إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لا تصحبن خمسة ولا تحادثهم ولا ترافقهم في طريق

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لا تصحبن خمسة ولا تحادثهم ولا ترافقهم في طريق



    قال أمير المؤمنين (عليه السلام) :


    ينبغي للمسلم أن يجتنب مؤاخاة ثلاثة : الفاجر ، والأحمق ، والكذّاب : فأما الفاجر : فيزين لك فعلَه ، ويحب أنك مثله ، ولا يعينك على أمر دينك ومعادك ، فمقارنته جفاء وقسوة ، ومدخله عار عليك. وأما الأحمق : فإنه لا يشير عليك بخير ، ولا يرجه لصرف السوء عنك ولو جهد نفسه ، وربما أراد نفعك فضرّك ، فموته خير من حياته ، وسكوته خير من نطقه ، وبُعده خير من قربه. وأما الكذاب : فإنه لا يهنئك معه عيش ، ينقل حديثك ، وينقل إليك الحديث ، كلما أقنى أُحدوثة مطاها بأخرى مثلها ، حتى أنه يحدث بالصدق فلا يُصدّق ، يغري بين الناس بالعداوة ، فيثبت الشحناء في الصدور .. فاتقوا الله وانظروا لأنفسكم . جواهر البحار


    sigpic

  • #2
    صدق أمير المؤمنين عليه السلام فالفاجر اشرهم فهو لايتواني ان يبيع اخيه بثمن زهيد ، بارك الله فيك ياسيسبان وجزاك الله كل خير .

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة سيسبان مشاهدة المشاركة


      قال أمير المؤمنين (عليه السلام) :


      ينبغي للمسلم أن يجتنب مؤاخاة ثلاثة : الفاجر ، والأحمق ، والكذّاب : فأما الفاجر : فيزين لك فعلَه ، ويحب أنك مثله ، ولا يعينك على أمر دينك ومعادك ، فمقارنته جفاء وقسوة ، ومدخله عار عليك. وأما الأحمق : فإنه لا يشير عليك بخير ، ولا يرجه لصرف السوء عنك ولو جهد نفسه ، وربما أراد نفعك فضرّك ، فموته خير من حياته ، وسكوته خير من نطقه ، وبُعده خير من قربه. وأما الكذاب : فإنه لا يهنئك معه عيش ، ينقل حديثك ، وينقل إليك الحديث ، كلما أقنى أُحدوثة مطاها بأخرى مثلها ، حتى أنه يحدث بالصدق فلا يُصدّق ، يغري بين الناس بالعداوة ، فيثبت الشحناء في الصدور .. فاتقوا الله وانظروا لأنفسكم . جواهر البحار





      عن أبي عبد الله عليه السلام عن أبيه قال:

      " قال لي علي بن الحسين (عليهماالسلام) :

      يا بني انظر خمسة فلا تصاحبهم ولا تحادثهم ولا ترافقهم في طريق،

      فقلت: يا أبه من هم ؟ قال:

      إياك ومصاحبة الكذاب فانه بمنزلة السراب، يقرب لك البعيد ويباعد لك القريب، وإياك ومصاحبة الفاسق فانه بائعك بأكلة أو أقل من ذلك، وإياك ومصاحبة البخيل فانه يخذلك في ماله أحوج ما تكون إليه، وإياك ومصاحبة الاحمق فانه يريد أن ينفعك فيضرك، وإياك ومصاحبة القاطع لرحمه فاني وجدته ملعونا في كتاب الله عزوجل في ثلاث مواضع :

      قال الله عزوجل " فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الارض وتقطعوا
      أرحامكم اولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم "
      [محمد /22 - 23]

      وقال: " الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الارض اولئك لهم اللعنة ولهم سوء الدار "
      [ الرعد/24]
      وقال في البقرة " الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل ويفسدون في الارض اولئك هم الخاسرون "
      [البقرة/26]

      بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 71 / ص 208)




      عن جعفر بن محمد، عن أبيه محمد بن علي (عليهم السلام)، قال :
      " أردت سفراً ، فأوصاني أبي علي بن الحسين (عليه السلام) فقال في وصيته :

      إياك يا بني أن تصاحب الأحمق أو تخالطه و اهجره و لا تحادثه ، فإن الأحمق هجنة غائباً كان أو حاضراً، إن تكلم فضحه حمقه، و إن سكت قصر به عيه، و إن عمل أفسد، و إن استرعى أضاع، لا علمه من نفسه يغنيه، و لا علم غيره ينفعه، و لا يطيع ناصحه، و لا يستريح مقارنه، تود أمه أنها ثكلته، و امرأته أنها فقدته، و جاره بعد داره، و جليسه الوحدة من مجالسته، إن كان أصغر من في المجلس أعيى من فوقه، و إن كان أكبرهم أفسد من دونه "


      الأمالي للشيخ الطوسي ص : 614



      أحسنتم أختنا الفاضلة

      وفقكم الله تعالى لكل خير





      عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
      سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
      :


      " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

      فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

      قال (عليه السلام) :

      " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


      المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


      تعليق


      • #4
        اشكر مروركم مشاركتكم الجميلة والمفيدة..
        sigpic

        تعليق


        • #5
          خمسة لا تجوز مصاحبتهم ..!!

          عن الأمام الباقر (عليه السلام ) قال أوصاني أبي فقال :

          يابني لا تصاحبن خمسة و لا تحادثهم و لا ترافقهم في طريق.

          قلت : جعلت فداك يا أبه من هؤلاء الخمسة ؟

          قال : لا تصحبن فاسقآ فأنه يبيعك بأكلة فما دونها .

          قلت : يا أبه فمن الثاني ؟ قال : البخيل فأنه يقطع بك في ماله أحوج ما كنت أليه .

          فقلت : و من الثالث ؟ قال : لا تصحبن كذابآ فأنه بمنزلة السراب يبعد منك القريب و يقرب منك البعيد.

          قلت : ومن الرابع ؟ قال : لا تصحبن أحمقآ فأنه يريد أن ينفعك فيضرك.

          قلت : يا أبه و من الخامس ؟ قال : لا تصحبن قاطع رحم فأني وجدته ملعونآ في كتاب الله عز وجل في ثلاث مواضع.
          sigpic

          اللهم لا أُضام وانت حسبيَ
          ولا أفتقرُ وانتَ ربي
          فإصلح لي شاني كله
          ولا تكلني الى نفسي طرفة عين
          ولاحول ولا قوة الا بك

          تعليق


          • #6
            لا تصحبن خمسة ولا تحادثهم ولا ترافقهم في طريق

            بسم الله الرحمن الرحيم
            اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين


            قال أبو جعفر محمد بن علي بن الحسين (عليه السلام) :


            «أوصاني أبي فقال: يا بني لا تصحبن خمسة ولا تحادثهم ولا ترافقهم في طريق.
            فقلت: جعلت فداك يا أبة من هؤلاء الخمسة؟


            قال : لا تصحبن فاسقا فإنه يبيعك بأكلة فما دونها.
            فقلت : يا أبة وما دونها؟ قال: يطمع فيها ثم لا ينالها.


            قلت: يا أبة ومن الثاني؟ قال: لاتصحبن البخيل فإنه
            يقطع بك في ماله أحوج ما كنت إليه.

            فقلت: ومن الثالث؟ قال : لا تصحبن كذابا فإنه بمنزلة السراب يبعد منك القريب
            ويقرب منك البعيد.


            فقلت: ومن الرابع؟ قال : لا تصحبن أحمق، فإنه يريد أن ينفعك فيضرك.

            قلت: يا أبة من الخامس؟
            قال: لا تصحبن قاطع رحم فإني وجدته ملعونا في كتاب الله في ثلاثة مواضع

            نسألكم الدعاء كلما رفعتم لله كفا .
            آنِي آرَيدُ آمَنْا َيَا آبَنْ فَاطِمَةَ ... مُسْتمَسِگـاً بِيَدَي مَنْ طارَقِِ آلزَِمَنِ ِ

            تعليق


            • #7
              أحسنتم أختنا الفاضلة

              على هذا الموضوع وهذا التذكير

              واليكم الرواية مع المصدر





              عن محمد بن مسلم، عن الصادق عن أبيه عليهما السلام قال:
              " قال أبي علي بن الحسين عليهما السلام: يابني انظر خمسة فلا تصاحبهم ولا تحادثهم، ولا ترافقهم في طريق فقال: ياأبه من هم؟ عرفنيهم، قال: إياك ومصاحبة الكذاب فإنه بمنزلة السراب يقرب لك البعيد ويبعد لك القريب وإياك ومصاحبة الفاسق فإنه بايعك باكلة أو أقل من ذلك، وإياك ومصاحبة البخيل فإنه يخذلك في ماله أحوج ما تكون إليه، وإياك ومصاحبة الاحمق فإنه يريد أن ينفعك فيضرك وإياك ومصاحبة القاطع لرحمه فإني وجدته ملعونا في كتاب الله عز وجل في ثلاثة مواضع قال الله عزوجل: " فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ (22) أُولَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ "
              [محمد/22، 23]
              وقال عزوجل: " وَالَّذِينَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ أُولَئِكَ لَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ "
              [الرعد/25]

              وقال في البقرة: " الَّذِينَ يَنْقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ أُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ "
              [البقرة/27]. "


              كتاب الاختصاص للشيخ المفيد (ره) - (ص 240 ) ، كتاب بحار الأنوار - العلامة المجلسي - (ج 71 / ص 196) ، الكافي للشيخ الكليني - (ج 2 / ص 377)



              وفّقكم الله تعالى وتقبّل منكم





              عن عبد السلام بن صالح الهروي قال :
              سمعتُ أبا الحسن علي بن موسى الرضا (عليهما السلام) يقول
              :


              " رَحِمَ اللهُ عَبداً أَحيا أمرَنا "

              فقلت له: وكيف يحيي أمركم؟

              قال (عليه السلام) :

              " يَتَعَلَّمُ عُلومَنا وَيُعَلِّمُها النّاسَ ، فإنَّ النّاسَ لوَ عَلِموا مَحاسِنَ كَلامِنا لاتَّبَعونا "


              المصدر : عيون أخبار الرضا (عليه السلام) - للشيخ الصدوق (رحمه الله) - (2 / 276)


              تعليق


              • #8
                موفقين لكل خير احسنتم كثيرا

                تعليق


                • #9
                  لا تصاحب خمساً

                  عن الامام الباقر (عليه السلام) قال : قال لي ابي علي بن الحسين صلوات الله عليهما ابني انظر خمسا فلا تصاحبهم و لا تجادلهم و لا ترافقهم في طريق
                  قلت :يا ابت من هم عرفينيهم ؟
                  قال : اياك و مصاحبة الكذاب فانه بمنزلة السراب يقرب لك البعيد و يبعد لك القريب و اياك و مصاحبة الفاسق فانه بائعك بأكله او اقل من ذلك و اياك و مصاحبة البخيل فانه يخذلك في ماله احوج ما تكون اليه و اياك و مصاحبة الاحمق فانه يريد ان ينفعك فيضرك و ااك و مصاحبة قاطع الرحم فاني وجدته ملعونا في كتاب الله عز وجلفي ثلاث مواضع قال عز وجل { فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ * أُوْلَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمْ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ }محمد 22،23

                  و قال عز وجل {وَالَّذِينَ يَنقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الأَرْضِ أُوْلَئِكَ لَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ }الرعد 25
                  قال عز وجل { الَّذِينَ يَنقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَنْ يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الأَرْضِ أُوْلَئِكَ هُمْ الْخَاسِرُونَ } البقرة 27
                  الكافي 1/641

                  الهي كفى بي عزاً
                  ان اكون لك عبداً
                  و كفى بي فخرا ً
                  ان تكون لي رباً
                  انت كما احب فاجعلني كما تحب


                  تعليق


                  • #10
                    سلمت اناملك المبدعة عزيزتي نور العترة
                    كتبتي وابدعت
                    دمتي بحفظ الرحمن

                    تعليق

                    يعمل...
                    X