إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بكم طاب ميلادي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بكم طاب ميلادي

    علي بن حمادمن شعراء القرن الرابع
    لكل اجتماع من خليلين فرقة

    وإن بقائي بعدكم لقليل
    يري الفتى أن لا يفارق خلّه

    وليس الى ما يبتغيه سبيل
    وان افتقادي فاطما بعد أحمد

    دليل على أن لايدوم خليل
    عليكم سلام الله يا خيرة الورى

    ومَن فضلهم عند الاله جليل
    بكم طاب ميلادي فان ودادكم

    على طيب ميلاد الانام دليل
    وانكم أعلى الورى عند ربكم

    إذ الطرف في يوم المعاد كليل
    وان موازين الخلائق حبكم

    خفيف لمن يأتي به وثقيل
    وانكم يوم المعاد وسيلتي

    وما لي سواكم في الأنام وسيل
    فاصفيتكم ودي ودنت بحبكم

    مقيماً عليه لست عنه أحول
    فسمعا لها بكر الرثاء إذا بدت

    تتيه على أقرانها وتطول
    منمقة الألفاظ من قول قادر

    على الشعر إن رام القريض يقول
    لساني حسام مرهف الحد قاطع

    ورائي سديد في الأمور جميل
    وذلك فضل من إلهي ونعمة

    وفضل إلهي في العباد جزيل
    ألا رب مغرور بحلمي ولو درى

    لكان الى خير الأمور يؤل
    تشبه لي في الشعر عجزاً وسرقة

    ( وليس سواء عالم وجهول )
    ولولا حفاظ العهد بيني وبينه

    لقلت ولكن الحليم حمول
    كفى أن مَن يهوى غواة أراذل

    لئام تربّوا في الخنا ونغول
    وإنب بحمد الله ما بين عصبة

    لهم شيم محمودة وعقول
    فقل للذي يبغي عنادي لحينه

    رويداً رويداً فالحديث يطول
    سيعطي ابن حماد من الآل سؤله

    ويعلوه ظل في الأنام ظليل
    فآمِل آلِ الله ينجو وغيره

    يتاه به عن قصده ويميل (١)
    __________________
    ١ ـ عن الديوان المخطوط.
    sigpic
    إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
    ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
    ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
    لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

  • #2
    احسنت بارك الله فيك
    جزيت خيرا

    حسين منجل العكيلي

    تعليق


    • #3
      ابنتي الغالية رحم الله موتاك وجزاك كل الخير لهذا الجهد الفعال في خدمة منتدى الكفيل

      تعليق


      • #4

        تعليق


        • #5
          شكرا أنصارالمذبوح
          sigpic
          إحناغيرحسين *ماعدنا وسيلة*
          ولاطبعك بوجهي"بابك إ تسده"
          ياكاظم الغيظ"ويامحمدالجواد "
          لجن أبقه عبدكم وإنتم أسيادي

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X