إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

وِلَادَةُ السُّلطَان

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وِلَادَةُ السُّلطَان

    وِلَادَةُ السُّلطَان

    وُلد الإمام الرضا
    عليه السلام في الحادي عشر من شهر ذي القعدة سنة 148هـ وقيل 151هـ أو 153هـ

    على روايات، أمّه السيدة نجمة أو تكتم أو سمانة، وحينما ولدت الإمام الرضا
    عليه السلام سمّاها

    الإمام الكاظم
    عليه السلام بالطاهرة وهنّأها قائلاً: "هنيئا لكِ يا نجمة كرامة ربكِ"(1) فامتلأ البيت النبوي

    بالفرح والسرور، وتباشرت الملائكة بالتهاني.


    نشأ الإمام
    عليه السلام في ظل بيت النبوة، وموضع الرسالة، وعطر الوحي، ورحيق الإمامة، وقد تحمّل الغَصص

    من فراقه لأبيه الإمام موسى بن جعفر
    عليه السلام حينما سُجن، ورأى بعينيه مدى بشاعة ما تفعله السلطات

    بالشيعة آنذاك من إرهاب، وتعذيب، وتسليب، وقهر.


    وبعد استشهاد الإمام الكاظم
    عليه السلام تولّى مقاليد الإمامة بوصية من أبيه عليه السلام.

    اهتم الإمام
    عليه السلام بالجانب الإعلامي الملتزم؛ لاستثماره في إبراز مظلومية أهل البيت عليهم السلام ونشر

    فضائلهم، وذلك عن طريق تشجيع الشعراء الرساليين الذين كانوا في ذلك الزمن من أقوى وسائل الإعلام

    وأسرعها انتشاراً، فكان دعبل الخزاعي من هؤلاء الشعراء، وقد لاقى ما لاقاه من أصناف العذاب كالسجن والتعذيب.

    كما أن الإمام
    عليه السلام اهتم بالجانب العلمي، فبرع في النشاطات العلمية مع أنه كان يعيش تحت الرقابة

    الشديدة، وقد دأب في نشر فضائل أهل البيت
    عليهم السلام عن طريق الحوارات والأسئلة التي كانت توجّه إليه،

    وكذلك المناظرات التي جرت بينه وبين أصحاب الديانات الأُخر، كما أنه قام بمَهمة تفسير القرآن الكريم، وبثّ

    الأدعية المأثورة عن آبائه الطيبين الطاهرين.


    لم يحدد الإمام دوره بحدود المرحلة الزمنية التي يعاصرها، بل امتد بامتداد زمانه، وذلك عن طريق طرح

    الأفكار، والعقائد الصحيحة، وبيان الأحكام الشرعية، ورفد الأمة بالعناصر الواعية المخلصة القادرة على نشر

    الأفكار والعقائد والأحكام، وتعيين الإمام التالي وفقاً للنصوص والوصايا الواردة عن الرسول صلى الله عليه واله،

    ثم توجيه الأنظار والقلوب إلى المستقبل المشرق الذي يقوده الإمام المهدي
    عليه السلام في آخر الزمان،

    والتركيز على خصوصيات الإمام من حيث الولادة والنشأة والغيبة.
    (2)

    حمل الإمام
    عليه السلام على عاتقه أعباء الأمة الثقيلة، واستطاع أداء دوره الرسالي على أكمل وجه على الرغم

    من الظروف والتحديات التي واجهته سواءً أكانت من السلطات القمعية التي كانت تضيّق على الشيعة أم من

    التيارات الفكرية المنحرفة التي انتشرت في ذلك الزمن، وكلاهما كانا ينهشان جسد الأمة الإسلامية، فسلامٌ عليه

    يوم وُلد ويوم استُشهد ويوم يُبعث حيا.

    .................................


    مسند الإمام الرضا: ج1
    ، ص12.

    أعلام الهداية: ج10
    ، ص158/ بتصرف.

    تم نشره في المجلة العدد86


  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد

    السلام على غريب طوس الامام الرضا عليه السلام

    انالنا الله شفاعته يوم لا ينفع مال ولا بنون

    تعليق


    • #3
      احسنتم عزيزتي على جميل ما نشرتم لنا عن مولانا السلطان الامام الرضا عليه السلام ...رزقنا الله تعالى واياكم زيارته في الدنيا وشفاعته في الاخره

      تعليق


      • #4

        السلام على سيدي ومولاي غريب طوس

        رزقنا الله شفاعته في الدنيا والاخرة

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة مديرة تحرير رياض الزهراء مشاهدة المشاركة
          اللهم صل على محمد وال محمد

          السلام على غريب طوس الامام الرضا عليه السلام

          انالنا الله شفاعته يوم لا ينفع مال ولا بنون
          اهلا مشرفتنا الفاضلة والمبدعة

          مبارك لكم الولادة الميمونة

          شكرا لتواصلك الثر

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة ام التقى مشاهدة المشاركة
            احسنتم عزيزتي على جميل ما نشرتم لنا عن مولانا السلطان الامام الرضا عليه السلام ...رزقنا الله تعالى واياكم زيارته في الدنيا وشفاعته في الاخره
            زادك الله احسانا غاليتي

            وفقكم الله لكل خير

            مبارك عليكم الولادة الميمونة

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة سرور فاطمة مشاهدة المشاركة

              السلام على سيدي ومولاي غريب طوس

              رزقنا الله شفاعته في الدنيا والاخرة
              اهلا بك اختي الغالية

              مبارك عليكم الولادة الميمونة

              بورك فيكم وجزاكم الله خيرا

              تعليق

              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
              حفظ-تلقائي
              Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
              x
              إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
              x
              يعمل...
              X