إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تأملات في سورة التحريم....

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تأملات في سورة التحريم....

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلِّ على محمدٍ وآل محمد وعجّل فرجهم والعن أعداءهم

    اليك ياأبالفضل ,,

    ياأيها العزيز جئتك ببضاعة مزجاةٍ فأوفِ لنا الكيل وتصدّق علينا إنَّ الله يجزي المتصدّقين..

    يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم:

    (ياأيّها النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِمُ مَا أحَلَّ اللهُ لَكَ تَبتَغِي مَرضَاةَ أزوَاجِكَ وَاللهُ غَفُورٌ

    رَحِيمٌ)

    أنزلَ الله سبحانه وتعالى على نبيه الأكرم صلى الله عليه وآله وسلّم

    سورة التحريم عندما بلغ من أذية زوجاته حدّاً ألجأه (ص) ليحرّم على

    نفسه ما أحلّه الله له لكي يمنع الأذى عن نفسه منهن..

    تبدأ السورة المباركة بنداء التخصيص (ياأيها النبي) مواساة لنبّيه

    ومعاتبة ودودة, ,,

    بمعنى أنه لا تحرّم على نفسك ما أباحه الله لك..

    ويوضح الله سبحانه وتعالى أنّ هذا التحريم كان نتيجة يمينٍ أقسمه النبيّ(ص) وليس تشريعا

    مقابل تشريع الهي حيث يقول سبحانه وتعالى( قَد فَرَضَ الله لَكُم تَحِلَّةَ أَيمَانِكُم وَالله مَولاكُم)
    بمعنى أنَّ الولي (الله العليم الحكيم) قد سمح فيمكنك التحلّل من يمينك

    ولا تأبه لمرضاتهنّ إذا لم يرضهِنَّ حلالُ الله فهذا ذنبهن ..

    ثم يبيّن الله سبحانه وتعالى ما اقترفت بعض أزواجه:
    وإذ أسَرَّ النبيُّ ألى بعضِ أزواجه حَدِيتَاً فلما نَبًّأت بِهِ وأَظهَرَهُ الله
    عَلَيّهِ عَرَّفَ بَعضَهُ وَأَعرَضَ عَن بَعضٍ فَلَمَّا نَبَّأَهَا بِهِ قَالَت مَن أنبَأَكَ هَذا
    قَالَ نَبَّأنِي العَلِيمُ الخَبِيرُ.

    في هذه الآية عدّة أمور:
    أ- إفشاء سرّ النبي
    ب- إفشاء سر الزوج
    ج- إظهار الله لأمرها
    د-جهلها -أو عدم إيمانها بمكانة النبي عند ربه-
    ه -عصيان أمر النبي بعدم أفشاء السر
    و- عصيان أمر الله بعدم طاعتها لأمر النبي

    النتيجة:

    خيانة الله ورسوله

    للبحث تتمة أرجو أن يوفقني الله لها

    تحياتي

    متيمة العباس
    التعديل الأخير تم بواسطة متيمة العباس; الساعة 21-10-2010, 01:44 PM.

    ياأيها المصباح كلُّ ضلالة

    لمّا طلعتَ ظلامُها مفضوحُ

    ياكبرياء الحقِّ أنتَ إمامه


    وبباب حضرتكَ الندى مطروحُ


  • #2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...


    وهناك نكتة أخرى في موضوعك المبحوث وهو قوله تعالى: ((قَدْ فَرَضَ اللَّهُ لَكُمْ تَحِلَّةَ أَيْمَانِكُمْ..))/التحريم 2 حيث نسب البعض الى النبي صلّى الله عليه وآله بأنه يشرع مقابل تشريع الله تعالى..

    ونجيب فنقول بانّ هذه الآية الكريمة أتت مباشرة بعد آية التحريم، وهذا يدلّ على انّ التحريم جاء نتيجة الحلف الذي قام به النبي صلّى الله عليه وآله، فيدلّ على انّه ليس بتشريع، فليس للنبي أن يشرع قبال تشريع الله تعالى بعد أن أحلّ له ذلك، وإنّما أراد من ذلك الحلف ليس إلاّ...



    بحث رائع أختي القديرة متمية العباس وننتظر البقية باذنه تعالى.. زاد الله في علمك ورزقك العمل به...

    تعليق


    • #3
      الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله..

      مشرفنا الفاضل المفيد,,

      اشكر وجودكم في متصفحي المتواضع,,

      واشكركم على المداخلة الكريمة وقد أجريت التعديل بعد اطلاعي عليها,

      رحم الله والديك على هذا الدعاء الذي اقشعرّ له بدني,

      جزاك الله كل الخير ووفقنا جميعاً لمراضيه..

      وأهدي ثواب الفاتحة إلى من تكنّيت باسمه

      شيخنا المفيد قُدّس سرّه الشريف.
      والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

      ياأيها المصباح كلُّ ضلالة

      لمّا طلعتَ ظلامُها مفضوحُ

      ياكبرياء الحقِّ أنتَ إمامه


      وبباب حضرتكَ الندى مطروحُ

      تعليق


      • #4
        جزاكم الله خيرا اخواني لخدمةاخوانكم المؤمنين

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          تبدأ السورة بالإشارة إلى ما جرى بين النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) و بين بعض أزواجه من قصة التحريم فيعاتب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) بتحريمه ما أحل الله له ابتغاء لمرضاة بعض أزواجه و مرجعه إلى عتاب تلك البعض و الانتصار له (صلى الله عليه وآله وسلم) كما يدل عليه سياق الآيات.
          ثم تخاطب المؤمنين أن يقوا أنفسهم من عذاب الله النار التي وقودها الناس و الحجارة و ليسوا يجزون إلا بأعمالهم و لا مخلص منها إلا للنبي و الذين آمنوا معه ثم تخاطب النبي بجهاد الكفار و المنافقين.
          و تختتم السورة بضربه تعالى مثلا من النساء للكفار و مثلا منهن للمؤمنين.
          و ظهور السياق في كون السورة مدنية لا ريب فيه.
          قوله تعالى: «يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك تبتغي مرضاة أزواجك و الله غفور رحيم» خطاب مشوب بعتاب لتحريمه (صلى الله عليه وآله وسلم) لنفسه بعض ما أحل الله له، و لم يصرح تعالى به و لم يبين أنه ما هو؟ و ما ذا كان؟ غير أن قوله: «تبتغي مرضاة أزواجك» يومىء أنه كان عملا من الأعمال المحللة التي يقترفها النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) لا ترتضيه أزواجه فضيقن عليه و آذينه حتى أرضاهن بالحلف على أن يتركه و لا يأتي به بعد.
          فقوله: «يا أيها النبي» علق الخطاب و النداء بوصف النبي دون الرسول لاختصاصه به في نفسه دون غيره حتى يلائم وصف الرسالة.
          و قوله: «لم تحرم ما أحل الله لك» المراد بالتحريم التسبب إلى الحرمة بالحلف على ما تدل عليه الآية التالية فإن ظاهر قوله: «قد فرض الله لكم تحلة أيمانكم» إلخ، إنه (صلى الله عليه وآله وسلم) حلف على ذلك و من شأن اليمين أن يوجب عروض الوجوب إن كان الحلف على الفعل و الحرمة إن كان الحلف على الترك، و إذ كان (صلى الله عليه وآله وسلم) حلف على ترك ما أحل الله له فقد حرم ما أحل الله له بالحلف.
          و ليس المراد بالتحريم تشريعه (صلى الله عليه وآله وسلم) على نفسه الحرمة فيما شرع الله له فيه الحلية فليس له ذلك.
          الاخت الفاضلة
          متيمة العباس
          احسنتم على هذا الطرح المبارك وفي ميزان حسناتكم

          sigpic

          تعليق


          • #6
            بسم الله الرحمن الرحيم

            والصلاة والسلام على أشرف الخلق محمد وآله الطاهرين

            بعد مداخلتي لموضوع الأخ الجياشي حول سورة التحريم دخلت الى موضوعي هذا

            وكم فوجئت وصُدمت أنني لم أكمل الموضوع ,,

            واخجلتاه منك يارسول الله ,,

            أستغفر الله على هذا التقصير ياويلي لا أستطيع الآن فقد داهمني الوقت ,,

            أرجو من حضرة النبيّ الأكرم أن أكمله بأسرع وقت

            ياأيها المصباح كلُّ ضلالة

            لمّا طلعتَ ظلامُها مفضوحُ

            ياكبرياء الحقِّ أنتَ إمامه


            وبباب حضرتكَ الندى مطروحُ

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة متيمة العباس مشاهدة المشاركة
              بسم الله الرحمن الرحيم

              والصلاة والسلام على أشرف الخلق محمد وآله الطاهرين

              بعد مداخلتي لموضوع الأخ الجياشي حول سورة التحريم دخلت الى موضوعي هذا

              وكم فوجئت وصُدمت أنني لم أكمل الموضوع ,,

              واخجلتاه منك يارسول الله ,,

              أستغفر الله على هذا التقصير ياويلي لا أستطيع الآن فقد داهمني الوقت ,,

              أرجو من حضرة النبيّ الأكرم أن أكمله بأسرع وقت
              السلام عليكم أختي الموالية ورحمة الله وبركاته..

              أختي القديرة لعلّ لطول الفترة الزمنية هي السبب في نسيانكم لهذا الموضوع، ولكن أحب أن أبشّركم بأنكم قد أكملتم بحثكم، وأدناه رابط تكملة موضوعكم..
              تأملات في سورة التحريم 2 (بحث)


              مع خالص الدعوات بالموفقية والسداد..
              خادمكم// المفيد

              تعليق

              عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
              يعمل...
              X