إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

النفوس مثل الأوعية

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • النفوس مثل الأوعية

    يروى عن أمير المؤمنين (ع) بأنه : (ليس العلم في السماء فينزل إليكم، ولا في تخوم الأرض فيخرج لكم، ولكن العلم مجبول في قلوبكم، تأدبوا بآداب الروحانيين يظهر لكم).
    النفوس مثل الأوعية، وغاية مطلوب الإنسان مجبول في نفسه.. أي أنَّ كل نواحي فضوله، في وعاء نفسه مكنون مخزون.. ومن أراد أن يغوص في وعاء نفسه، وجب عليه التأدب بآداب الروحانيين، ومن ثم النظر إليها.. والنظر إلى بواطن النفس يحتاج لمعرفتها، عرف نفسه فقد عرف ربه، ومن عرف ربه لم يبالي أصبح أم أمسى في أي واد.
    إلهي ماذا وجد من فقدك، وماذا فقد من وجدك، عَمِيَت عَيْنٌ لا تراك عليها رقيبا، وخسرت صفقة عبد لم تجعل لها من حبك نصيبا
    ألا يستدل من ذلك، أن غاية الإنسان بالفطرة هي معرفة الله تعالى؟.. فأين يريدنا الله تعالى؟.. وأين نحن؟..
    سؤال يحتاج إلى جواب!..
    قاسوك ابا حسن بسواك
    وهل بالطود يقاس الذر أنىّ ساووك بمن ناووك وهل ساووا نعلي قنبر

  • #2
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    يقول الله تعالى في كتابه الكريم: ( وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون) الذاريات الاية56

    نعم اخي تساؤلكم اثار ما كان مضمرا في النفوس ومغيّبا في القلوب اين نحن من ما اراده منا الله عز وجل؟

    نحن بعيدون كل البعد عنه

    نتحجج بضيق الوقت وقلة صفاء الذهن

    نتبجح بان العمل عبادة ونتخذ هذا القول عذرا لتقصيرنا

    نحن لدينا تفريط في عبادتنا وافراط في اختلاق الاعذار لتقصيرنا

    نسأل الله عز وجل ان يغفر لنا خطايانا وغفلتنا ويتوب علينا انه التواب الغفور

    تعليق

    عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
    يعمل...
    X