إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

معنى حصول جعفر والعباس (ع) على جناحين يطيران بهما في الجنة .

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • معنى حصول جعفر والعباس (ع) على جناحين يطيران بهما في الجنة .

    معنى حصول جعفر والعباس (ع) على جناحين يطيران بهما في الجنة .

    بسم الله الرحمن الرحيم .
    اللهم صل على محمد وال محمد .

    روى الشيخ الصدوق الرواية التالية : (عن أحمد بن محمد بن الصقر ، عن موسى بن إسحاق القاضي ، عن أبي بكر بن شيبة ، عن حريز بن عبد الحميد ، عن عبد العزيز بن رفيع ، عن أبي ظبيان ، عن ابن عباس أنه قال : دار السلام الجنة ، وأهلها لهم السلامة من جميع الآفات و العاهات والأمراض والأسقام ، ولهم السلامة من الهرم والموت وتغير الأحوال عليهم ، وهم المكرمون الذين لا يهانون أبدا ، وهم الأعزاء الذين لا يذلون أبدا ، وهم الأغنياء الذين لا يفتقرون أبدا ، وهم السعداء الذين لا يشقون أبدا ، وهم الفرحون المسرورون الذين لا يغتمون ولا يهتمون أبدا ، وهم الاحياء الذين لا يموتون أبدا ، فمنهم في قصور الدر والمرجان ، أبوابها مشرعة إلى عرش الرحمن ، والملائكة يدخلون عليهم من كل باب ، سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار ) - 1 -
    والذي يعنينا من هذه الرواية هو المقطع التالي : ( دار السلام الجنة ، وأهلها لهم السلامة من جميع الآفات و العاهات والأمراض والأسقام .... ) وسنسلط الضوء على هذا المقطع لننطلق منه الى ما نريد التحدث عنه فنقول :
    قد وردت الروايات الشريفة عن طريق النبي الاكرم محمد (ص) واهل البيت (ع) بأن بعض المؤمنين الذين قطعت أيديهم وهم في ساحات الجهاد في سبيل الله - وكان الجهاد بأمر رسول الله محمد (ص) او بأمر احد الائمة المعصومين (ع) - قد أبدلها الله سبحانه وتعالى بجناحين يطير بهما في الجنة مع الملائكة كجعفر بن ابي طالب المسمى بجعفر الطيار (ع) والعباس بن علي بن ابي طالب (ع) ومن هذه الروايات هي :
    روي عن رسول الله (ص) انه قال : ( دخلت البارحة الجنة فإذا فيها جعفر يطير مع الملائكة ، وإذا حمزة مع أصحابه ) - 2 -
    وروي عن الامام علي بن الحسين (ع) انه قال : ( رحم الله - 3 - العباس فلقد آثر وأبلى وفدى أخاه بنفسه حتى قطعت يداه فأبدله الله بهما جناحين يطير بهما مع الملائكة في الجنة كما جعل لجعفر بن أبي طالب ، وإن للعباس عند الله تبارك وتعالى لمنزلة يغبطه بها جميع الشهداء يوم القيامة ) - 4 -
    ولو تأمل القارئ هذا المقطع في رواية الشيخ الصدوق في معاني الاخبار ( دار السلام الجنة ، وأهلها لهم السلامة من جميع الآفات و العاهات والأمراض والأسقام .... ) مع هذا المقطع ( .... فأبدله الله بهما جناحين يطير بهما مع الملائكة في الجنة كما جعل لجعفر بن أبي طالب .... ) قد يظن أويتوهم بأن هناك خلل أو تعارض بين الروايتين من ناحية المضمون ، ولكن يمكن دفع وهم وظن التعارض بين الروايتين بالنقاط التالية :

    1 - ان المقطع المذكور أعلاه في رواية الامام السجاد (ع) ( .... فأبدله الله بهما جناحين يطير بهما مع الملائكة في الجنة كما جعل لجعفر بن أبي طالب .... ) يتحدث عن الجنة البرزخية .
    واما المقطع في رواية الشيخ الصدوق في معاني الاخبار ( دار السلام الجنة ، وأهلها لهم السلامة من جميع الآفات و العاهات والأمراض والأسقام .... ) يتحدث عن الجنة الأخروية . وبذلك يندفع التناقض الموهوم بين الروايتين .

    2 - لو سلمنا و تنزلنا جدلا بأن الحديث في كلى الموضعين عن الجنة الاخروية يتحتم علينا لدفع التعرض و للجمع بين الخبرين ان نؤول معنى الجناح .
    فليس المراد من الجناح هو العضو الذي يستخدم للطيران بل المراد به أمر أخر ولتوضيح ذلك نقول :

    انقسمت الاقوال والاراء في مسألة أجنحة الملائكة بشكل عام إلى قسمين :
    القسم 1 : يرى بأن الملائكة أجسام لطيفة نورانية قابلة على التمثّل والتشكّل في صور وأشكال مختلفة ، ولا يمنع ذلك من وجود الأجنحة للطيران والتحليق في آفاق السموات والأرض ، وأصحاب هذا الراي انقسموا بدورهم أيضا إلى فئتين :

    أ - فئة تذهب إلى أنَّ لأجنحة الملائكة ريشاً وزغباً اعتمادا على بعض الروايات .
    ب - وفئة ترى أن أجنحة الملائكة ليست من سنخ أجنحة الطيور من الريش والزغب وإنما تشترك معها في الوظيفة فقط وهي الانتقال والحركة من مكان إلى آخر .
    القسم 2 : يرى بأن الملائكة موجودات عاقلة مجرّدة لا مادة لها وهي بذلك لا تحتاج إلى أجنحة كما للموجودات الجسمانية وأما الأجنحة فهي تعبرعن الاختلاف في الرتب والمقامات والقوى .
    فعلى ما تقدم يمكننا القول بأن معنى المقطع التالي في رواية الامام السجاد (ع) ( .... فأبدله الله بهما جناحين يطير بهما مع الملائكة في الجنة كما جعل لجعفر بن أبي طالب .... ) ليس هو الجناح المتبادر الى الذهن بل هو الرتبة والمنزلة والمقام والقرب الى الله سبحانه وتعالى بسبب تضحيته وجهاده في سبيل الله حتى نال الشهادة .


    ******************************
    الهوامش :

    1 - معاني الاخبار ، الشيخ الصدوق ، ص 55 .
    2 - بحار الأنوار ، العلامة المجلسي ، ج 22 ، ص 276 .
    3 - في بعض الروايات : رحم الله عمي العباس .
    4 - الخصال ، الشيخ الصدوق ، الصفحة 68 .


  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على محمد وآله الطاهرين
    احسنتم الاخ ولاستاذ الفاضل (العباس اكرمني ) على البحث القيم والموضوع المميز
    جزاك الله تعالى كل خير ورزقك شفاعة نبينا محمد وآله الطاهرين
    مَوالِىَّ لا اُحْصى ثَنائَكُمْ وَلا اَبْلُغُ مِنَ الْمَدْحِ كُنْهَكُمْ وَمِنَ الْوَصْفِ قَدْرَكُمْ

    تعليق

    المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
    حفظ-تلقائي
    Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
    x
    يعمل...
    X