إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أَنا أَميرُها.. وحِجرُها عَرشي

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أَنا أَميرُها.. وحِجرُها عَرشي

    أَنا أَميرُها.. وحِجرُها عَرشي

    لي مملكة كما للجميع، فمذ كنتُ جنيناً أسبح في ظلمات ثلاث نصبتني أميراً عليها، مملكتي ذات صفات سامية

    ومنها استلهمت صفاتي وفي مدرستها تخرّجت إلى معترك الحياة، أخطو بخطىً واثقة، وليس معنى هذا أني

    لأحضانها لن أعود، فلا مناص من العود إليها، فإن داهمني اليأس يوماً فزعت إلى قداسة محرابها ألتمس

    النصرة، فسرعان ما تجهزني بجيش دعائها المتسلّح بفيض دمعاتها المنسابة، فهل آبه بعد هذا إن رشقتني

    الدواهي بنصالها وهي تصدّها عني بتوسلات كفيها المتضرعتين نحو السماء؟

    مملكتي أزلية تحرسها عين الرحمة الإلهية، فهي كلوحة فنية قد أبدع خالقها في نحت معالمها الندية؛ فأسوارها

    الحياء، وأبوابها العطاء، وشعابها الصبر، وكهوفها السكينة..

    لا شيء يضاهي جمال مملكتي؛ فربوعها الأمل، وأشجارها الثبات، وأنهارها التسامح، وأمّا غيثها فرحمة قد

    أغرقت أيامي العجاف..

    لمملكتي إطلالة تحاكي الخيال؛ فشروقها الجهاد، وغروبها الوداد، وربيعها دائم الدفء ما دامت هي تنبض بالوجود..

    مملكتي واسعة الثراء؛ فذخائرها العفاف، وكنوزها الحشمة، وأمّا الجنان فعلى أعتاب أقدامها تسجد مأمورة، وقد

    أمرني ربّي فيها بالإحسان فهي مشهورة، وبنصٍ في القرآن مذكورة..

    مملكتي حتى بعدما شذب المشيب أغصان شبابي فما تزال كلّما رمقتني بطرفها استقبلتني بتراتيل نشيدها المعهود

    (أهلاً بكَ يا تاج رأسي)، فينتصب عودي ثانية، وتُورِق روحي مخضرّة..

    مملكتي حتى وإن أفل رسمها من قاموس حياتي فستظل هي أمّي، فمملكتي أمّي.. وأنا أميرها.. وحجرها عرشي..

    ميعاد كاظم اللآوندي

    تم نشره في المجلة العدد (70)


  • #2
    اللهم صلِ على محمد وآل محمد
    احسنتِ اختي الكريمة بارك بكم وجزيتم خيراً .
    فعلاً : الأم كلمة صغيرة وحروفها قليلة لكنّها تحتوي
    على أكبر معاني الحبّ والعطاء والحنان والتّضحية، وهي أنهار لا تنضب ولا تجفّ ولا تتعب، متدفّقة دائماً بالكثير من العطف الذي لا ينتهي،وهي الصّدر الحنون الّذي تلقي عليه رأسك وتشكو إليه همومك ومتاعبك .
    (الخـفــاجــي)


    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة الخفاجي14 مشاهدة المشاركة
      اللهم صلِ على محمد وآل محمد
      احسنتِ اختي الكريمة بارك بكم وجزيتم خيراً .
      فعلاً : الأم كلمة صغيرة وحروفها قليلة لكنّها تحتوي
      على أكبر معاني الحبّ والعطاء والحنان والتّضحية، وهي أنهار لا تنضب ولا تجفّ ولا تتعب، متدفّقة دائماً بالكثير من العطف الذي لا ينتهي،وهي الصّدر الحنون الّذي تلقي عليه رأسك وتشكو إليه همومك ومتاعبك .

      اهلا بمشرفنا الفاضل

      حياك الله اخي الكريم

      نعم اخي لايمكن للابناء ان يجازوا الام باي شيء

      ويكفي ان تكون الجنة تحت قدميها لنعرف مقامها عند الله عز وجل

      وقد اعجبني قول احدهم (اذا كانت الجنة تحت قدميها فماذا يمكن يكون على رأسها)

      شكرا لك اخي الكريم على كلماتك الرائعة بحق الام

      جزاك الله خيرا

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X