إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حلاوة

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حلاوة



    لو سأل كل منا نفسه : ماهو أكثر أمر يورث سعادة في القلب وحلاوة تأخذ بمجامع الروح؟ربما تعددت الاجابات لكن هل من خلاف على أن أكبر شيء يثمر هذا الشعور ,هو استشعار القرب من الله والخشوع بين يديه؟أليست قلوبنا بين يديه سبحانه؟أليست السعادة هبهة يقذفها سبحانه في قلب عباده الطائعين؟

    قال تعالى :{ واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه}
    حضور القلب والخشوع ليس بمحض إرادة الانسان فكم من مرات نحاول فيها هذا ولا نقدر ,فهو نعمة من الله يمنّ بها على من يشاء...

    فانتبه!!!

    إن ذقت هذه الحلاوة ألا تضيعها , فكم هو مؤلم فقد النعمة لمن تمتع بها وعرف لذتها,بل أحفظها بشكرها وما شكرها إلا مزيد من الطاعة والالتزام والبعد عن المعاصي والذنوب ,إذا أدركنا هذا المعنى فإن ركعات خاشعة في جوف الليل تستشعر بها القرب من الله,دعاء يفتح الله به عليك بين يديه ستتحول الى وقاية من الزلل ودافع نحو مزيد من الا لتزام والتقوى ,كلما فترت الهمة أم حدثتك النفس بذنب ما سارعت الى تذكر تلك الدقائق الغالية وحلا وتها وخشيت أن يحرمك الله منهاإن ألممت بخطأ, نسأل الله ألا يحرمنا فضله وأن يمتعنا دوماً بحلاوة الايمان0




  • #2
    اللهم صل على محمد و ال محمد

    تعليق


    • #3
      بارك الله بك ووفقك لكل خير وصلاح

      تعليق


      • #4
        سبحان الله

        ما أجملها من لحظات....عندما تلتصق رؤوسنا بالارض ونحن نسجد له



        سبحانه و تعالى...كم هى حلوه

        حلاوة الخشوع فى الصلاه

        أقرب ما نكون ونحن سجود..


        الصلاة تنهانا عن المنكر ان صدقت قلوبنا فيها

        ويا لها من حلاوه






        و النظر الى السماء والشكوى الى الله وما اعظم حلاوة رحمته عندما تسعك



        شكراً لكِ عزيزتي قناديل على اختياركِ لهذا الموضووع "
        تحيتي لكِ

        تعليق


        • #5
          نعم... من شق هذا الطريق وذاق حلاوته , فلن يبرح هذا الطريق حتى يصل لأجل مستوى الكماليات والقرب من الله تعالى , لهي سعادة حقيقية وترسم البهجة على وجه المؤمن في الحل والترحال , وقوة خارقة يصعب على الشيطان أن يخترق ردائها الابيض الطاهر !
          إن كان الإنسان يحب الله حقا , فاليترجم حبه بمقدار أعماله الجليلة السامية , حتى يحضى بجنة الدنيا قبل الآخرة ! .

          حب الدنيا رأس كل خطيئة

          لو أراد الإنسان أن يصل لهذا الهدف والطريق المستقيم , عليه أن ينسى زهوة الدنيا الفانية .

          قناديل ...
          لربما انتابني الحسد ! ولما لا ... فمن كان له هذا المقام الرفيع , حريا به أن يستقطب كل القلوب ويجلب الغيرة , بل يشعر بالتقصير أكثر حيال هذا الأمر .
          أعجبتني كثيرا تلك السطور الروحانية , وقلمك كان سباق في الإبداع , فأسأل الله أن يوفق الجميع في التقرب إلى الله حق قرب ! ويمن علينا الخالق بالسعادة المحتومة والأبدية !؟
          التعديل الأخير تم بواسطة زقزقة العصافير; الساعة 20-01-2011, 01:52 PM.
          اللهم صلِ وسلم على محمد وآل محمد

          تعليق

          المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
          حفظ-تلقائي
          Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
          x
          إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
          x
          يعمل...
          X