إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تقوى الأم وآثاره في نفسية الطفل

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تقوى الأم وآثاره في نفسية الطفل

    تستطيع أي أم أن تقوم بالوظائف التي ترتبط بالجانب المادي للطفل، بينما لا يمكن القيام بالجانب المعنوي المهم له إلا الأمهات المثقفات والمسلمات. ولا تصح التربية إلا إذا زكّت الأم نفسها أولاً، ليس بالكلام فقط بل بتقواها وعبادتها فإن لها تأثيراً كبيراً في أسلوب التربية والبناء، فالأم هي أول من يبذر بذور التربية الصحيحة في روح الطفل ونفسه وتسقي نبتته. ويؤثر سلوكها وأسلوب تربيتها وحتى طريقة تفكيرها كثيراً على صياغة الطفل وتنشئته النشأة الإسلامية.

    التقوى: نتوخى منه تلك القوة الروحية التي تصون النفس من الذنوب والمحرمات والشبهات، فالمطلوب من الأم أن تصل إلى درجة من التقوى يمكنها أن تصون نفسها وتتوقى ارتكاب المعاصي والانحراف وتجعل رضى الله نصب عينيها في جميع أعمالها وتشعر بوجوده تعالى معها أين ما كانت، فتأخذ نصيبها من حلال الدنيا ولا تجيز لنفسها الشبهات، ولا يخفى التأثير الوراثي النفسي للأم على طفلها.

    إذن تقوى الأم يخلق الخصال الإنسانية والأخلاقية والفضائل عند الطفل، وتجعل شخصيته مستقلة وبعيدة عن جميع أنواع الفساد والانحراف والنفاق، وسوف يبقى الطفل محافظاً على كيانه وضميره وشرفه لأن تقوى الأم أعطاه زخماً معنوياً وقدرة على تحمل المشاكل ومواجهة الصعاب، ومن الطبيعي أن الأطفال الذين حظوا هذه التربية الصالحة أن يتمتعوا بقدرات نفسية خارقة لا تؤثر فيهم المشاكل.

    وإذا كانت الأم هي الأنموذج والقدوة للطفل فمن الضروري أن تكون متقية بعيدة عن الحيلة والخداع والرياء والكذب والعُجب بالنفس والغرور، وتحس بمشاكل الآخرين، وتشارك أفراحهم وأتراحهم، لا يُسمع منها السب وبذاءة اللسان، لا تستغيب ولا تحسد، ولا تلوّن حياتها وحياة الآخرين بالمجاملات المصطنعة والكاذبة، عندها ستتركز وتتجذر جميع تلك الصفات والخصال في وجدان الطفل وضميره.

    وستفيد الطفل من جانب آخر القواعد والضوابط الحياتية إذا كانت ممزوجة بالخوف من الله، فإنها تصون الطفل داخلياً وتهذب سلوكه.

    فإن لم تخف الأم من الله كيف سيمكنها زرع هذا الوازع الداخلي عند أطفالها؟

    فالمربي يوقظ في الطفل الطهر والصدق واجتناب المعاصي يوجهه الوجهة الصحيحة ويحرك عنده إرادة الخير والصلاح.

    ومن ناحية أخرى فإن المعاصي والفجور تشكل سداً ومانعاً كبيراً يعرقل تطور المجتمعات ورقيها، وتمزق لجام المجتمع وتسوقه إلى التحلل والانهيار.

    إذن الأم بتقواها تستطيع أن تؤثر في حياة الأطفال الشخصية والاجتماعية والسلوكية بأن تتحكم في جميع جوارحها وخطواتها وتجعلها في ضمن دائرة ما أمرها ربها، ولا تستعمل جوارحها لتمضية شؤونها في أذية الآخرين، وأن تسيطر على جوفها فلا تملأ بطنها من مأكولات الشبهة والحرام. وأن تضبط أعصابها وتكظم غيضها في مقابل أخطاء طفلها وتسعى بالتي هي أحسن إلى إصلاحه.

    وأن تعيش الصفاء والنقاء والطهارة في كل حركة من حركاتها وكل خطوة من خطواتها في الرخاء والشدة في الفرح والحزن في السفر والحضر في الماديات والمعنويات وبذلك تستطيع أن تربي جيلاً صالحاً مفيداً للمجتمع وأن لا تنسى طلب العون من الله تعالى.
    sigpic

  • #2
    السلام عليك يارسول الله وعلى آل بيتك الطاهرين

    اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    الموالي القدير/ عمار الطائي


    جزاكم الله خيرا من نور صاحب الزمان عج


    أحسنتم بطرحكم المهم بالتربية الدينية

    فعلا كم قالوا البنت تربية أمها

    وقالوا اللوم على أهلها لم يحسنوا تربيتها إن انحرف سلوكها وجهلت دينها

    ووصايا أهل البيت في تربية الأبناء بنات وأولاد تربية دينية

    نفتقدها كثيرا في مدارسنا

    والمجتمع حجبها

    فصارت البيوت التي لا تتعلم وتتثقف بعلم أهل البيت عليهم السلام عائلة هشة تافهة أبناءها للتقليد الأعمى يركضون

    بعكس من اجتهدت بطلب العلم والدين من كنوز أهل البيت عليهم السلام ارتاحوا برؤية أبنائهم رغم المخاوف السلوكية الغازية للمجتمع إلا أنهم يغضون بصر فكرهم عن كل شين وفاسد

    أشكركم جزيلا موضوعكم مهم

    دمتم للمنتدى بالعطاء والارتقاء



    sigpic

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم

      ان تأثير الام على شخصية الطفل وسلوكه يبدأ منذ وجود الجنين في رحم امه
      بل وحرص الاسلام على اختيار الزوجة الصالحة فورد ( تخيروا لنطفكم فان العرق دساس)
      فكل ذلك له الاثر في تكوين شخصية الطفل المستقبليه
      وان الام والاب هما المؤثر الاول في اكساب الطفل العادات والصفات زينها زشينها
      فهم قدوته الاولى
      لذا كان حري بهم ان يكونوا خير قدوة له ليكون خير ابن لهم

      شكراً لكم اخ عمار على طرحكم الجميل
      وفقكم الله وسدد خطاكم وحفظكم واحسن عاقبتكم
      sigpic

      شـــما يراوينــــــــي الزمـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــان
      يحـســين الاكــــــــيك الامـــــــــــــــــــــ ــــــــــــان

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة ندى مشاهدة المشاركة
        اللهم صل على محمد وآله الطيبين الطاهرين

        الموالي القدير/ عمار الطائي


        جزاكم الله خيرا من نور صاحب الزمان عج


        أحسنتم بطرحكم المهم بالتربية الدينية

        فعلا كم قالوا البنت تربية أمها

        وقالوا اللوم على أهلها لم يحسنوا تربيتها إن انحرف سلوكها وجهلت دينها

        ووصايا أهل البيت في تربية الأبناء بنات وأولاد تربية دينية

        نفتقدها كثيرا في مدارسنا

        والمجتمع حجبها

        فصارت البيوت التي لا تتعلم وتتثقف بعلم أهل البيت عليهم السلام عائلة هشة تافهة أبناءها للتقليد الأعمى يركضون

        بعكس من اجتهدت بطلب العلم والدين من كنوز أهل البيت عليهم السلام ارتاحوا برؤية أبنائهم رغم المخاوف السلوكية الغازية للمجتمع إلا أنهم يغضون بصر فكرهم عن كل شين وفاسد

        أشكركم جزيلا موضوعكم مهم

        دمتم للمنتدى بالعطاء والارتقاء



        الاخت المتميزة القديرة
        نشكركم على الاضافة الرائعة التي انارت الموضوع
        sigpic

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة بنت الحسين مشاهدة المشاركة
          بسم الله الرحمن الرحيم

          ان تأثير الام على شخصية الطفل وسلوكه يبدأ منذ وجود الجنين في رحم امه
          بل وحرص الاسلام على اختيار الزوجة الصالحة فورد ( تخيروا لنطفكم فان العرق دساس)
          فكل ذلك له الاثر في تكوين شخصية الطفل المستقبليه
          وان الام والاب هما المؤثر الاول في اكساب الطفل العادات والصفات زينها زشينها
          فهم قدوته الاولى
          لذا كان حري بهم ان يكونوا خير قدوة له ليكون خير ابن لهم

          شكراً لكم اخ عمار على طرحكم الجميل
          وفقكم الله وسدد خطاكم وحفظكم واحسن عاقبتكم
          كل الشكر للاخت المتميزة القديرة
          بنت الحسين
          sigpic

          تعليق


          • #6
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            مشاركات مفيدة نجدها في قسم الاطفال , نسأل الله ان يوفق القائمين على متابعة هذا القسم المبارك و المفيد لأطفالنا الاعزاء

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمة الله
              معلومات مفيدة وقصص تحاكي عقول اجيال المستقبل
              من خلال ماترفده اياديكم الكريمة من عطاء خدمة لمنتدى الجود والاباء

              تعليق

              عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
              يعمل...
              X