إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من ليس لله فيه حاجة!

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من ليس لله فيه حاجة!

    من ليس لله فيه حاجة!

    رُوِيَ عن الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) أنهُ قَالَ: دُعِيَ النَّبِيُّ ( صلى الله عليه و آله ) إِلَى طَعَامٍ، فَلَمَّا دَخَلَ مَنْزِلَ الرَّجُلِ نَظَرَ إِلَى دَجَاجَةٍ فَوْقَ حَائِطٍ قَدْ بَاضَتْ، فَتَقَعُ الْبَيْضَةُ عَلَى وَتِدٍ فِي حَائِطٍ فَثَبَتَتْ عَلَيْهِ، وَ لَمْ تَسْقُطْ وَ لَمْ تَنْكَسِرْ، فَتَعَجَّبَ النَّبِيُّ ( صلى الله عليه و آله ) مِنْهَا!
    فَقَالَ لَهُ الرَّجُلُ: أَ عَجِبْتَ مِنْ هَذِهِ الْبَيْضَةِ، فَوَ الَّذِي بَعَثَكَ بِالْحَقِّ مَا رُزِئْتُ 1 شَيْئاً قَطُّ!
    قَالَ: فَنَهَضَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه و آله ) وَ لَمْ يَأْكُلْ مِنْ طَعَامِهِ شَيْئاً، وَ قَالَ: "مَنْ لَمْ يُرْزَأْ فَمَا لِلَّهِ فِيهِ مِنْ حَاجَةٍ" 2 .


    1. الرزء: المصيبة و الخسارة التي تصيب الانسان في نفسه و ماله.
    2. الكافي : 2 / 256 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني ، المُلَقَّب بثقة الإسلام ، المتوفى سنة : 329 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .

    حسين منجل العكيلي

  • #2
    سلام من السلام عليك أستاذنا موفق بحق آل محمد
    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

    تعليق


    • #3
      ​احسنت وجزاك الله خير الجزاء
      اللهُمَ صَلِ عَلَى مُحَمّد وَآلِ مُحَمّد وَعَجِلْ فَرَجْ قآئِم آلِ مُحَمّد


      تعليق


      • #4
        جّزَأٌڳُ أًلِلًهٌ أًلٌفً خّيًرُ عُلَى ڳَلّ مٌأً تًقٌدّمًهِ لًهَذٌأُ أَلّمًنَتًدَى

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة من نسل عبيدك احسبني ياحسين مشاهدة المشاركة
          سلام من السلام عليك أستاذنا موفق بحق آل محمد
          عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
          اشكرك بارك الله فيك
          حسين منجل العكيلي

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة اام كميل الحاجي مشاهدة المشاركة
            ​احسنت وجزاك الله خير الجزاء
            احسن الله اليك
            بارك الله فيك وجزيت خيرا
            حسين منجل العكيلي

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة أنصار المذبوح مشاهدة المشاركة
              جّزَأٌڳُ أًلِلًهٌ أًلٌفً خّيًرُ عُلَى ڳَلّ مٌأً تًقٌدّمًهِ لًهَذٌأُ أَلّمًنَتًدَى
              اشكرك بارك الله فيك وجزيت خيرا
              حسين منجل العكيلي

              تعليق

              يعمل...
              X