إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

آثار اكل الحرام..

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • آثار اكل الحرام..

    الكثير من الناس في هذا الزمان لايتورعون عن اكل الحرام بمختلف الطرق ويغفلون عن آثار الكبيرة عليهم في الدنيا والاخرة سواء قلام كثر ومن آثاره كما ورد في الاحاديث:

    1- يسلب البركة من المال وروي عن الامام الصادق عليه السلام "من كسب مالا من غير حلة سلط عليه البناء والطين والماء" حتى يتلف ماله اي يعيش دائما هم البناء فيصرف عمره وماله ولاينفعه هذا في الدنيا ولا في الاخرة وكان هذه القطعة من الارض اصبحت مأمورة بابتلاع ماله.


    2- يمنع قبول العبادات فعن رسول الله صلى الله عليه وآله قال " اذا وقعت لقمة حرام في جوف العبد لعنه كل ملك في السماوات والارض" وقال ايضا "العبادة مع اكل الحرام كالبناء على الرمل".


    3- آكل الحرام لايستجاب دعائه، يقول رسول الله صلى الله عليه وآله "من اكل لقمة حرام لم تقبل له صلاة اربعين ليلة، ولم تستجب له دعوة اربعين صباحاً، وكل لحم ينبته الحرام فالنار اولى به، وان اللقمة الواحدة تنبت اللحم"

    قال تعالى لعيسى ابن مريم عليه السلام" قل لظلمة بني اسرائيل لاتدعوني والسحت تحت اقدامكم "


    4- اكل الحرام يقسي القلب ويحيطه بالظلمةوبعدها لايعود قادرا على تقبل الحق ولايتاثر باي تحذير او وعظ ولا يتجنب ارتكاب ايجناية، وكما قال سيد الشهداء عليه السلام ضمن خطبته لجيش ابن سعد " فقد مُلئت بطونكم من الحرام وطبع على قلوبكم، ويلكم الا تنصفون الا تسمعون ".

    اجارنا الله واياكم من اكل الحرام.


  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركته

    موضوع رائع ومهم بارك الله في جهودكم

    موفقين ان شاء الله

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة بنت الهدى مشاهدة المشاركة
      الكثير من الناس في هذا الزمان لايتورعون عن اكل الحرام بمختلف الطرق ويغفلون عن آثار الكبيرة عليهم في الدنيا والاخرة سواء قلام كثر ومن آثاره كما ورد في الاحاديث:
      1- يسلب البركة من المال وروي عن الامام الصادق عليه السلام "من كسب مالا من غير حلة سلط عليه البناء والطين والماء" حتى يتلف ماله اي يعيش دائما هم البناء فيصرف عمره وماله ولاينفعه هذا في الدنيا ولا في الاخرة وكان هذه القطعة من الارض اصبحت مأمورة بابتلاع ماله.
      2- يمنع قبول العبادات فعن رسول الله صلى الله عليه وآله قال " اذا وقعت لقمة حرام في جوف العبد لعنه كل ملك في السماوات والارض" وقال ايضا "العبادة مع اكل الحرام كالبناء على الرمل".
      3- آكل الحرام لايستجاب دعائه، يقول رسول الله صلى الله عليه وآله "من اكل لقمة حرام لم تقبل له صلاة اربعين ليلة، ولم تستجب له دعوة اربعين صباحاً، وكل لحم ينبته الحرام فالنار اولى به، وان اللقمة الواحدة تنبت اللحم"
      قال تعالى لعيسى ابن مريم عليه السلام" قل لظلمة بني اسرائيل لاتدعوني والسحت تحت اقدامكم "
      4- اكل الحرام يقسي القلب ويحيطه بالظلمةوبعدها لايعود قادرا على تقبل الحق ولايتاثر باي تحذير او وعظ ولا يتجنب ارتكاب ايجناية، وكما قال سيد الشهداء عليه السلام ضمن خطبته لجيش ابن سعد " فقد مُلئت بطونكم من الحرام وطبع على قلوبكم، ويلكم الا تنصفون الا تسمعون ".
      اجارنا الله واياكم من اكل الحرام.



      أحسنتم أختنا الفاضلة على هذا الاختيار الموفّق والموضوع القيّم والمهم جداً



      للأسف الشديد صار طلب اللقمة الحلال ، والطعام غير المشوب بالحرام ، من الأمور الصعبة في هذا الزمان ، فتارة يكون الطعام محرم في نفسه كالميتة والدم ولحم الخنزير والمسكرات وغيرها ، وأخرى يكون الطعام محرماً بالعارض : كالمتنجس والمغصوب ونحوهما ، وكلا النوعين منتشران بكثرة في أوساطنا ، فمن الصعوبة على المؤمن التحرز عنهما واجتنابهما ، وهذا يحتاج الى مقدار من الصبر والمجاهدة لأجل التوقف عند الشبهات ومقاومة المغريات فضلاً عن اجتناب المحرمات .

      ولكن في المقابل فان اللقمة الحلال لها الأثر الايجابي العميق على نفسية الانسان وتصرفاته ، وتوجيه ميولاته وأفكاره ، وصياغة شخصيته والمساهمة في اتزانه .

      لذا نرى الشارع المقدس قد أولى هذا الأمر اهتماماً بالغاً ، وأعطاه مساحة كبيرة في ساحة الأحكام والتشريعات ، قال تعالى :
      " حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَنْ تَسْتَقْسِمُوا بِالْأَزْلَامِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ " (1)
      وقال تعالى
      " وَلَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُوا بِهَا إِلَى الْحُكَّامِ لِتَأْكُلُوا فَرِيقًا مِنْ أَمْوَالِ النَّاسِ بِالْإِثْمِ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ " (2)

      وفي السنة المطهرة كم كبير من الأحاديث والروايات التي تحرّم الطرق غير المشروعة وغير السليمة في كسب الأموال ، اضافة الى الروايات التي تشدد النهي عن الأطعمة المحرمة ، وقسم من الروايات التي تشير الى اجنتاب بعض الأمورسواء كانت أطعمة أو البسة أو عادات ونحوها التي من شأنها التأثير على سلوك الانسان وتصرفاته ، ولكن لا يسع المقام لذكر كل التفاصيل ، ولكن نشير الى بعضها باختصار :


      قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) :
      " من أكل الحلال قام على رأسه ملك يستغفر له حتى يفرغ من أكله "

      وقال (صلى الله عليه وآله) :
      " إذا وقعت اللقمة من حرام في جوف العبد، لعنه كل ملك في السماوات والارض، وما دامت اللقمة في جوفه لا ينظر الله إليه،
      ومن أكل اللقمة من الحرام فقد باء بغضب من الله، فان تاب تاب الله عليه، وإن مات فالنار أولى به "
      (3)

      وعن النبي (صلى الله عليه وآله) قال:
      " من أكل الحلال أربعين يوما نور الله قلبه "

      وقال (صلى الله عليه وآله) :

      " إن الله ملكا ينادى على بيت المقدس كل ليلة: من أكل حراما ما لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا، والصرف النافلة والعدل الفريضة "
      (4)

      وقال أمير المؤمنين(عليه السلام ) مخاطبا كميل :

      " يا كميل انظر فيم تصلي، وعلى ما تصلي، إن لم تكن من وجهه وحله فلا قبول.
      يا كميل إن اللسان يبوح من القلب ، والقلب يقوم بالغذاء، فانظر فيما تغذي قلبك وجسمك،
      فإن لم يكن ذلك حلالا لم يقبل الله تعالى تسبيحك ولا شكرك "
      (5)


      ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
      (1) [المائدة/3]
      (2) [البقرة/188]
      (3) بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 63 / ص 314)
      (4) بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 100 / ص 16)
      (5) بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 74 / ص 273)






      أسأل الله تعالى أن يوفقني فأُطلُّ على الموضوع مرة أخرى .

      التعديل الأخير تم بواسطة الصدوق; الساعة 06-10-2011, 04:06 PM.




      عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
      سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
      :


      " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

      فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

      قال (عليه السلام) :

      " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


      المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


      تعليق


      • #4
        أشكركم على هذا الموضوع القيم والمهم


        ان لأكل الحرام آثار وخيمة على الانسان من حيث الاخلاق والعبادات والسلوك ، سواء كان هذا الانسان زوج او زوجة او اولاد فيسيء كل فرد منهم الى باقي افراد الاسرة والى المجتمع اجمع بسبب سوء تصرفاته واخلاقه

        وهذا الامر من شأنه ان يفكك الاسر والمجتمع معا بشيوع الاطباع السيئة والاخلاق الذميمة والافعال الدنيئة والقبيحة والتي هي انعكاسات للقمة الحرام التي اكلها الانسان فتكونت منها نطفة اولاده واطعم من هذه اللقمة ايضا زوجته واطفاله ، فكانت النتيجة هي التفكك الاسري والاجتماعي ، وقد سمعنا عدد غير قليل من القصص التي تحكي كثير من الامور التي تسببت بها لقمة الحرام ...



        اجارنا الله تعالى واياكم وجميع اخوننا المؤمنين من الحرام واهله

        ووفقنا جميعا لكل خير وصواب

        انه سميع مجيب

        تعليق


        • #5
          لكم جزيل الشكر اخي الفاضل "سامر الزيادي" لكرم المرور

          دمتم بتوفيق الله...

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة الصدوق مشاهدة المشاركة
            أحسنتم أختنا الفاضلة على هذا الاختيار الموفّق والموضوع القيّم والمهم جداً

            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
            احسن الله لكم سيدنا الكريم " الصدوق " وجزاكم خيرا لما تفضلتم به من اضافة مباركة بنور الايات القرانية والاحاديث الشريفة التي تؤكد على ضرورة اجتناب اكل الحرام والتاكيد على الحلال واثاره على الانسان..
            وكما تفضلتم فان الموضوع في غاية الاهمية وعلينا قراءة الاحاديث الواردة بتامل فالانسان يعمل في حياته لتحقيق السعادة في الدنيا والاخرة بطرق مختلفة واذا بلقمة الحرام تهدم كل ما يسعى لتحقيقه ..
            فهل سألنا انفسنا مثلا لو ان الله تعالى وبسبب لقمة حرام لم يقبل منا صلاتنا وهي عمود الدين ..
            لو ان الله تعالى وبسبب لقمة الحرام لم يستجب لنا دعاءنا وهو المفتاح لرحمة الله فكيف سيكون حالنا..
            لو انا وبسبب لقمة الحرام تغير حالنا من الخير الى الشر، ولا يتبع هذا التبدل سوى سوء العاقبة نستجير بالله..واليكم مثلا لذلك..

            يروى عن شريك بن عبد الله القاضي انه كان في البداية فقيها ورعا، الى ان احضره المهدي العباسي وفرض عليه ان يقبل احد ثلاثة:
            اما منصب القضاء
            او ان يكون مربيا لاطفال الخليفة
            او ياكل مرة واحدة من طعام الخليفة
            فاختار اكل الطعام واعتبره اسهل من الامرين الاخرين ،فاوصى الخليفة طباخه الخاص ان يحضر الوانا مختلفة من الطعام اللذيذ ،فلما اكل من ذلك الطعام قال الطباخ: لم يستقم شريك بعد هذا وهكذا حدث فقد اثرت فيه تلك اللقمة الحرام حتى قبل العملين الآخرين القضاء وتربية الاطفال.

            نسال الله العفو والرحمة..

            تعليق


            • #7
              اخي القدير " ارض الطف " لكم الشكر لكرم المرور والاضافة القيمة..

              تعليق


              • #8
                بارك الله فيكِ أختي مجهود رائع
                نسأل الله التوفيق والسداد

                تعليق


                • #9
                  بسم الله الرحمن الرحيم
                  اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم و أهلك عدوهم
                  السلام عليك يا مولاي يا أبا عبدالله ورحمة الله وبركاته
                  السلام عليك يا مولاي يا أبا الفضل العباس ورحمة الله وبركاته

                  موضوع في غاية الأهمية وللتعمق أكثر في الموضوع أورد هذا السؤال
                  هل الأجرة التي يتقضاها شخص ما مقابل عمل غير متقن سواء كان لقصور
                  أو تقصير ذاتي من الشخص نفسه تدخل في المال الحرام ؟
                  و إذا كان هذا التقصير ناتج عن أن الدولة تلزم الشخص بأعمال اضافية
                  خارج المتفق عليه فهل لها نفس الحكم ؟





                  طالبة الرضا والشفاعة
                  يتيمتكم بالحسين اهتديت
                  وفي أمان الله











                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة بنت الهدى مشاهدة المشاركة


                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
                    احسن الله لكم سيدنا الكريم " الصدوق " وجزاكم خيرا لما تفضلتم به من اضافة مباركة بنور الايات القرانية والاحاديث الشريفة التي تؤكد على ضرورة اجتناب اكل الحرام والتاكيد على الحلال واثاره على الانسان..
                    وكما تفضلتم فان الموضوع في غاية الاهمية وعلينا قراءة الاحاديث الواردة بتامل فالانسان يعمل في حياته لتحقيق السعادة في الدنيا والاخرة بطرق مختلفة واذا بلقمة الحرام تهدم كل ما يسعى لتحقيقه ..
                    فهل سألنا انفسنا مثلا لو ان الله تعالى وبسبب لقمة حرام
                    لم يقبل منا صلاتنا وهي عمود الدين ..
                    لو ان الله تعالى وبسبب لقمة الحرام لم يستجب لنا دعاءنا
                    وهو المفتاح لرحمة الله فكيف سيكون حالنا..
                    لو انا وبسبب لقمة الحرام تغير حالنا من الخير الى الشر، ولا يتبع هذا التبدل سوى سوء العاقبة نستجير بالله..واليكم مثلا لذلك..

                    ...

                    نسال الله العفو والرحمة..


                    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

                    إن هذا الموضوع في غاية الخطورة على مستقبل المرء ، فقد تكون لقمة حرام واحدة ، او ربما بعض اللقمة ، تقلب حياة الانسان من الخير الى الهلاك ، والى الخسران المبين للدنيا والآخرة ، القصة التي ذكرتموها خير مثال .

                    وعلى ذكر ردّ الدعاء والصلاة وبعض العبادات فان للفقهاء أحكام حول مسألة المال الحرام ، فمثلاً يقول الفقهاء : من طاف في طواف الحج أو طواف العمرة وعليه ثوب مغصوب او اشترى ثوبي الطواف نقداً بمال مغصوب او كان بعض الثمن مغصوباً ، فطوافه باطل ، وبالتالي بطلان حجه وعمرته ، وكذا الحكم بالنسبة للصلاة والوضوء والأغسال الواجبة والمستحبة وزيارة قبر النبي (صلى الله عليه وآله) وباقي زيارات المعصومين (صلوات الله عليهم أجمعين ) ، وغيرها من العبادات ، فان لقمة الحرام تفسدها كما يفسد الخلُّ العسلَ ، أو كمن يبني بيوت وعمارات وناطحات سحاب على اساس من الملح فسرعان ما تنهار فتصبح ركاماً وأنقاضاً ، فلا يجني من عمله الا التعب والعناء .


                    وفقكم الله تعالى وسدد خطاكم

                    وغفر لكم ولجميع المؤمنين





                    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
                    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
                    :


                    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

                    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

                    قال (عليه السلام) :

                    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


                    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


                    تعليق


                    • #11
                      احسنتم اختي الفاضلة بنت الهدى على هذا الموضوع القيم والمهم واجارنا الله واياكم من اكل الحرام

                      تعليق


                      • #12
                        بسم الله الرحمن الرحيم

                        جزيل الشكر للاعزاء " احزان كربلاء" سيدنا الكريم "الصدوق" و"اشواق الروح"...

                        رزقكم الله خير الدارين...

                        تعليق


                        • #13
                          بسم الله الرحمن الرحيم
                          اللهم صلِ على محمدٍ وآلِ محمد

                          المشاركة الأصلية بواسطة بالحسين اهتديت مشاهدة المشاركة

                          موضوع في غاية الأهمية وللتعمق أكثر في الموضوع أورد هذا السؤال
                          هل الأجرة التي يتقضاها شخص ما مقابل عمل غير متقن سواء كان لقصور
                          أو تقصير ذاتي من الشخص نفسه تدخل في المال الحرام ؟
                          و إذا كان هذا التقصير ناتج عن أن الدولة تلزم الشخص بأعمال اضافية
                          خارج المتفق عليه فهل لها نفس الحكم ؟

                          احسنت اختي "بالحسين اهتديت".. سؤالك مهم اتمنى من مشرفينا المختصين الاجابة عن السؤال للفائدة..

                          زادكِ الله نورا وهداية من نور مولانا الحسين عليه السلام.

                          تعليق


                          • #14
                            الاخت بنت الهدى

                            تعليق


                            • #15
                              خيتي بنت الهدى نور الله عليك دنيا واخرة والهمك السداد دائما

                              مولانا الصدوق احسنت رحم الله والديك على ماثريت به الموضوع بميزان اعمالك

                              الموضوع رائع جدا ويمس حياة كل الافراد والطبقات بمجيتمعنا على سبيل لمثال الطلاب بالمدرسة لو غش بالامتحان وحصل عالشهادة بالغش والاعتماد على جهد غيره وباهالشهادة حصل على وظيفة اعتقد ان مال حرام ولاافتى بل اترك موضوع الفتوى والافادة لعلمائنا الافاضل بمدرسة الكفيل هاي وحدة؟؟؟

                              الثانية بناء على الديرة بلدتي ولاتكلم عن بلاد الغربة لا كلامي عن بلادنا المسلمين حدث ولاحرج : من اكلات الفاست فود والمطاعم اليهودية كماكدنولز- كودو -.. -kfh هرفي وغيرها من يضمن ان اللحوم المستوردة فيها تم ذبحها بالطريقة الاسلامية فعلا المراجع حفظهم الله تعالى لنا يفتون بان الاصل في البلاد الاسلامي نبنب عالحلية ؟؟ بس لمن يصير الموضوع واضح للعيان ان اكلهم ماهو حلال لانه اثبتت بعض البحوث هاذا الشئ وخصوصا عندنا وبالعاصمة المحترمة والمختلة الموازين والمنشرة بكل شبر فيها امثال هالمطاعم وطبعا بناتنا واولادنا يتنافسون من باب المظاهر وللاسف انه كان عشاي ولاغداي البارح بماكدنولز ولاب يتفاخر انه اخذ اطفاله لهناك وبعد تناول تلك الوجبات ..وملئ البطون منها من غير تحري ولادقة ..اصبح انقلاب بالموازين وصار الحلال حرام والحرام حلال وانعدمت غيرة الرجل على اهله ودينه ووطنه وصار الموضوع سيان اذا بنته او زوجته تتمازح مع القرسون وتتبادل الطرائف مه هذا وذاك ..وكم وكم والعياذ بالله التقي بمؤمنين في مجالس الحسين متحجري الدموع وينظرون الى الحضوراو الخطيب بتبلد المشاعر وهو بعز المصايب اين دمعتهم لمجرد ذكرة المصيبة من ذهب بها بعيدا غير امتلا البطون من الحرام والجوارح ايضا..

                              اسال الله لى وللجميع بتوفيق الطاعة وبعد المعصية وحسن الخاتمة؟؟

                              ثالثا :ضعاف النفوس وميتي الضمائر ممن كان همهم جمع المال فقط للورثة ناسين انفسهم انهم مسافرين من هالدنيا بكفن فقط لامال ولاخبز باللحد معنا ..لايرون اي اشكالية بغش وخداع الزبون وتقديم وجبات للحوم ودجاج يكون ميت اصلا قبل الذبح والطبخ وهذا ماتم كشفه في بعض المطاعم الشعبية عنا ؟؟؟فتم اغلاقة لفترة وفتح على افتراض ضمنا توبه هالمطعم من يضمن حلية اكل المطاعم الاخرى انا ماتكلم من باب الفقه لا ياخواني وخواتي ؟؟؟

                              بس خلينا ننتبه لانفسنا ولاراح نموت لو ماكلنا من هالمطاعم الوقت كلش ضيق الان معي والا بودي ان سرت قصة لصاحب العصر والزمان خلاصتها انه مع لقائه بشاب يود ويتوق للقياه نهاه عن الاكل من المطاعم حتى يحصل على خشوع القلب وحياته؟؟

                              رابعا :الموظف بالدوام البعض لاذمة ولاضمير ورشاوي من وين وصوب ؟؟يجي بعد بدء الدوام بكذا ساعة متناسي انه ضيع حقوق المراجعين بتضيع وقتهم لانتظاره بالتفضل للحظرو ومغادرته للدوام قبل انتهاء الوقت بساعات وساعات وتعطيل انجاز مهمامه النتعلقة بقضاء حوائج الناس متناسي انه موظف في دولة الامام الحجة عج وانه سجل اعماله بيده كل يوم سواء كان بالهند او السند؟؟؟

                              ام عن الذين ينتج منهم تقصير من غير قصد في مجال عملهم او دراستهم فنصيحتي لهم كما اوصاني الوالد العزيز بتخصيص جزء من المرتب الشهري لرد المظالم وتسلم بيد الشارع المقدس من ينوب عنه لتصرف فى وجهها بالاضافة الى الصلاة على محمد واله وتثويبها لمن قصرنا بحقهم ..
                              اخواني واخواتي كلي امل بالاتبخلوا علينا بدلوكم في هذا الموضوع للاستفادة ..
                              هذا وصلى الله على محمد واله وعجل فرجهم وارحمنا بهم دنيا واخرة
                              "اللهم لاتجعلني من المُعارين ولاتخرجني من التقصير"
                              اللهم لين قلبي لولي امرك واجعلني طوع امره...
                              وصلي اللهم على محمد واله وعجل فرجهم

                              تعليق

                              يعمل...
                              X