إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

خليفة الشيطان ....

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • خليفة الشيطان ....

    إذا كان شهر رمضان هو شهرُ تُفتَّح فيه أبواب الجنان، وتُصفد فيه مردة الشياطين، فإن شيطان القنوات الفضائية هو شيطان من نوع آخر، لم تُجدِ معه خصوصية الشهر، وأهميته في التقرب إلى الله بالذكر والدعاء والتضرع لنيل الجائزة الكبرى، ألا وهي العتق من النيران.
    القنوات الفضائية أبت إلا أن تعيد تعريف المنافسة في رمضان، لتتحول من منافسة في العبادة إلى منافسة في التسلية واللهو، فطفقت تبث في أثيرها كل ما من شأنه أن يصدَّ الناس عن طاعة الله، ويشغلهم عن ذكره، من أغانٍ ماجنة، ودراما فارغة، وفوازير تافهة، ومسابقات سطحية! واغانِ بحجة انها اغنية مسلسل او برنامج ليس فيها حرام ومن هذا كثير
    وهكذا تتبارى القنوات - إلا من رحم الله - في تزيين المنكرات وتجميل الباطل؛ لتصبح بذلك خير من ينوب عن الشياطين في غيبتهم أثناء شهر رمضان! فإن كان شياطين الجن يخنسون ويختفون، فإن شياطين الإنس يظلون بيننا لا يهمهم سوى مصالحهم، وإن كانت على حساب القيم والمباديء!

    ومما يؤسف له أن هذه القنوات تجد من يرعاها وينفق عليها بسخاء بغية الشهرة والكسب الرخيص، وكأنهم لا يعرفون أن هذه الأموال التي ينفقونها في الباطل ستكون عليهم حسرة وندامة يوم القيامة، وأنه لن تزول أقدامهم حتى يسألوا عن كل قرش منها!
    كما قال رسول الله صلى الله عليه وآله: "لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع؛ عن عمره فيما أفناه، وشبابه فيما أبلاه، وعن ماله من أين كسبه وفيما أنفقه، وعن حبّنا أهل البيت"
    إن الأموال الطائلة التي تُدفع على البرامج المائعة التي تؤذي بها هذه القنوات أبصارنا وأسماعنا وعقولنا وأحاسيسنا، كان من باب أولى أن تنفق على برامج هادفة تغذي أرواحنا وعقولنا، وتعيننا على بناء الفرد والمجتمع، بدلاً من إنتاج العُري والتسطيح والمجون!
    وهذه الأموال التي تنفق على الراقصات المتكسرات، والممثلات الكاسيات العاريات، والمطربات المتهتكات، كان أولى بها أن تنفق على الفقراء الذين تضيق بهم بلاد المسلمين، وعلى مشاريع التنمية البشرية والاقتصادية التي تبُني العقول وتُسد الحاجات.
    إننا إذا أردنا أن نحارب هذه القنوات التي أصبحت معاول تهدم أخلاق مجتمعنا وقيمه، لا بد لنا أن نبدأ بأنفسنا، ومن ثم أسرنا، ومجتمعاتنا، باتخاذ خطوات حازمة تجاه هذه القنوات، ومقاطعة ما تقدِّمه من برامج، والتوقف عن دعمها بأي شكل من الأشكال؛ حتى تُضطَر في آخر الأمر أن تعيد النظر في برامجها وتعمد إلى تعديلها بما لا يتلافى مع قيمنا والأخلاق التي جاء بها ديننا الحنيف، ولتكن بداية مقاطعة هذه القنوات في هذا الشهر المبارك. وإذا قال قائل إن هذه القنوات تخاطب غير المسلمين كما تخاطب المسلمين، فإننا نقول إن ما يُعرض في هذه القنوات يتعارض مع كل الأديان السماوية، وليس مع الإسلام فحسب، كما أن أغلب مشاهدي القنوات العربية التي نعنيها بمقالنا هذا من المسلمين، وهذا ما لا ينكره أحد.
    كما لا بد لنا من إيجاد بدائل قوية لهذه القنوات بتبني قنوات هادفة تقدم برامج مدروسة، تُستخدم فيها أعلى التقنيات، وتطبق فيها أفضل المنهجيات العلمية والمهنيات الإعلامية؛ لتستطيع سحب البساط عن القنوات المترهلة المتفسخة التي ملأت الساحة. وقد بدأت بالفعل قنوات هادفة في الظهور على السطح، ولكنها تحتاج منا إلى الدعم والمساندة بما نستطيع، فنسأل الله لها التوفيق والسداد.
    وما لم نتدارك الأمر ونحدّ من توسع هذه القنوات الفضائية الماجنة، فسنجد أنفسنا في نهاية المطاف أمام مجتمع متفكك الأوصال، فاقد لهويته، مفرِّط في عبادته - في شهر رمضان وغيره - لم يأخذ من الغرب الذي تحاول هذه القنوات تقليده إلا الجانب المظلم القاتم؛ فليته أخذ قيم العدل والانضباط وحب العمل والابتكار، عوضاً عن الرقص والطرب والعُري والتفاهة!
    ومن يعمل مثقال ذرة خيراً يره . ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره

    وارجو من الاخت مقدمة البرنامج الاهتمام بالموضوع , والمشاركة من قبل الاخوة الاعضــاء وتنويرنا بآرائهم الكريمة المحترمة
    الموضوع يستحق الاهتمام يا اخوتي واخواتي






  • #2
    بسم الله الرحمن الرحــــــــــيم..
    اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجــــــــــهم....
    الأخ الفاضل "عشاق الولايه "بارك الله فــــــــيكم على طرح هذا الموضــــــــوع المهم ....
    اسأل الله أن يوفق الجمـــــــــيع لمحاربة شياطين الإنس والجن ببركة هذا الشهر الفضيل
    sigpic

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة زهراء الموسوي- مشاهدة المشاركة
      بسم الله الرحمن الرحــــــــــيم..
      اللهم صلِ على محمد وآل محمد وعجل فرجــــــــــهم....
      الأخ الفاضل "عشاق الولايه "بارك الله فــــــــيكم على طرح هذا الموضــــــــوع المهم ....
      اسأل الله أن يوفق الجمـــــــــيع لمحاربة شياطين الإنس والجن ببركة هذا الشهر الفضيل
      اللهم صل على محمد وال محمد

      السلام عليكم اختي العزيزة زهــــــراء المـــــــــــوسوي .. شـــكراً على مروركم العطـــــــر ,,
      وبالنسبة لهذا الموضوع ,, فهو جدا مهم , لان المجتمع اصبح اليوم يعتمد على القنوات الفضائية في كثير من جوانب الحياة
      وخـــاصــة في تربية الاطفال ,,, لذلك علينا ان ننتبه لهذا الخطر المداهم
      وكيفية علاجة ,,, مع شكري وتقديري لكم اختي على مروركم الطيب




      تعليق


      • #4


        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

        احسنتم أخي الفاضل على ما تفضلتم به

        في الحقيقة فاننا في كل سنة وفي ايام شهر رمضان نتطرق الى هذه المسألة

        وهي مسالة التسابق المحموم بين القنوات الفضائية على كسب أكبر عدد من المتابعين والمشاهدين ولو كان ذلك على حساب الدين والاخلاق والمبادئ والقيم


        كل ذلك بهدف الكسب المادي من حطام الدنيا وزخرفها وزبرجها


        فينبغي بالشريحة المثقفة مواجهة هذا التيار الجارف باعلام مماثل يبدأ بانشاء قنوات بديلة توازي بطرحها طرح تلك القنوات الهدامة

        وفي نفس الوقت التحذير من متابعة قنوات الانحلال وليبدأ كل انسان بنفسه وعائلته فيغلق هذه القنوات ولا يفتحها لاي سبب حيث ان بعض الاشخاص يبقي هذه القنوات على مجموعة قنوات (الستلايت) بحجة انه لا ينظر لها ولا يتابعها ولا يهتم لها

        وهذا الامر خاطئ بل في غاية الخطورة فقد يضعف هذا الشخص في لحظة من اللحظات ويتابع بعض ماتبثه هذه القنوات ما قد يجعله يستمر على متابعتها

        او ربما احد افراد عائلته او اكثر سيتابعون هذه القنوات دون علمه وبذلك سيتعلمون مع متابعتهم لها التحايل معه والكذب عليه فتجتمع عليه أكثر من مصيبة في آن واحد .

        وعلينا ان نستفيد من التكنولوجيا الحديثة لفضح مخططات هذه المكائن الاعلامية التي تهدف بالدرجة الاولى الى تضييع اعمارنا مقابل لاشيء ، بل مقابل وزر عظيم نتحمله على ظهورنا اشتريناه بالمال والصحة والاخلاق والدين ..

        عافانا الله تعالى من بلائه وسخطه ووفقنا لجوائزه ومراضيه

        بارك الله بكم اخي الفاضل المحترم وتقبل طاعاتكم



        عن الامام الرضا (عليه السلام) ، أنه قال :
        " إنّ يَومَ الحُسيَنِ أَقرحَ جُفونَنا، وأسبَلَ دُموعَنا، وأذلَّ عَزيزَنا بأرضِ كربٍ وبلاءٍ ، أورَثَتنا الكربَ والبلاءَ إلى يومِ الانقضاءِ . فَعَلى مِثلِ الحُسيَنِ (عَليهِ السَّلامُ) فَليَبكِ الباكونَ .
        فَإنَّ البُكاءَ عَليهِ يحطُّ الذُنوبَ العِظامَ "











        تعليق


        • #5
          السلام عليكم أخي الفاضل (عشاق الولاية )بارك الله بنشركم الراقي وفكركم النير الحمد لله الذي رزقنا قلوبا واعية ومنطقا متسلحا بمنطق اهل البيت فبالتوعية والنصح والكلمة اللينة وأيجاد البديل الجيد واملاء وقت الفراغ بالنافع والمفيد لااعتقد ان احدا سيهتم لتلك القنوات ولوعي الأسرة في المراقبة والنصح لا بالنهر والرد العنيف(اسال الله ان يوفقكم ويرزقكم حسن العاقبة )

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X