إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

محور المنتدى(أنـــــــــــــا اعتذر) 193

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • محور المنتدى(أنـــــــــــــا اعتذر) 193

    خادمة ام الخدر
    مشرفة قسم الاسرة

    الحالة :
    رقم العضوية : 138649
    تاريخ التسجيل : 01-10-2013
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 1,364
    التقييم : 10
    أنـــــــــــــــــــــــا أعتذر ...





    إذا كآن الإعتذار ثقيلاً على نفسك فتذكر أيضا أن آلإساءة ثقيلة على نفوس آلاخرين ..


    الاعتذار فن وثقافة لايعمل بها الاّ الانسان المتكامل الذي يشخص الخطأ ويضع نفه في مواضع الاخرين

    فيؤلمه مايؤلمهم ويفرحهُ مايفرحهم

    وفي دوامات الحياة المتشعبة التي تفرض علينا الزلل رغم الحذر والحيطة


    من المهم الالتجاء لباب الاعتذار وتبرير التقصير والقصور بشكل شفاف


    يحوي من العفوية والاختيار والمداراة الشيء الكثير


    ليكون بلسماً للجراح النازفة بسبب موقف أو عبارة والتي قد تسبب فقد صحبة وتواصل شخص عزيز ونافع في حياتنا


    هذا على نطاق العمل والحياة


    أما على نطاق الاسرة فقد نجد أشد مايعاني البعض هو الاهمال والخطأ وعدم التبرير


    والاعتذار بكلمة سهلة جدااا وهي


    (أنا آسف ...أنا آعتذر ...أخطات بحقك ...سامحني )

    كلمات لاتاخذ منّا الكثير من الوقت


    لكنها تعطينا الكثير من الشعور بالتعاطف والحنان والمضي قُدما بمسيرة الحياة الزوجية


    هذا علاوة على أنها ثقافة نورّثها لابنائنا ...


    ليتعلموها ويطبقوها في حياتهم العامة ومع الجميع


    صديقا ..معلما ...كبيرا ...صغيرا


    فليس من عيب أو خجل بالامر أبداااا


    بل هو منتهى القوة والشجاعة والاحتواء للاخرين ...


    ومع كل ذلك نقول :


    نعم الاعتذار جميل لكن من المهم أن لاتتكررأسبابه كثيرا


    لكي لايفقد طعمه ويصبح بلا فائدة


    ويسبب الحرج والثقل لكلا الطرفين



    (إياك وما يعتذر منه ) ( ولاتكلم بكلام تعتذر منه غدا)


    وختاما نقول

    جميل أن تهتم بأناقة

    لباسك وحسن مظهرك

    والأجمل قبل ذلك أن تهتم بأناقـة لسانك

    فتترفع عن الألفاظ الفاحشة والبذيئة ومايؤلم الاخرين ...




    ***********************
    **************
    ************

    اللهم صلّ على محمّد وآل محمد

    نعود ويهبُ الله لنا الحياة بمنه وفيض كرمه وفضله

    ونطرح محوراً يحمل ثقافة ونغماً واعيا نحتاجه جميعاً في حياتنا الاسرية والاجتماعية والعامة


    أن نطبقه ونعمل به

    وهاهي مشرفتنا الكريمة تشاطرنا محورها الواعي (أنا اعتذر)


    وسننتظر جميل تواصلكم لنفهم معنى الاعتذار ولوازمه ونتائجه واسبابه


    وهل نقبله بكل وقت ام نغلق ابواب قلوبنا عنه

    وسأتخذ طريقة جديدة بإدارة المحور وهي طريقة الخواطر والاسئلة السريعة والقصيرة


    لاستثارة الذهن وجمع النقاط الرئيسية عند طرح المحور اعلاميا ...



    ولكم ان تتواصلوا مع اي سؤال او خاطرة منها او تضيفوا عليها ....

    وفقكم الله جميعا لصالح القول والعمل ...........









    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2017-01-13_11-59-50.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	90.0 كيلوبايت 
الهوية:	861283اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	اعتذار.jpg 
مشاهدات:	2 
الحجم:	51.6 كيلوبايت 
الهوية:	861284
    التعديل الأخير تم بواسطة مقدمة البرنامج; الساعة 22-11-2017, 09:00 AM.

  • #2


    تُرانا كم مرة نحتاج أن نعتذر لمن أخطانا بحقهم من دون قصد وتعمّد..

    الم يعلمنا الله العفو؟؟؟
    الم نتتلمذ في مدرسة أهل البيت عليهم السلام وعلى يدي اساتذة التسامح ...
    هنا نقف بمفترق طرق ...
    حقي ام ماطالبني به ربي ...
    حقا طريقٌ منزلق وعر
    ننام وفي قلوبنا غلّ ونصبّح وفي عيوننا تجاهل




































    تعليق


    • #3
      هنالك من يريدنا ان نعتذر جبرا وفرضا رغم اننا لم نخطئ بحقه


      بل كان العمل التزاما بحدود الله ودينة ....



      فهل بهكذا حال علينا االاعتذار !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!




      تعليق


      • #4
        هل طبقنا ثقافة الاعتذار بأسرنا حتى يتعلمها الابناء منا ؟؟؟؟


        أم هي فرض وواجب عليهم وترك ومغفور عنه لنا ؟




























        تعليق


        • #5
          كم هي كبيرة وعظيمةعند الله تلك المشاحنات التي تستمر اعواما وعمر باكمله


          بل نورّثها من الاباء للابناء


          فقط لان فلان من العائلة الفلانية أخطأ بحقنا .؟؟؟؟؟















          اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	12631440_531390197038835_1535132105170377939_n.jpg 
مشاهدات:	4 
الحجم:	17.3 كيلوبايت 
الهوية:	840696

          تعليق


          • #6
            هنالك من سامحنا وعفونا وسامحنا وعفونا لمئات المرات معهم


            حتى استنفذوا كل طرق الاعتذار عندنا

            ولو ردوا لعادوا لما نهوا عنه


            ترانا هل نسامح بعد أم نتجاهل ونغلق باب العذر والاعتذار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟




























            اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	19429651_1789718791044216_6553069777629401929_n.jpg 
مشاهدات:	3 
الحجم:	45.3 كيلوبايت 
الهوية:	840697

            تعليق


            • #7


              في الحياة الزوجية ماموقع الاعتذار من الاعِراب ؟؟؟؟؟؟


              والى اي مدى نستخدمه ؟؟


              هل تكفي كلمات ؟؟؟همسات .؟؟؟لمسات ...؟؟ورود ؟؟؟هدايا


              ام دواءه الصمت المميت والتراجع وانعدام المشاعر


































              اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2017-01-31_19-13-04.jpg 
مشاهدات:	1 
الحجم:	107.7 كيلوبايت 
الهوية:	840698

              تعليق


              • #8
                أقول :
                من الآثار الايجابية للاعتذار كما ذكرها أمير المؤمنين عليه السلام حيث قال :
                1 ـ « شافع المذنب اقراره ، وتوبته اعتذاره ».
                2 ـ « من اعترف بالجريرة استحقّ المغفرة ».









                ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
                فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

                فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
                وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
                كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة الرضا مشاهدة المشاركة
                  أقول :
                  من الآثار الايجابية للاعتذار كما ذكرها أمير المؤمنين عليه السلام حيث قال :
                  1 ـ « شافع المذنب اقراره ، وتوبته اعتذاره ».
                  2 ـ « من اعترف بالجريرة استحقّ المغفرة ».

                  بورك ردكم وطاب وردكم


                  نورتم وشرفتم محوركم مشرفنا القدير ...


                  يارب ياعفو ياغفور ....






























                  اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	photo_2017-08-30_10-38-16.jpg 
مشاهدات:	3 
الحجم:	67.3 كيلوبايت 
الهوية:	840699

                  تعليق


                  • #10

                    انه العناد والعزة بالاثم اللهم نقي قلوبنا من الشرك الا وهو هوى النفس
                    وهو الغرور والتكبر عند البعض


                    والتربية المتزمتة عند الاخرين

                    ويبقى صبرنا في الله ولله وبالله

                    اصبروا وصابروا هذا الدعم الالهي هو زادنا































                    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	20158128_1914490448812790_424669188_n.jpg 
مشاهدات:	5 
الحجم:	32.7 كيلوبايت 
الهوية:	840700

                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X