إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بعد انقطاع نتواصل لحفظ النهج : ( المقطع السادس من الخطبة الاولى )

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بعد انقطاع نتواصل لحفظ النهج : ( المقطع السادس من الخطبة الاولى )

    بسم الله الرحمن الرحيم

    نأسف على هذا الانقطاع القهري الذي حصل بين المقطع الخامس وبين المقطع السادس .. والحمد لله الذي جعلنا نتواصل لنتم ما بدأنا به ان شاء الله تعالى ...

    اليوم الاول :
    *******************



    ثُمَّ جَمَعَ سُبْحانَهُ مِنْ حَزْنِ الْارْضِ وَ سَهْلِها، وَ عَذْبِها وَ سَبَخِها، تُرْبَهً سَنَّها بِالْماءِ حَتّى خَلَصَتْ، وَ لاطَها بِالْبَلَّهِ حَتّى لَزُبَتْ، فَجَبَلَ مِنْها صُورَهً ذاتَ احْناءٍ وَ وُصُولٍ وَ اعضاءٍ وَ فُصُولٍ. اجْمَدَها حَتّى اسْتَمْسَكَتْ، وَ اصْلَدَها حَتّى صَلْصَلَتْ، لِوَقْتٍ مَعْدُودٍ، وَ اجَلٍ مَعْلُومٍ.

    ثُمَّ نَفَخَ فِيها مِن رُوحِهِ فَمَثْلَتْ اِنْسانا ذا اذْهانٍ يُجِيلُها، وَ فِكْرٍ يَتَصَرَّفُ بِها، وَ جَوارِحِ يَخْتَدِمُها، وَ ادَواتٍ يُقَلَّبُها، وَ مَعْرِفَهٍ يَفْرُقُ بِها بَيْنَ الْحَقِّ وَالْباطِلِ وَالْاذْواقِ وَالْمَشامِّ وَالاَلْوانِ وَالْاجْناسِ، مَعْجُونا بِطِينَة الاَلْوانِ الْمُخْتَلِفَة، وَالْاشْباهِ الْمُؤتَلِفَهِ، وَالاَضْدادِ الْمُتَعادِيَهِ وَالاَخْلاطِ الْمُتَبايِنَة، مِنَ الْحَرِّ وَالْبَرْدِ، وَالْبِلَّة وَالْجُمُودِ، وَالْمَساءَةِ وَالسُّرُورِ وَاسْتَأدَى اللّهُ سُبْحانَهُ الْمَلائِكَهَ وَدِيعَتَهُ لَدَيْهِمْ وَ عَهْدَ وَصِيَّتِهِ الَيْهِمْ، فِى الاَذْعانِ بِالسُّجودِ لَهُ وَالْخُشُوعِ لِتَكْرِمَتِهِ.فَقالَ سُبْحانَهُ: (اِسْجِدُوا لِآدَم فَسَجَدوا الا اِبْليسَ) اعْتَرَتْهُ الْحَمِيَّهُ وَ غَلَبَتْ عَلَيهِ الشِّقْوَهُ وَ تَعَزَّزَ بِخَلْقَهِ النّارِ، وَاسْتَوْهَنَ خَلْقَ الصَّلْصالِ، فَاعْطاهُ اللّه النَّظَرَة اسْتِحْقاقا لِلسَّخْطَة وَاسْتِتْماما لِلْبَليَّة، وَانْجازا لِلْعِدَة، فَقالَ: (اِنَّكَ مَنَ الْمُنْظَرينَ الى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعلوُمِ).

    [
    الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
    ]

    { نهج البلاغة }




  • #2
    اللهم انا نعوذ بك من شر ابليس الذي ابى عن السجود لابينا ادم عليه السلام ، بارك الله فيك على موضوعك المستنير بكلمات بسيد البلغاء و سيد الوصيين عليه السلام

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم

      اليوم الاول

      ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها وعذبها وسبخها تربه سنها بالماء حتى خلصت ولاطها بالبله حتى لزبت فجبل منها صوره ذات احناء ووصول واعضاء وفصول اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معلوم واجل معدود

      ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا
      ذا اذهان يجيلها وفكر يتصرف بها وجوارح يختدمها
      وادوات يقلبها ومعرفه يفرق بها بين الحق والباطل والاذواق والمشام والالوان والاجناس

      معجونا بطينه الالوان المختلفه والاشباه المؤتلفه
      والاضداد المتعاديه والاخلاط المتباينه
      من الحر والبرد والبله والجمود والمساءه والسرور

      واستأدى الله سبحانه الملائكه وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم
      في الاذعان بالسجود له والخشوع لتكرمته
      فقال سبحانه
      اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس
      اعترته الحميه وغلبت عليه الشقوه وتعزز بخلقه النار
      واستوهن خلق الصلصال
      فأعطاه الله النظره استحقاقا للسخطه واستتما ما للبليه وانجازا للعده فقال ( انك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم ))
      عن الامام علي عليه السلام
      (
      الناس صنفان إما أخ لك في الدين أو نظير لك في الخلق)

      تعليق


      • #4
        اليوم الثاني :

        ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها وعذبها وسبخها تربة سنها بالماء حتى خلصت و ولاطها بالبلة حتى لزبت فجبل منها صورة ذات احناء ووصول واعضاء وفصول اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معدود وامد معلوم ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا ذا اذهان يجليها وفكر يتصرف بها وجوارح يختدمها وادوات يقلبها . ومعرفة يفرق بها بين الحق والباطل والاذواق والمشام والالوان والاجناس معجونا بطينة الالوان المختلفة والاشباه المؤتلفة . والاضداد المتعادية والاخلاط المتباينة من الحر والبرد والبلة والجمود واستأدى الله سبحانه الملائكة وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم في الاذعان بالسجود له والخشوع لتكرمته فقال سبحانه " اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس " اعترته الحمية وغلبت عليه الشقوة وتعزز بخلقة النار واستوهن خلق الصلصال فاعطاه الله النظرة استحقاقا للسخطة واستتماما للبلية وانجازا للعدة فقال : فانك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم ..

        [
        الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
        ]

        { نهج البلاغة }



        تعليق


        • #5
          اليوم الثاني

          ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها وعذبها وسبخها تربه سنها بالماء حتى خلصت ولاطها بالبله حتى لزبت فجبل منها صوره ذات احناء ووصول واعضاء وفصول اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معلوم واجل معدود

          ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا
          ذا اذهان يجيلها وفكر يتصرف بها وجوارح يختدمها
          وادوات يقلبها ومعرفه يفرق بها بين الحق والباطل والاذواق والمشام والالوان والاجناس

          معجونا بطينه الالوان المختلفه والاشباه المؤتلفه
          والاضداد المتعاديه والاخلاط المتباينه
          من الحر والبرد والبله والجمود والمساءه والسرور

          واستأدى الله سبحانه الملائكه وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم
          في الاذعان بالسجود له والخشوع لتكرمته
          فقال سبحانه
          اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس
          اعترته الحميه وغلبت عليه الشقوه وتعزز بخلقه النار
          واستوهن خلق الصلصال
          فأعطاه الله النظره استحقاقا للسخطه واستتما ما للبليه وانجازا للعده فقال ( انك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم
          عن الامام علي عليه السلام
          (
          الناس صنفان إما أخ لك في الدين أو نظير لك في الخلق)

          تعليق


          • #6
            اليوم الثالث :

            ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها وعذبها وسبخها تربة سنها بالماء حتى خلصت ، و ولاطها بالبلة حتى لزبت ، فجبل منها صورة ذات احناء ووصول ، واعضاء وفصول ، اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معدود وامد معلوم ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا ذا اذهان يجليها وفكر يتصرف بها وجوارح يختدمها وادوات يقلبها . ومعرفة يفرق بها بين الحق والباطل والاذواق والمشام والالوان والاجناس معجونا بطينة الالوان المختلفة والاشباه المؤتلفة . والاضداد المتعادية والاخلاط المتباينة من الحر والبرد والبلة والجمود واستأدى الله سبحانه الملائكة وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم في الاذعان بالسجود له والخشوع لتكرمته فقال سبحانه " اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس " اعترته الحمية وغلبت عليه الشقوة وتعزز بخلقة النار واستوهن خلق الصلصال فاعطاه الله النظرة استحقاقا للسخطة واستتماما للبلية وانجازا للعدة فقال : فانك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم

            [
            الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
            ]

            { نهج البلاغة }



            تعليق


            • #7
              اليوم الثالث

              ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها وعذبها وسبخها تربة سنها بالماء حتى خلصت
              و ولاطها بالبلة حتى لزبت
              فجبل منها صورة ذات احناء ووصول ، واعضاء وفصول ، اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معدود وامد معلوم

              ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا ذا اذهان يجليها وفكر يتصرف بها وجوارح يختدمها وادوات يقلبها

              ومعرفة يفرق بها بين الحق والباطل
              والاذواق والمشام والالوان والاجناس معجونا بطينة الالوان المختلفة والاشباه المؤتلفة

              والاضداد المتعادية والاخلاط المتباينة
              من الحر والبرد
              والبلة والجمود
              واستأدى الله سبحانه الملائكة وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم في الاذعان بالسجود له
              والخشوع لتكرمته
              فقال سبحانه اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس
              اعترته الحمية وغلبت عليه الشقوة وتعزز بخلقة النار واستوهن خلق الصلصال
              فاعطاه الله النظرة استحقاقا للسخطة واستتماما للبلية وانجازا للعدة
              فقال فانك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم
              عن الامام علي عليه السلام
              (
              الناس صنفان إما أخ لك في الدين أو نظير لك في الخلق)

              تعليق


              • #8
                اليوم الرابع :


                ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها وعذبها وسبخها تربة ، سنها بالماء حتى خلصت ، و ولاطها بالبلة حتى لزبت ، فجبل منها صورة ذات احناء ووصول ، واعضاء وفصول ، اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معدود وامد معلوم ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا ذا اذهان يجليها وفكر يتصرف بها وجوارح يختدمها وادوات يقلبها . ومعرفة يفرق بها بين الحق والباطل والاذواق والمشام والالوان والاجناس معجونا بطينة الالوان المختلفة والاشباه المؤتلفة . والاضداد المتعادية والاخلاط المتباينة من الحر والبرد والبلة والجمود واستأدى الله سبحانه الملائكة وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم في الاذعان بالسجود له والخشوع لتكرمته فقال سبحانه " اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس " اعترته الحمية وغلبت عليه الشقوة وتعزز بخلقة النار واستوهن خلق الصلصال فاعطاه الله النظرة استحقاقا للسخطة واستتماما للبلية وانجازا للعدة فقال : فانك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم

                [
                الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
                ]

                { نهج البلاغة }



                تعليق


                • #9
                  اليوم الخامس :

                  ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها وعذبها وسبخها تربة سنها بالماء حتى خلصت ..
                  ولاطها بالبلة حتى لزبت ..
                  فجبل منها صورة ذات احناء ووصول واعضاء وفصول ..
                  اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معدود وامد معلوم ..
                  ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا ذا اذهان يجليها وفكر يتصرف بها وجوارح يختدمها وادوات يقلبها ومعرفة يفرق بها بين الحق والباطل والاذواق والمشام والالوان والاجناس معجونا بطينة الالوان المختلفة والاشباه المؤتلفة . والاضداد المتعادية والاخلاط المتباينة من الحر والبرد والبلة والجمود واستأدى الله سبحانه الملائكة وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم في الاذعان بالسجود له والخشوع لتكرمته فقال سبحانه " اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس " اعترته الحمية وغلبت عليه الشقوة وتعزز بخلقة النار واستوهن خلق الصلصال فاعطاه الله النظرة استحقاقا للسخطة واستتماما للبلية وانجازا للعدة فقال : فانك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم..

                  [
                  الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
                  ]

                  { نهج البلاغة }



                  تعليق


                  • #10
                    اليوم السادس :

                    ثم جمع سبحانه من حزن الارض وسهلها ، وعذبها وسبخها ، تربة سنها بالماء حتى خلصت ، ولاطها بالبلة حتى لزبت فجبل منها صورة ذات احناء ووصول واعضاء وفصول .
                    اجمدها حتى استمسكت واصلدها حتى صلصلت لوقت معدود وامد معلوم .
                    ثم نفخ فيها من روحه فمثلت انسانا ذا اذهان يجيلها . وفكر يتصرف بها وجوارح يحتدمهاوادوات يقلبها . ومعرفة يفرق بها بين الحق والباطل والاذواق والمشام والالوان والاجناس معجونا بطينة الالوان المختلفة والاشباه المؤتلفة . والاضداد المتعادية والاخلاط المتباينة من الحر والبرد والبلة والجمود واستأدى الله سبحانه الملائكة وديعته لديهم وعهد وصيته اليهم في الاذعان بالسجود له والخشوع لتكرمته فقال سبحانه : اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس . اعترته الحمية وغلبت عليه الشقوة وتعزز بخلقة النار واستوهن خلق الصلصال ، فأعطاه الله النظرة استحقاقا للسخطة واستتماما للبلية . وانجازا للعدة فقال : فانك من المنظرين الى يوم الوقت المعلوم .....

                    [
                    الْيَمِينُ وَ الشِّمَالُ مَضَلَّةٌ وَ الطَّرِيقُ الْوُسْطَى هِيَ الْجَادَّةُ عَلَيْهَا بَاقِي الْكِتَابِ وَ آثَارُ النُّبُوَّةِ وَ مِنْهَا مَنْفَذُ السُّنَّةِ وَ إِلَيْهَا مَصِيرُ الْعَاقِبَةِ
                    ]

                    { نهج البلاغة }



                    تعليق

                    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
                    حفظ-تلقائي
                    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
                    x
                    إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
                    x
                    يعمل...
                    X