إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فاتها الزواج

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فاتها الزواج

    تنهدت بنت فاتها الزواج فقالت:
    أرى أوراقَ عمرِي تتساقطُ كما تتساقطُ أوراقَ الأشجارِ في الخريف..
    وأرى اصفرارَها قد عكس بؤسَهُ على وجهِي..
    وغدا ربيعُ أيامي مُجدِباً لا حياةَ فيه..
    لم تورقْ أشجاري ولم تحملْ ثمراً..
    وها هي حياتي تتحولُ إلى صمتٍ مملٍّ لأعيشَها مرغمةً..
    هذه الدقائقُ والساعاتُ التي تمرّ عليّ تبدو كأيامٍ وسنينَ طويلةٍ لا تنتهِي..
    حياةٌ رتيبةٌ لا أملَ فيها..
    أحاولُ أن أتشاغَل عن همومِي..
    ففي النهارِ أنغمسُ في مجالٍ أجدُ نفسي فيه متفوقةً لأعوّضَ ما خسِرتُ وما سأخسر..
    وفي الليل تجاورُني همومِي ويتلّقفنِي الخوفُ من المَجهول..
    وما بينَ النهارِ والليلِ أبحثُ عن كَوّةِ أملٍ لعلّي ألقي عليها ما أخشَاه..
    فيغشاني ما يغشَى اليائسين من العَمى..
    وأغدو ناقمةً على كلّ مَن كان السببَ في ذُبولي..
    أهم أهلي؟ أم هو الحظُّ العاثر؟..
    هل تراهُ غرورِي مَن أوصلَني إلى هذا الحال؟ أم.. أم..
    وسرعانَ ما أعودُ إلى عالمِي الذي نسجتُه بخيطٍ من وهمٍ وخيطٍ من خَيال..
    وأغلقُ بابَ عقلِي..
    ثم تدركُني رحمةٌ واسعةٌ، وأعودُ إلى رِحابِ الإلهِ الواحِد..
    فيتسللُ النورُ إلى قلبِي ويتلاشَى الظّلام..
    فأنتشي بتلكَ الرحمةِ وذلك النورِ الباهر..
    وأأنسُ به وأشعرُ بأني ملكتُ الدنيا وما فيها..
    فهو الباقِي وكلُّ شيءٍ إلى زَوال.
    فاجابها أهلها:
    هل تعتقدينَ بأننا أحسنُ حالاً منكِ؟
    وهل تتصورينَ أننا نغضّ الطرفَ عن مأساتِك؟
    لستِ وحدَك مَن تتألمين.. ولستِ وحدَك مَن تنتهكُ وحدتَك الليالي..
    وترعُبكِ خفايا المَجهول.. وتفترسُكِ همومُ اليائِسين..
    فحالُنا أسوء منكِ، فالقلقُ يأخذُ منّا كلَّ مأخذ..
    ويُلقي بقلوبنا في مهاوي زَوايا المستقبلِ التائه..
    قد نكونُ الملومين في تأخيرِ زواجِك...
    ولكنّنا كنّا نطمحُ لك بزوجٍ أحسن من الذين تقدّموا إليك..
    وإذا رضينا بأحدِهم كنتِ أنتِ مَن ترفضينه..
    وهكذا لم نشعر إلا والسنين تمرّ بسرعة..
    وفرصكِ بالزواجِ أصبحتْ قليلة..
    وهذا ما أدمَى قلوبَنا وأحزنَنا..
    ونحن نرى في كلّ يومٍ زهرةَ حياتِك تَذبُل..
    وأنوارَ بهجتِك تذوي وتنطفئ..
    نتقلّب على نيرانِ الندامةِ ونحن نراكِ تتقلّبين في حياتِك..
    تارةً تحاولينَ أن تنشغلي بالعملِ وتارةً أخرى بالدراسةِ..
    وفي كلّ الحالات تفشلُ محاولاتُك بالهربِ من الواقع..
    وتعودينَ أدراجَك إلى عزلتِك...
    وفي أوقاتٍ أُخر تندبينَ حظّك العاثر كما تصفينَه..
    وتنقمينَ علينا لأننا كنّا أحدَ أسبابِ مأساتِك..
    ومعك الحق فنحن حرمنَاك حقّ الحياة.. ونطلبُ من اللهِ المغفرَة لقد كنّا خاطئين.

  • #2
    موضوع مهم وطرح جميل وفقتم
    يبدوا انه اذا جائت الحروب وقل الرجال فالحل بتعداد الزوجات راجح ولكن بشروطه
    شكراً وفقتم

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة مرتضى العربي مشاهدة المشاركة
      موضوع مهم وطرح جميل وفقتم
      يبدوا انه اذا جائت الحروب وقل الرجال فالحل بتعداد الزوجات راجح ولكن بشروطه
      شكراً وفقتم
      اللهم صل على محمد وآل محمد

      نعم اخي الفاضل ان للحروب دور كبير في المشاكل الاجتماعية التي تعصف بالمجتمع ومنها تاخير الزواج

      فالشارع المقدس لم يشرع شيء الا وكان فيه خيرا كثيرا

      ومن اهم تلك التشريعات هو تعداد الزوجات ولكن مثلما قلتَ اخي بشروطه

      ومن هذه الشروط (العدالة) التي من الصعوبة على اي رجل عادي تحقيقها

      بحيث قال عز من قال : ( فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً ) فان لم يستطع العدل فسيكون ظالما، وهنا ينتفي الشرط الاساسي في هذا التشريع السماوي.

      شكرا اخي لمروركم الرائع ولاشارتكم الجديرة بالاهتمام.

      تعليق


      • #4
        احسنت الطرح اختي الفاضلة،صحيح ان البشر قد يظلم نفسه وقد يظلمه غيره ولاكن هنالك ارادة الله فهي فوق كل اعتبار ففد يكون لمشيئة الله دور في ذلك كأن يهيأها كمربية ام لطفل يتيم اورفيقة درب لرجل فقد رفيقته فلذلك قديجد كل منا ضالته التي قد فقدها في بداية حياته وقدتكون ارادة الله بان تكون العون لوالديها ،وان لله في خلقه شؤون ...

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة حمامة السلام مشاهدة المشاركة
          احسنت الطرح اختي الفاضلة،صحيح ان البشر قد يظلم نفسه وقد يظلمه غيره ولاكن هنالك ارادة الله فهي فوق كل اعتبار ففد يكون لمشيئة الله دور في ذلك كأن يهيأها كمربية ام لطفل يتيم اورفيقة درب لرجل فقد رفيقته فلذلك قديجد كل منا ضالته التي قد فقدها في بداية حياته وقدتكون ارادة الله بان تكون العون لوالديها ،وان لله في خلقه شؤون ...
          احسنت سيدتي ارادة الله فوق كل اعتبار ولكن ارادة تأخير الزواج من قبل الباري تكون في حالات استثنائية

          او ان يقدّر عز وجل بعض المقادير التي تكون خارجة عن سلطة الانسان مثل هذه الحالات التي ذكرتيها

          ولكن ان ترفض البنت العريس او اهلها بحجج واهية ما انزل الله بها من سلطان

          فليس لنا ان نعزو ذلك الى ارادة الله عز وجل فالله بعث لها رزقا

          ونبينا الاكرم اعطى تعاليمه بمقولة ( من ترضون دينه وخلقه)

          ولكن مع الاسف لم يعد هذا المقياس الاساسي في الزواج هذه الايام

          ولذلك نرى ان الامر في تباين واضح ف

          من جهة ان بعض الاهالي يزوجون بناتهم وهن بسن صغيرة جدا فقط للخلاص من مسؤوليتها

          ثم تراها بعد شهرين تعود الى اهلها تحمل ورقة طلاقها.

          ومن جهة اخرى نرى ان البعض من الاهالي يفرضون الشروط التي يعجز العريس عن الايفاء بها

          فتبقى ابنتهم بلا زواج الى ان ترى نفسها وقد فاتها القطار.

          بين هاتين الصورتين ضاعت مفاهيم الزواج الحقيقية وبدا كل يرى ما يراه لا مارآه النبي الاكرم لهم وهو اولى بالمؤمنين من انفسهم.

          شكرا لك غاليتي على المرور الرائع

          تعليق


          • #6

            لماذا تبقى تبكي وتندب حظها من فاتها الزواج ؟
            لاني اعرف نساء فاتهم قطار الزواج وهن سعيدات لأنهن جعلن من المحنة منحه وهن يخدمن الآخرين بطرق تفوق الوصف والله سهل لهن لطيبة قلوبهن من يسال دائماً عليهن ويتواصل معهن فهن وان حرمن الزواج والأطفال لكن أصبحن جزء من عوائل كبيره والفرصه لم تفت ربما تأتي رحمة من الله اخر عمرها بزوج وحتى طفل فالله ارحم الراحمين وليس مستحيل عليه ان يمن على عبده بالرحمه
            sigpic

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة المستغيثه بالحجه مشاهدة المشاركة

              لماذا تبقى تبكي وتندب حظها من فاتها الزواج ؟
              لاني اعرف نساء فاتهم قطار الزواج وهن سعيدات لأنهن جعلن من المحنة منحه وهن يخدمن الآخرين بطرق تفوق الوصف والله سهل لهن لطيبة قلوبهن من يسال دائماً عليهن ويتواصل معهن فهن وان حرمن الزواج والأطفال لكن أصبحن جزء من عوائل كبيره والفرصه لم تفت ربما تأتي رحمة من الله اخر عمرها بزوج وحتى طفل فالله ارحم الراحمين وليس مستحيل عليه ان يمن على عبده بالرحمه
              اللهم صل على محمد وآل محمد

              اهلا بنور غاليتنا المستغيثة بالحجة

              غاليتي ليست كل امرأة تجعل من المحنة منحة، فقد تكون تميل الى افتعال الاحزان كي تستدر عطف الناس

              وقد لاتتوفر فيها تلك الصفات التي تجعلها تخدم الاخرين وتغض النظر عن وضعها المؤلم لتتجانس معهم

              وعليه عزيزتي فالزواج حق فطري لكل امرأة وحينما ترى نفسها محرومة لاي سبب كان من هذا الحق

              سيسبب هذا لها الكثير من الحزن والالم وهذا شيء طبيعي

              شكرا لمرورك العطر غاليتي

              تعليق


              • #8




                الشكر الى مديرة تحرير رياض الزهراء على الكلمات الراقية والجميلة والنشر الراقي والمعلومة القيمة وكثير من نساء العراق اصبحن عوانس والاسباب كثيرة اول الاسباب الحروب الطويلة والمهر الغالي واسباب اجتماعية وتعداد الزوجات حل صعب على الزوجة تحمل ضرةفي البيت

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة ابو محمد الذهبي مشاهدة المشاركة




                  الشكر الى مديرة تحرير رياض الزهراء على الكلمات الراقية والجميلة والنشر الراقي والمعلومة القيمة وكثير من نساء العراق اصبحن عوانس والاسباب كثيرة اول الاسباب الحروب الطويلة والمهر الغالي واسباب اجتماعية وتعداد الزوجات حل صعب على الزوجة تحمل ضرةفي البيت

                  شكرا لكم اخي الفاضل على اطرائكم
                  وعلى كلماتكم الطيبة
                  نعم اخي ان اسباب تاخر الزواج كثيرة منها كثرة الحروب

                  وغلاء المهور وازمة السكن والبطالة والكثير من الاسباب

                  اما بالنسبة لتعدد الزوجات فهذا الحل لاتستسيغه معظم النساء

                  على الرغم من مشروعيته.

                  شكرا لكم اخي الكريم

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X