إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تذكـــــــــــــرة وتأمـــــــــــــُل

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تذكـــــــــــــرة وتأمـــــــــــــُل

    تهلُّ علينا ليلة الجمعة بعطرها الفواح الزكي

    وهي في شهر خير وركات متشعب بالنور والنفحات والمكرمات

    ونستذكر ونتامل فقرات الدعاء الذي اختلط مع الدم واللحم


    منذ ان كنا صغارا ونحن نقراه وفي مرات نكون ساهين واخرى نكون راغبين وراجين

    وكنت ابحث عن مجموعة احاديث ووجدت هذا الحديث المبارك الذي ارجعني الى عالم التامل

    بقيود الذنوب وزنزانات حب النفس واتباع الهوى


    قال الإمام الصادق (علية السلام):الذنوب التي تغيّر النعم: البغي.

    والذنوب التي تورث الندم: القتل.

    والتي تُنزل النقم: الظلم.

    والتي تهتك الستور: شرب الخمر.

    والتي تحبس الرزق: الزنا. والتي تعجّل الفناء: قطيعة الرحم.

    والتي تردّ الدعاء، وتظلم الهواء: عقوق الوالدين.



    واخذت ابحث اكثر بهذا الصدد لاننا نحتاج كثيرا لكبح جماح النفس والهوى في كل وقت


    وخاصة انوجدت النفس مبتغاها من المال والمدح والثناء

    فوجدت


    إننا
    لو نظرنا إلى الأمراض الصحية التي يعانيها الإنسان لوجدناها غالباً ما
    تكون بسبب مخالفة الدساتير الصحية التي وضعها الأطباء وقاية وعلاجاً
    للأبدان وكل مخالفة لقواعد الصحة هناك مرض في مقابلها، هذا في الأمراض
    الصحية أما
    الذنوب فهي أعظم مغبة وغائلة فهي:


    1- تسبب الأمراض.

    2- تجلب سخط اللَّه وتزيل رحمته.

    3- ضررها ليس مقتصراً في الدنيا فقط بل في الآخرة عذاب شديد.

    أما في التحذير من المعاصي فقد جاءت آيات وروايات للتهويل منها فمن ضمن الآيات قوله تعالى:

    (
    بلى من كسب سيئة و أحاطت به خطيئته فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون)81البقرة



    الإمام الصادق عليه السلام عنه قال:

    ((
    عجبت لمن يحتمي من الطعام مخافة الداء كيف لا يحتمي من الذنوب مخافة النار)).


    واختم الحديث بهذين القولين الكريمين من امير البلاغة والكلم

    فعن الإمام علي عليه السلام قال:


    (( اجتناب السيئات أولى من اكتساب الحسنات)) .


    وقال
    سلام اللَّه عليه بكيفية أخرى:


    ((جدوا واجتهدوا وإن لم تعملوا فلا تعصوا فإن من يبني ولا يهدم يرتفع بناؤه

    وإن كان يسيراً وإن من يبني ويهدم يوشك أن لا يرتفع بناؤه
    )) .


    عصمنا الله واياكم من الذنوب بحق هذه الايام الكريمة ونسالكم الدعاء






















  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة حسينيه الهوى مشاهدة المشاركة
    تهلُّ علينا ليلة الجمعة بعطرها الفواح الزكي

    وهي في شهر خير وركات متشعب بالنور والنفحات والمكرمات

    ونستذكر ونتامل فقرات الدعاء الذي اختلط مع الدم واللحم


    منذ ان كنا صغارا ونحن نقراه وفي مرات نكون ساهين واخرى نكون راغبين وراجين

    وكنت ابحث عن مجموعة احاديث ووجدت هذا الحديث المبارك الذي ارجعني الى عالم التامل

    بقيود الذنوب وزنزانات حب النفس واتباع الهوى


    قال الإمام الصادق (علية السلام):الذنوب التي تغيّر النعم: البغي.

    والذنوب التي تورث الندم: القتل.

    والتي تُنزل النقم: الظلم.

    والتي تهتك الستور: شرب الخمر.

    والتي تحبس الرزق: الزنا. والتي تعجّل الفناء: قطيعة الرحم.

    والتي تردّ الدعاء، وتظلم الهواء: عقوق الوالدين.



    واخذت ابحث اكثر بهذا الصدد لاننا نحتاج كثيرا لكبح جماح النفس والهوى في كل وقت


    وخاصة انوجدت النفس مبتغاها من المال والمدح والثناء

    فوجدت


    إننا
    لو نظرنا إلى الأمراض الصحية التي يعانيها الإنسان لوجدناها غالباً ما
    تكون بسبب مخالفة الدساتير الصحية التي وضعها الأطباء وقاية وعلاجاً
    للأبدان وكل مخالفة لقواعد الصحة هناك مرض في مقابلها، هذا في الأمراض
    الصحية أما
    الذنوب فهي أعظم مغبة وغائلة فهي:


    1- تسبب الأمراض.

    2- تجلب سخط اللَّه وتزيل رحمته.

    3- ضررها ليس مقتصراً في الدنيا فقط بل في الآخرة عذاب شديد.

    أما في التحذير من المعاصي فقد جاءت آيات وروايات للتهويل منها فمن ضمن الآيات قوله تعالى:

    (
    بلى من كسب سيئة و أحاطت به خطيئته فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون)81البقرة



    الإمام الصادق عليه السلام عنه قال:

    ((
    عجبت لمن يحتمي من الطعام مخافة الداء كيف لا يحتمي من الذنوب مخافة النار)).


    واختم الحديث بهذين القولين الكريمين من امير البلاغة والكلم

    فعن الإمام علي عليه السلام قال:


    (( اجتناب السيئات أولى من اكتساب الحسنات)) .


    وقال
    سلام اللَّه عليه بكيفية أخرى:


    ((جدوا واجتهدوا وإن لم تعملوا فلا تعصوا فإن من يبني ولا يهدم يرتفع بناؤه

    وإن كان يسيراً وإن من يبني ويهدم يوشك أن لا يرتفع بناؤه
    )) .


    عصمنا الله واياكم من الذنوب بحق هذه الايام الكريمة ونسالكم الدعاء










    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
    بارك الله بكم أختنا القديرة على ما سطرتموه من بديع الكلمات ورائع الوصف..
    أفاض الله تعالى عليكم من بركاته في كل ليلة جمعة وفي كل ليلة، سائلين المولى العليّ القدير أن يتقبل أعمالكم بأحسن قبول...

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة المفيد مشاهدة المشاركة
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
      بارك الله بكم أختنا القديرة على ما سطرتموه من بديع الكلمات ورائع الوصف..
      أفاض الله تعالى عليكم من بركاته في كل ليلة جمعة وفي كل ليلة، سائلين المولى العليّ القدير أن يتقبل أعمالكم بأحسن قبول...
      عليكم السلام ورحمة الله وبركاته


      بارك الله بنور حرفكم الوضاء وشكرا لدعواتكم الكريمة والمستجابة مشرفنا الموالي " المفيد"


      ونسال الله الصفح والعفو لنا وللجميع من الوقوع في شراك الذنوب والخطايا










      تعليق


      • #4
        احسنتي كلمات جميلة وتذكرة مهمة في ميزان حسناتك

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة مصباحُ الهدى مشاهدة المشاركة
          احسنتي كلمات جميلة وتذكرة مهمة في ميزان حسناتك
          عصمنا الله واياكم من الذنوب صغيرها وكبيرها


          وسجل لكم في جنان الخلد اعلاها مجالسا


          شكري لمرورك الكريم ....



          تعليق


          • #6
            الملفات المرفقة
            sigpic

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة المستغيثه بالحجه مشاهدة المشاركة

              جمعتكم مباركة العزيزة المستغيثةبالحجة


              دمتي ببركات الله وحفظه


              ونسال الله الرضا والرضوان ....





















              تعليق

              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
              حفظ-تلقائي
              Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
              x
              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
              x
              يعمل...
              X