إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الذئب

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الذئب

    تَائِهَاتٌ فِي الطِّرِيقِ

    الذئب

    ها هو الليل قد أقبل، وها هي الكوابيس ستبدأ بمهاجمتي منقضة على بريق أحلامي التي ما إن خرجت من بودقة

    المرارة حتى عادت إليّ تجر أذيال الخيبة والخسران، منكسرة منكسة الرأس ولسان حالها يقول انسيني أو

    تناسيني، فقد ذهب زمني.. نعم ذهب زمن الأحلام.

    أيّ أحلام تلك التي تراودني وهناك ذئبٌ بشريٌ يتربصُ ببابٍ فتَحته أمي دون قصد منها.. إنه زوجها، ذئب

    بوجه إنسان يخفي أنياباً تحت قناع البراءة والصلاح والتقى..

    ليس ذنبي إن كان أبي قد توفي.. وليس ذنبي إن أُجبرت على أن أعيش مع أمي وزوجها، وليس ذنبي إن نبذني

    أعمامي وأخوالي وتركوني لقمة سائغة وفريسة سهلة لهذا الوحش الضاري..

    كان لابد لي من الخلاص من الافتراس بأيّ ثمن، فلم أرَ غير هذه اليد الرحيمة تُربّت على كتفي ملوحة لي

    ببريق أمل الخلاص من الهوة التي أوقعتني أمي فيها..

    فكان أن أخبرته بوضعي المزري وأملي في أن يخلصني من هذا الوضع، وكي لا أتيه في الطريق تزوجني على

    الرغم من صعوبة ظروفه المادية، ولكني اكتفيت بأن عشت مع أهله ونحن لا نملك حتى غطاء يحمينا من برد

    الشتاء، ولكن هو حماني من نار الدنيا ومن نار جهنم ومن ذئاب البشر، وأنا بدوري عشت له وسأعيش معه

    واصونه واستغني به عن العالم كله بما فيه أمي التي لم تستطع حمايتي.

  • #2
    هو حماني من نار الدنيا ومن نار جهنم ومن ذئاب البشر

    ((ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه))
    sigpic




    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة صادق مهدي حسن مشاهدة المشاركة
      هو حماني من نار الدنيا ومن نار جهنم ومن ذئاب البشر

      ((ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه))
      اللهم صل على محمد وآل محمد

      اهلا اخي كاتبنا المبدع

      خير ما استشهدت بهذه الاية القرآنية الكريمة

      نعم اخي زارع الخير يرجو من الله جزاءه

      اشكر مرورك الكريم

      وفقك الله لكل خير

      تعليق


      • #4

        قصة مؤلمة جداً اختي (مديرة تحرير رياض الزهراء) تثير في النفوس الشجون و تبعث فيها الاحزان ،
        و الكلمات تتدافق فكلمة تخرج و آخرى تبقى حبيسة الصدور و قد يخونك التعبير في موضعٍ آخر و بعد كل ذلك تآثر السكوت
        اللهم صل على محمد وآل محمد

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة ابو محمد الذهبي مشاهدة المشاركة

          قصة مؤلمة جداً اختي (مديرة تحرير رياض الزهراء) تثير في النفوس الشجون و تبعث فيها الاحزان ،
          و الكلمات تتدافق فكلمة تخرج و آخرى تبقى حبيسة الصدور و قد يخونك التعبير في موضعٍ آخر و بعد كل ذلك تآثر السكوت
          اللهم صل على محمد وآل محمد
          اللهم صل على محمد وآل محمد

          نعم اخي انها فعلا مؤلمة ولكن نهايتها تمت على خير

          اذ وجدت الفتاة من يصونها ويحافظ عليها

          شكرا لكم اخي الكريم

          وفقك الله لكل خير

          تعليق


          • #6
            بسمه تعالى
            احسنت اختي قصتك تحمل الكثير من الالم والبؤس ولاابرئ الام لقد استوقفتني هذه العبارة:

            (ذئب بوجه إنسان يخفي أنياباً تحت قناع البراءة والصلاح والتقى..)

            كم من الذئاب نرى في حياتنا تختفي خلف الاقنعة البريئة

            الحمد لله ان بعث لهذه الفتاة الشخص المناسب ليخلصها من واقعها المر

            تعليق


            • #7
              قصة مؤلمة جدا اختي مشرفتنا الفاضلة

              لكن بودي اسأل ما كان دور الام للحفاظ على ابنتها من هذا الذئب؟

              اين ذهبت عاطفة الامومة التي جعلت ذئبا مثل هذا يسيطر على مستقبل البنت؟

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة تراتيل فاطمة مشاهدة المشاركة
                بسمه تعالى
                احسنت اختي قصتك تحمل الكثير من الالم والبؤس ولاابرئ الام لقد استوقفتني هذه العبارة:

                (ذئب بوجه إنسان يخفي أنياباً تحت قناع البراءة والصلاح والتقى..)

                كم من الذئاب نرى في حياتنا تختفي خلف الاقنعة البريئة

                الحمد لله ان بعث لهذه الفتاة الشخص المناسب ليخلصها من واقعها المر

                اللهم صل على محمد وآل محمد

                اهلا اختي الغالية

                مع الاسف اختي اننا نُشبّه البعض بالذئاب والافاعي وغيرها من الحيوانات

                وفي الحقيقة ان هذه الحيوانات انبل من بعض البشر الذين حتى الشيطان يبرأ من افعالهم

                شكرا لمرورك اختي

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة سرور فاطمة مشاهدة المشاركة
                  قصة مؤلمة جدا اختي مشرفتنا الفاضلة

                  لكن بودي اسأل ما كان دور الام للحفاظ على ابنتها من هذا الذئب؟

                  اين ذهبت عاطفة الامومة التي جعلت ذئبا مثل هذا يسيطر على مستقبل البنت؟


                  اللهم صل على محمد وآل محمد

                  اهلا بالاخت الغالية سرور فاطمة


                  هذه نتائج الحروب التي خلفت لنا الويلات التي جعلت الاطفال تعاني من اليتم

                  والنساء تعاني من الترمل في مجتمع قاسي لايعرف الرحمة فتضطر الام الى الزواج

                  للخلاص من نظرات المجتمع والطامعين وهي تظن انها تخلصت من المشاكل ولكن....

                  تبقى المرأة مغلوبة على امرها ولكن كان عليها قبل ان تخطو هذه الخطوة ان تضمن لابنتها

                  العيش الكريم والامان فهي امانة في عنقها.

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X