إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عظّم الله تعالى أجورنا وأجوركم بذكرى استشهاد الامام الغريب البعيد(عليه السلام) ..

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عظّم الله تعالى أجورنا وأجوركم بذكرى استشهاد الامام الغريب البعيد(عليه السلام) ..



    بسم الله الرحمن الرحيم

    من قلوب تملؤها اللوعة ونفوس يعتريها الحزن ، نرفع أشجى آهات الحزن ، وأسمى آيات الأسى الى مقام


    مولانا صاحب العصر والزمان (عجل الله تعالى فرجه الشريف)


    والى مراجعنا العظام ، والى الأمة الاسلامية جمعاء


    بذكرى استشهاد الامام الثامن الضامن ، سيدنا ومولانا الامام


    عـلــي بــن مــوســى الرضـــا المــرتــضــى (عليهما السلام)


    هذا الامام الذي عاش لوعة الغربة والبعد عن الأهل والوطن ، وفراق الأحبة والموالين

    وعاش لوعة الشوق والحنين الى قبر جده رسول الله (صلى الله عليه وآله)

    ولكنها مشيئة الله تعالى في أن تُدفن بضعة لرسول الله (صلى الله عليه وآله) في أرض الغربة

    لتكون ملجئاً يلجأ اليها المحزون المكروب فيسأل الله تعالى بحق صاحب ذاك القبر

    أن يفرج همومه ويكشف كربته ..


    عن الصادق جعفر بن محمد، عن أبيه، عن آبائه عليهم السلام قال:
    « قال رسول الله صلى الله عليه وآله:
    " ستدفن بضعة مني بأرض خراسان ؟ لا يزورها مؤمن
    إلا أوجب الله عزوجل له الجنة وحرم جسده على النار "
    »
    بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 49 / ص 284)

    وقال (صلى الله عليه وآله):
    " ستدفن بضعة مني بخراسان ما زارها مكروب إلا نفس الله كربه،
    ولا مذنب إلا غفر الله له ذنوبه "

    وسائل الشيعة - الحر العاملي - (ج 14 / ص 553)

    عن إبراهيم بن إسحاق النهاوندي قال: قال الرضا (عليه السلام):
    " من زارني على بعد داري ومزاري أتيته يوم القيامة في ثلاثة مواطن حتى أخلصه من أهوالها:
    إذا تطايرت الكتب يميناً وشمالاً، وعند الصراط، وعند الميزان "


    وسائل الشيعة - الحر العاملي - (ج 14 / ص 551)



    فنسأل الله تعالى بحق صاحب هذا اليوم الامام بعيد المدى السلطان علي بن موسى الرضا (عليهما السلام)

    أن يكتبنا من زواره والمشمولين بشفاعته ، وشفاعة آباءه وأبناءه (صلوات الله عليهم أجمعين)





    وعظّم الله تعالى أجورنا وأجوركم بهذا المصاب الجلل






    عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
    سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
    :


    " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

    فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

    قال (عليه السلام) :

    " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


    المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)



  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم وارحمنا بهم ياكريم

    اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى عَلِيِّ بْنِ مُوسَى الرِّضا الْمُرْتَضَى الاِْمامِ التَّقِيِّ النَّقِيِّ وَحُجَّتِكَ عَلى مَنْ فَوْقَ الاَْرْضِ وَمَنْ تَحْتَ الثَّرى، الصِّدّيقِ الشَّهيدِ، صَلاةً كَثيرَةً تامَّةً زاكِيَةً مُتَواصِلَةً مُتَواتِرَةً مُتَرادِفَةً، كَاَفْضَلِ ما صَلَّيْتَ عَلى اَحَد مِنْ اَوْلِيائِكَ.



    اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وَلِيَّ اللهِ وَابْنَ وَلِيِّهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا حُجَّةَ اللهِ وَابْنَ حُجَّتِهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا اِمامَ الْهُدى وَاَلْعُرْوَةُ الْوُثْقى وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ، اَشْهَدُ اَنَّكَ مَضَيْتَ عَلى ما مَضى عَلَيْهِ آباؤُكَ الطّاهِرُونَ صَلَواتُ اللهِ عَلَيْهِمْ، لَمْ تُؤْثِرْ عَمىً عَلى هُدىً وَلَمْ تَمِلْ مِنْ حَقٍّ اِلى باطِل، وَاَنَّكَ نَصَحْتَ للهِ وَلِرَسُولِهِ وَاَدَّيْتَ الاْمانَةَ، فَجَزاكَ اللهُ عَنِ الاْسْلامِ وَاَهْلِهِ خَيْرَ الْجَزاءِ، اَتَيْتُكَ بِاَبي وَاُمّي زائراً عارِفاً، بِحَقِّكَ مُوالِياً لاِوْلِيائِكَ مُعادِياً لاِعْدائِكَ فَاشْفَعْ لي عِنْدَ رَبِّكَ.


    سَلامٌ عَلى آلِ طه وَيس سَلامٌ عَلى آلِ خَيْرِ النَّبِيّين

    سَلامٌ عَلى رَوْضَة حَلَّ فيها اِمامٌ يُباهي بِهِ المُلْكُ وَالدّين
    السلام عليك يا شمس الشموس وأنيس النفوس
    السلام عليك يا ثامن الأئمة وضامن الجنة أيها الغريب المقتول
    المسموم المدفون بأرض طوس
    يا من سلمت عليه المنارة ورأسها معكوس السلطان
    أبي الحسن يا علي بن موسى الرضا
    المرتضى الراضي بالقدر والقضا
    السلام عليك وعلى أبنائك الكرام وأجدادك العظام
    السلام عليك وعلى أخيك القاسم وأختك
    فاطمة المعصومة جميعاً ورحمة الله وبركاته
    ببالغ الحزن والأسى .. نرفع أحر التعازي القلبية إلى مولانا وسيدنا صاحب العصر
    والزمان روحي فداه (عج) وإلى نوابه المراجع العظام والعلماء الأعلام والى جميع
    المحبين الموالين لأهل البيت (ع) بمناسبة استشهاد الإمام المسموم علي بن موسى
    الرضا(ع)
    رحم الله والديكم أخينا الكريم الصدوق
    رزقكم الله في الدنيا زيارته وفي الاخرة شفاعته ياكريم
    وقضى الله حوائجكم وحوائجناوحوائج كل محتاج بحق محمد وال محمد


    نسألكم الدعاء
    " وَلَسَوْفَ يُعْطِيك رَبّك فَتَرْضَى "

    تعليق


    • #3

      عظّم الله تعالى أجوركم وتقبّل تعازيكم

      وحشركم في زمرة محمّد وآله الطاهرين

      تعليق


      • #4
        عظم الله أجورنا وأجوركم بهذا المصاب الجلل بأستشهاد الامام علي بن موسى الرضا
        ورزقنا أنا وأياكم زيارته في الدنيا وحشرنا مع زمرة محمد وآل محمد في الاخرة

        تعليق


        • #5
          عظم الله تعالى اجورنا واجوركم بمناسبة ذكرى استشهاد الإمام علي بن موسى الرضا عليه السلام شمس الشموس وسلطان طوس ، بارك الله فيك أخي الصدوق وجزاك الله كل خير ، وندعوا الله ان يرزقنا زيارته في الدنيا وشفاعته في الآخره .

          تعليق


          • #6
            بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
            اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ والعَنْ عَدُوّهُمْ
            أعزي مولاي صاحب العصر والزمان الإمام الحجة بن الحسن عليه السلام

            باستشهاد الامام علي ابن موسى الرضا عليهم السلام

            تعليق


            • #7
              عظم الله اجورنا واجوركم بذكرى شهادة غريب طوس
              الامام الرضا عليه السلام

              تعليق


              • #8



                عظّم الله تعالى أجورنا وأجوركم بهذه الذكرى الأليمة

                وأحسن لنا ولكم العزاء
                بهذا المصاب الجلل






                عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
                سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
                :


                " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

                فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

                قال (عليه السلام) :

                " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


                المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


                تعليق


                • #9
                  عظّم الله تعالى أجورنا وأجوركم

                  عظّم الله تعالى أجورنا وأجوركم بهذه الذكرى الأليمة

                  وأحسن لنا ولكم العزاء
                  بهذا المصاب الجلل




                  عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
                  سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
                  :


                  " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

                  فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

                  قال (عليه السلام) :

                  " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


                  المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


                  تعليق


                  • #10
                    عظم الله لكم الاجر ونعزيكم ونعزي صاحب الزمان وجميع المؤمنين بهذا المصاب الجلل

                    تعليق

                    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                    يعمل...
                    X