إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تأملات قرآنية ((مع الصادقين))..

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تأملات قرآنية ((مع الصادقين))..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولله الحمد والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


    قال تعالى في كتابه العزيز ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ))التوبة: 119..

    يتبيّن من الآية السابقة انّ التقوى مرحلة تأتي بعد تحصيل الايمان وهذا بدوره لا يتحصّل إلاّ بعد بلوغ مرحلة الاسلام ((قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا قُلْ لَمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ))الحجرات: 14، والمقصود من الاسلام ذلك الاسلام الذي يسلم الناس من يده ولسانه، وبعد ذلك يرتقي الى درجة الايمان ومن ثمّ التقوى، وخير القول في ذلك ما قاله الرسول الأعظم صلّى الله عليه وآله ((أيها الناس، إن العبد لا يكتب في المسلمين حتى يسلم الناس من يده ولسانه، ولا ينال درجة ألمؤمنين حتى يسلم أخوه من بوائقه وجاره من بوادره، ولا يعدّ في المتقين حتى يدع مالا بأس به حذار ما به البأس))،

    وبعد الوصول الى درجة التقوى يأمرهم الله سبحانه وتعالى بالكون مع الصادقين..
    فمن هم الصادقون؟؟؟
    خير من يعرّف الصادقون لنا هو الكتاب العزيز..
    قال تعالى ((مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا))الأحزاب: 23، فالذي قضى نحبه هو حمزة بن عبد المطلب، والذي ينتظر هو الامام علي بن أبي طالب عليه السلام،
    وقال تعالى ((إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُولَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ))الحجرات: 15، فمن من المؤمنين لم يرتب أبداً إلاّ أمير المؤمنين عليه السلام..
    نتحصّل من ذلك انّ المقصود بالصادقين هم المعصومون عليهم السلام..
    فالذي عبر مرحلة الاسلام ووصل الى الايمان ثمّ التقوى لاينفعه ذلك كلّه ما لم يكن مع الأئمة الصادقين عليهم السلام، فالعمود الفقري لكل ذلك هو الكون مع هؤلاء..
    والكون معهم يعني السير على نهجهم واتباعهم بالعمل والفعل..

    ومن اللطيف في الأمر انّ الله سبحانه وتعالى قد أشار في الآية الى ((مع الصادقين)) وليس ((من الصادقين)) وذلك ليدلّ على انّ هؤلاء فئة خاصة غير تلك التي تتصف بصفات الاسلام والايمان والتقوى- مع وجود كل ذلك فيهم- فتلك الصفات لعامة الناس يمكن أن يتلبّس بها من شاء منهم، أما الذين يتصفون بالصدق فهم طبقة خاصة قد اصطفاها الله تعالى وطهّرها من الذنوب والمعاصي وكل الأرجاس..
    وكذلك لتغلق على من يتشدّق بالقول بأن الصادقين تعني صحابة الرسول صلّى الله عليه وآله، حيث انّ الآية تشير الى الكون مع الصادقين في كل زمان الى قيام الساعة، أما الصحابة فوجودهم في فترة زمنية معينة فقط فلا ينطبق عليهم معنى الآية..

    وخير ما نستدلّ به على انّ المقصود بالصادقين هم أهل البيت عليهم السلام هو الأحاديث الشريفة..

    فقد روى سليم بن قيس الهلالي إِنّ أميرالمؤمنين عليه السلام كان له يوماً كلام مع جمع من المسلمين، ومن جملة ما قال: «فأنشدكم الله أتعلمون أن الله أنزل: (يا أيّها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين). فقال سلمان: يا رسول الله أعامّة هي أم خاصّة؟ قال: أمّا المأمورون فالعامّة من المؤمنين أُمروا بذلك، وأمّا الصادقون فخاصّة لأخي علي والأوصياء من بعده إِلى يوم القيامة»؟ قالوا: اللّهم نعم..

    وعن ابن عمر قال: "يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله" قال: أمر الله الصحابة أن يخافوا الله. ثم قال: "وكونوا مع الصادقين" يعني مع محمد وأهل بيته (عليهم السلام)..

    وعن بريد العجلي قال: سألت أبا جعفر عليه السلام عن قول الله تعالى: (يا أيهاالذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين) قال: إيانا عنى..

    وعن جابرالانصاري عن الباقر عليه السلام في قوله: (وكونوا مع الصادقين) أي مع آل محمد عليهم السلام..

    وعن أحمد بن محمد قال:سألت الرضا عليه السلام عن قول الله عزوجل: (يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوامع الصادقين) قال: الصادقون الائمة الصديقون بطاعتهم..

    وكثير من الروايات بهذا الصدد..





    فنسأل الله تعالى أن يرزقنا الكون مع الصادقين قلباً وقالباً...



    التعديل الأخير تم بواسطة المفيد; الساعة 10-11-2012, 08:30 AM.


  • #2

    تعليق


    • #3
      بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
      اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      أخي العزيز سماحة الشيخ الفاضل المفيدالحمد لله الذي انعم علينا بنور القران العظيم جعله الله انيسكم في الدنيا وشفيعكم في الاخرة

      بارك الله بكم للمواضيع المفيده القيمه
      ربي يحفظكم
      طلبت الله شكثر ياحسين لامره ولامرتين جيك من الحسه ياحسين لومره
      كل خوفي أموت وماأجي الحضره



      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة كرم الزهراء مشاهدة المشاركة

        جزاكم الله كل خير على ما عطرتم به متصفحي المتواضع بكرم تواجدكم ومروركم العبق
        فأسأله تعالى أن ينيلكم رضاه وسعدكم بتقواه
        مع خالص الدعوات...


        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          اللهم صل على الصادق الامين وحبيب إله العالمين محمد وآله الطاهرين وعجل فرهم يا كريم

          احسنتم ان للصدق مذاقا خاص مفعم بالراحه الهدوءوالسعاده والرضى الباطني لانه في صدقه مع الله
          مع نفسه مع الناس في قوله في فعله في باطنه في ظاهره لايخشى الا الله,ومن يخشى الله حقيقة وبصدق فإنه
          يراه في كل شيئ ومع كل شيئ ويشعر بوجوده في كل وجوده..
          من خطابٍ للإمام أمير المؤمنين عليّ عليه السّلام في قوله:الصدق مطابقة المنطق للوضع الإلهيّ. الكذب زوال المنطق عن الوضع الإلهيّ
          اللهم اجعلنا من الصادقين الذين يتحرون الصدق في أقوالهم وأعمالهم
          جزاكم الله خير و وجعلكم الله ممن انعم عليهم وحشركم مع الصديقين
          وصلّ اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم ياكريم

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة آمال يوسف مشاهدة المشاركة
            بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
            اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم
            وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

            أخي العزيز سماحة الشيخ الفاضل المفيدالحمد لله الذي انعم علينا بنور القران العظيم جعله الله انيسكم في الدنيا وشفيعكم في الاخرة

            بارك الله بكم للمواضيع المفيده القيمه
            ربي يحفظكم
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
            دائماً ما تعطّرون متصفحي بردودكم الكريمة الولائية التي تنبعث منها روح الاخوة الغالية..
            فكل الشكر والتقدير لمروركم المعطّر بعطر الولاء المحمدي العلوي..

            مع خالص الدعوات...


            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة عطر الولايه مشاهدة المشاركة
              بسم الله الرحمن الرحيم
              اللهم صل على الصادق الامين وحبيب إله العالمين محمد وآله الطاهرين وعجل فرهم يا كريم

              احسنتم ان للصدق مذاقا خاص مفعم بالراحه الهدوءوالسعاده والرضى الباطني لانه في صدقه مع الله
              مع نفسه مع الناس في قوله في فعله في باطنه في ظاهره لايخشى الا الله,ومن يخشى الله حقيقة وبصدق فإنه
              يراه في كل شيئ ومع كل شيئ ويشعر بوجوده في كل وجوده..
              من خطابٍ للإمام أمير المؤمنين عليّ عليه السّلام في قوله:الصدق مطابقة المنطق للوضع الإلهيّ. الكذب زوال المنطق عن الوضع الإلهيّ
              اللهم اجعلنا من الصادقين الذين يتحرون الصدق في أقوالهم وأعمالهم
              جزاكم الله خير و وجعلكم الله ممن انعم عليهم وحشركم مع الصديقين
              وصلّ اللهم على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين الأشراف وعجّل فرجهم ياكريم
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
              بارك الله بكم أختي القديرة وعلى اضافتكم الولائية الرائعة..
              شاكر لكم مروركم العبق..
              مع خالص الدعوات...

              تعليق


              • #8

                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                اللهم صلى على محمد
                اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا
                ونور صدورنا وجلاء أحزاننا
                وارزقنا تلاوته آناء الليل وأطراف النهار
                مولانا الفاضل المحترم المفيد
                جزاك المولى خير الجزاء
                بوركت يمينك على ما سطرت من تأملات
                جعلها ربي في موازين حسناتك
                ونفع بها الجميع
                بانتظاار المزيد من فيض قلمك النابض
                وإبداعاتك القيمة بكل شوووق

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة سهاد مشاهدة المشاركة

                  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                  اللهم صلى على محمد
                  اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا
                  ونور صدورنا وجلاء أحزاننا
                  وارزقنا تلاوته آناء الليل وأطراف النهار
                  مولانا الفاضل المحترم المفيد
                  جزاك المولى خير الجزاء
                  بوركت يمينك على ما سطرت من تأملات
                  جعلها ربي في موازين حسناتك
                  ونفع بها الجميع
                  بانتظاار المزيد من فيض قلمك النابض
                  وإبداعاتك القيمة بكل شوووق
                  وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
                  نسأل الله أن يتقبل دعواتك كلّها بحق محمد وآل محمد عليهم السلام..
                  وجزاك الله كل خير وأحسنه لما تفضلت به من إضافة وتعليق..
                  شاكر لك مرورك المعطر بعطر الولاء..
                  مع خالص الشكر والامتنان وصادق الدعوات...

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X