعلنون التسليم في صلاتهم لله ...
          وفي قلوبهم معترضون على مشيئته في خلقه ؟؟؟؟؟
          ماذا ترينهم أنت ؟؟؟؟

          تعليق


          • #6
            بصراحة هيج نوع من الناس للأسف موجودين وهذه الفكرة ميشيلوهة من بالهم

            وميحمدون الله على النعمة
            تصور يكولون لو يجينة ولد معوق احسن من البنية

            تعليق


            • #7
              والله أختي مريم تذهليني بكلماتكِ ...
              ونحن نعيش الأيام الفاطمية ...
              وكيف أن الزهراء عليها السلام كانت البنت الوحيدة لأبيها ( ص ) ووصفها الله تعالى بالكوثر أي الخير الكثير ولم يصف رجلا بهذا الوصف في القرآن ...
              متى نكون مسلمين برأيك ؟؟؟
              فالإسلام من التسليم ... وهناك الكثير ممن لم يسلموا بعد لقضاء الله تعالى ؟؟؟؟

              تعليق


              • #8
                والله بصراحة الناس اشكال والوان

                اعتقد اللي عندة خلل بأيمانة يحجي هيج

                تعليق


                • #9
                  صدقتِ والله ....
                  من كان في إيمانه خلل ....
                  سوف يظهر لقضاء الله الأنزعاج والملل ...
                  أسأل الله لنا أن يحفظنا من هكذا زلل .

                  تعليق


                  • #10
                    الله يعطيك العافيه للموضوع الكبير بما يحمل من معاني وأحترام وتقدير للمرأه


                    ولكن نحن الآن ومع كثرة المشاكل وانتشار المعاكسات يفضل ان لا يذكرو اسماء البنات

                    والأشاره لهم بأنهم العائله

                    وكما تعودنا من العادات وتقاليد بأن ينادي الأب بأسم الولد وليس بأسم البنت

                    ومن الأقارب قد يتقبل البعض بمنادته بأبو زينب

                    فالأم والأب يفتخرون بأبنائهم وخصوصا من تعبوا بتربيتهم

                    ونسأل الله ان يحفظ الجميع

                    ويرزق الجميع الذريه الصالحه

                    ودمت بخير
                    حكمه لأمام علي عليه السلام
                    احسبوا كلامكم من أعمالكم يقل كلامكم إلا في الخير

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X