إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الأنانية

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الأنانية


    اللهم صل على محمد وآل محمد
    عن الإمام الصادق عليه السلام: "المؤمنون في تبارّهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد، إذا اشتكى تداعى له سائره بالسّهر والحمى".

    كل الناس لديهم مشاعر ويتألمون مثلك تماماً بل ربما أكثر، ولكن بسبب انشغال كل فرد بنفسه فهو لا يكترث لأحد، يرى ألمه وحزنه فقط ولا يفكر للحظة واحدة أن هناك من يعاني ويحزن ويتألم مثله تماماً فيصف الجميع بالظلم والوحشية، الآخرون أيضاً يصفونك بنفس الكلمات، فالتفاهم أولى من الخلاف.

    قال رسول الله صلى الله عليه وآله: "لا يستكمل المرئ الإيمان حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه". ويستمر المسلسل، فالشخص الذي ليس في مثل تخصصه الجامعي إنسان فاشل، والإنسان الذي ليس له بدن قوي ليس برجل، أوليست الجرثومة والتي هي من أسخف الموجودات حجماً قادرة على سحقه؟ فما فائدة البدن والحجم والقوة؟ وما الفائدة من قتاله ضد أعداء الله وهو لا يملك نفسه أمام الشهوات؟ والحال أن البدن يزول والنفس تبقى فالقوة في النفس لا الجسد، فلماذا التفاخر والسخرية من الآخرين؟

    البعض يعيش في حالة من الإنطواء على النفس ولا يرى معاناة غيره، لدرجة أن البعض وصل به الحال بأن يدعي أن لو كان الناس مثله لكان كل شيء على ما يرام، وأحياناً يدعي بأنه لا يوجد شخص وفِي ومخلص ويقدر الآخرين كما هو يفعل، وهو يواجه في حياته اليومية من يحزنون من سوء تعامله، ويرى أقل ظلم يصدر من غيره في حقه بأنه كارثة إنسانية، لا يرى المظلومين وظلامتهم لأنه ليس منتبه إلا لنفسه فقط.

    ----------------------
    بوارق الملكوت

    أين استقرت بك النوى
المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
حفظ-تلقائي
Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
x
إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
x
يعمل...
X