إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ماذا فعلت زميلتي؟

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماذا فعلت زميلتي؟

    ماذا فعلت زميلتي؟

    كانت زميلتي في العمل من النساء الملتزمات جدا وتراعي تطبيق الاحكام الشرعية بكل حرص

    وكانت محط اعجابنا وكنا نرجع اليها اذا استشكل علينا شيء لاننا نراها مثال الامانة والاخلاص

    في احد الايام وبينما تريد التوجه للعمل احتاجت الى ان تستشير احد رجال الدين فمرت عليه قبل ان يبدأ الدوام

    وكانت تلبس في يديها عدة اساور كانت تصدر صوتا حينما تتحرك، فما كان من رجل الدين الا ان سألها هل

    تستطيعين القراءة والكتابة فاجابته بنعم، فما كان منه الا ان اعطاها ورقة، مكتوب فيها ان اساورك تصدر

    صوتا فالرجاء لبسها في البيت وليس خارجه.

    هل تعلمون ماذا فعلت زميلتي؟

    لقد خلعت اساورها وذهبت الى اقرب صائغ وباعتها وعادت الينا باكية لانها عدت ذلك تهاونا في حجابها.

    والان هل هناك من تفعل هذا؟

    واسألكم بالله اي تصرف اعجبكم اكثر تصرف رجل الدين الذي نصحها بهذه الطريقة اللطيفة

    ام تصرف زميلتي الرائع؟

  • #2
    جزاها الله خيرا

    ماهذا الايمان النابع من اليقين الذي ينبض بقلبها الصافي

    فاي امرأة مكانها كان من الممكن ان تكتفي بخلع الاساور

    والاقتصار بلبسها في البيت فقط

    ولكن ابت الا ان تروض نفسها وان تتخلص منها نهائيا

    وهذه مرتبة متقدمة من الطاعة قرأناها في سيرة الصالحين

    والمسلمون الاوائل وعلمائنا الابرار

    وفقها الله وجزاها خيرا على هذا الدرس النافع

    تعليق


    • #3
      حينما يكون الواعظ متعظا !

      والمستمع واعيا !

      فأن الموعظة لن تفقد قيمتها ....

      فإن للموعظة والتذكير (أهل ) ..

      جعلنا الله واياكم من اهل الموعظة
      الوفاء دفن رمزه في كربلاء


      تعليق


      • #4
        اللهم صل على محمد وال محمد

        ما اروع ما فعلت انها انسانة رائعة ومثال للمرأة المؤمنة

        التي تحافظ على دينها وترى انه اهم من اي شيء مادي

        من الصعب على المرأة ان تبيع مصوغاتها الذهبية بهذه السهولة

        ولكنها سيدة ابت الا ان تثبت ولائها لتعاليم دينها الحنيف حتى وان كان باغلى الاثمان

        بورك فيها وبورك في رجل الدين الذي استخدم طريقة لطيفة في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة كادر مجلة "رياض الزهراء " مشاهدة المشاركة
          جزاها الله خيرا

          ماهذا الايمان النابع من اليقين الذي ينبض بقلبها الصافي

          فاي امرأة مكانها كان من الممكن ان تكتفي بخلع الاساور

          والاقتصار بلبسها في البيت فقط

          ولكن ابت الا ان تروض نفسها وان تتخلص منها نهائيا

          وهذه مرتبة متقدمة من الطاعة قرأناها في سيرة الصالحين

          والمسلمون الاوائل وعلمائنا الابرار

          وفقها الله وجزاها خيرا على هذا الدرس النافع

          اهلا باخواتنا العزيزات في كادر مجلة رياض الزهراء

          نعم هكذا يكون من يريد رضا الله فلا تملأ عينيه هذه

          الاشياء فقط يهتم لرضا رب العالمين

          شكرا لكم

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة حسن هادي اللامي مشاهدة المشاركة
            حينما يكون الواعظ متعظا !

            والمستمع واعيا !

            فأن الموعظة لن تفقد قيمتها ....

            فإن للموعظة والتذكير (أهل ) ..

            جعلنا الله واياكم من اهل الموعظة
            اللهم صل على محمد وال محمد

            نعم اخي اذا كان الواعظ متعظا والمستمع واعيا

            ما اروعها من عبارة لقد اختزلت كل المعاني التي من الممكن ان تقال في هذا الموقف

            شكرا لك اخي وفقك الله لكل خير

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة مديرة تحرير رياض الزهراء مشاهدة المشاركة
              اللهم صل على محمد وال محمد

              ما اروع ما فعلت انها انسانة رائعة ومثال للمرأة المؤمنة

              التي تحافظ على دينها وترى انه اهم من اي شيء مادي

              من الصعب على المرأة ان تبيع مصوغاتها الذهبية بهذه السهولة

              ولكنها سيدة ابت الا ان تثبت ولائها لتعاليم دينها الحنيف حتى وان كان باغلى الاثمان

              بورك فيها وبورك في رجل الدين الذي استخدم طريقة لطيفة في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
              اهلا باطلالة مشرفتنا الراقية

              نعم اختي انها فعلا انسانة رائعة حملت قلبا محبا لدينها ولنبيها

              ولاهل بيته عليهم السلام فكانت سريرتها نفية صافية مخلصة

              ومثل هذه الصفات نادرة الوجود في زماننا

              تعليق


              • #8
                اللهم صل على محمد وال محمد


                العزيزة الغالية (تراتيل فاطمة )منذ مدة لم اتشرف بقراءة موضوع لك ايتها الغالية من مدة


                واعجبني موضوعك الكريم الذي افضتي به علينا وسيكون نبضه مع نبض برنامجكم الاسبوعي


                فكوني معنا ....







                تعليق

                عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                يعمل...
                X