إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إن هذالايمكن أن يكون علمــــاً بشرياً

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إن هذالايمكن أن يكون علمــــاً بشرياً

    إن هذا لايمكن أن يكون علمــاً بشرياً


    إحبائي معجزآخر من معاجز القرآن الكريم في سورة النور لقد تطرقت السورة على إيقاعات النوربقوله تعالى
    ((نُّورٌعَلَى نُوريَهدِي اللهُ لِنُورِهِ من بَشَاءُ)) النور /35. ثم ينتقل الى إيقاعات الظلمة فالذي خلا قلبه من النور الالهي يعيش في ظلمات وهذا الادراك يأتي في مشهد تتراكب فيه الظلمات لتقابل إيقاعات النور. بقوله تعالى

    ((أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُّجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ سَحَابٌ ۚ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا ۗ وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّـهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ)) النور /40.
    فيقول علماءجيولوجيا البحارأن الانسان في الماضي لايستطيع أن يغوص بدون أستخدام الآلآت أكثر من عشرين متراً ولكننا نغوص الآن في أعماق البحاربواسطة المعدات الحديثة فنجد ظلاماً شديداً على عمق 200 متر. وهذة الاكتشافات في أعماق البحارصورة لمعنى قوله تعالى
    ((ظُلُمَاتٌ بَعضها فَوْقَ بَعضٍ )) فالمعروف أن ألوان الضوء سبعة هي الاحمر والبرتقالي والاصفر والاخضر والازرق والنيلي والبنفسجي.فأذا غصنا في أعماق البحارتختفي هذه الالوان بالتدرج واحداً بعد الاخرحسب طاقتها وأختفاء كل لون يعطي ظلمةً فالاحمرهو أضعفها يختفي أولاً ثم البرتقالي ثم الاصفروآخر الالوان أختفاءً هو البنفسجي على عمق 200متر،وكل لون يختفي يعطي جزءاًمن الظلمة حتى نصل الى الظلمة كاملةًحتى إذا أخرج يده لم يكد يراها.
    أما قوله
    (( مَّن فَوقِه مَوْجٌ مِّن فَوقِهِ )) فقد ثبت علمياً أن هناك فاصلاًبين الجزء العميق من البحروالجزء العلوي وأن هذا الفاصل مليءبالامواج ، فكأن هناك أمواجاً عند سطح الجزء العميق المظلم من البحروهذا لانراه وهناك أمواج على السطح السائب للبحر،وهذه نراها فكأنها موج من فوقه موج وهذه حقيقة علمية مؤكدة .
    وقد عبر البروفيسور(دورجاروا) عالم جيولوجيا البحار بأن هذه الآيات القرانية لايمكن أن تكون علماً بشرياً .
    وأن هذا العرض التصويري الرائع الذي يخاطب العين والمخيلة والعقل والقلب ويترك للانسان الخيار في أن يسلك أحد الطريقين : طريق الانوار الالهية أو طريق الظلمات اللجية فإذا أختار الثانية أشتمله العلم الالهي بالخطاب الالهي
    ((ومن لَّم يَجْعَلِ اللهُ لهُ نوراً فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ)). صدق الله العلي العظيم

  • #2
    أستاذي العزيز الدكتور حسين أيها السابح في أنوار حب محمد وال محمد هنيئاًً لكم هذه الروح النقية التي تقف خلف هذه الكلمات القرآنية السامية بوركتم سيدي العزيز وكفاكم الله شر الظلمات وشر اللجج وأفاض عليكم من نوره الأبهج بحق الرضا ثامن الحجج صلوات الله وسلامه عليه .

    تعليق


    • #3
      أحسنت سيدي الدكتور على ماتسطر جعله الله في ميزان اعمالكم

      تعليق


      • #4
        ::
        اللهُمَّ صَلِّ على مُحمَّدٍ وآلِ مُحمَّد
        سلمتْ الأيادي على هذا الطرح الشيّق والقيّم
        هنيئا لكم ولنا بهذا القلم المحب ال محمد وال محمد
        جعلنا ربي وإياكم من أهل القرآن المهتدين بهديهِ والعاملينَ بما فيه
        تحية وباقة شُكر لكَم أخي
        الدكتور حسين
        لا حُرمنا هذا التواجد الــ يفيض بركة
        ::

        " وَلَسَوْفَ يُعْطِيك رَبّك فَتَرْضَى "

        تعليق


        • #5
          أتمنــــى لكـ من القلب .. إبداعـــاً يصل بكـ إلى النجـــوم ..

          سطرت لنا أجمل معانى النور

          بتلك المواضيع الشيقة التي تأخذنا

          إلى أعماق البحار دون خوف

          بل بشوق غريب ورائع

          دمت لنا ودام قلمك

          الهي كفى بي عزاً
          ان اكون لك عبداً
          و كفى بي فخرا ً
          ان تكون لي رباً
          انت كما احب فاجعلني كما تحب


          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة ابو امنة مشاهدة المشاركة
            أستاذي العزيز الدكتور حسين أيها السابح في أنوار حب محمد وال محمد هنيئاًً لكم هذه الروح النقية التي تقف خلف هذه الكلمات القرآنية السامية بوركتم سيدي العزيز وكفاكم الله شر الظلمات وشر اللجج وأفاض عليكم من نوره الأبهج بحق الرضا ثامن الحجج صلوات الله وسلامه عليه .
            جناب الاستاذ الهمام وشاعرنا البارع البادع والنابغ والشعلة العزيز الفاضل أبو آمنة المحترم
            أستاذي صاحب الكلام الولائي والموالي وصاحب القلم الراقي والنفس الطيبة والقلب النقي
            أسكنك الله الجنة مع الرسول وطيب الله أنفاسك وأطال الله عمرك يااستاذي وأخي العزيز

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة علي البغدادي مشاهدة المشاركة
              أحسنت سيدي الدكتور على ماتسطر جعله الله في ميزان اعمالكم
              ربي لايحرمني من نور تواجدك وطيبة معانيك

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة أسماء يوسف مشاهدة المشاركة
                ::
                اللهُمَّ صَلِّ على مُحمَّدٍ وآلِ مُحمَّد
                سلمتْ الأيادي على هذا الطرح الشيّق والقيّم
                هنيئا لكم ولنا بهذا القلم المحب ال محمد وال محمد
                جعلنا ربي وإياكم من أهل القرآن المهتدين بهديهِ والعاملينَ بما فيه
                تحية وباقة شُكر لكَم أخي
                الدكتور حسين
                لا حُرمنا هذا التواجد الــ يفيض بركة
                ::


                جناب الاخت الفاضلة است اسماء المحترمة
                كريمة في المرور وروعة في الوجود وأصيلة في الدعاء
                وسكينة في النفس حفظك الله ورعاك يا ابنتي الطيبة

                تعليق


                • #9
                  سلمت يمناك لما تخط وعقلك عندما يفكر

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة الشاعر احمد العطار1 مشاهدة المشاركة
                    سلمت يمناك لما تخط وعقلك عندما يفكر



                    طبت وطابت مداخلتك محفوظ بحفظ الرحمن

                    تعليق


                    • #11
                      المشاركة الأصلية بواسطة نور العترة مشاهدة المشاركة
                      أتمنــــى لكـ من القلب .. إبداعـــاً يصل بكـ إلى النجـــوم ..

                      سطرت لنا أجمل معانى النور

                      بتلك المواضيع الشيقة التي تأخذنا

                      إلى أعماق البحار دون خوف

                      بل بشوق غريب ورائع

                      دمت لنا ودام قلمك



                      أحسنت ياأختي الطيبة والكريمة بمداخلتها دمت بحفظ الرحمن ولكم منا كل التقدير والاحترام

                      تعليق


                      • #12
                        ياحافظ الحبيب بالغار وحافظ ابراهيم بالنار اجمع الموالين مع الاخيار
                        بحق محمد واااااااااااااال محمد

                        تعليق


                        • #13
                          احسنت استاذنا الدكتور حسين الله يبارك بك وبعيالك سلمت يداك


                          (لاي الامور تدفن سرا بضعه المصطفى ويعفى ثراها)

                          تعليق


                          • #14
                            استاذي الفاضل الدكتور حسين
                            موضوع في غاية الجمال والروعة
                            نسال الله تعالى ان يجعل القران شفيعك يوم القيامة
                            جزيت خيرا
                            حسين منجل العكيلي

                            تعليق


                            • #15
                              احسنت يا دكتور حسين على هذا البحث المشوق والدال على عظمة الخالق ..
                              سبحان الله
                              لا يوم كيومك يا ابا عبدالله الحسين
                              ابو قاسم الشبكي

                              تعليق

                              يعمل...
                              X