إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

شذرات من سيرة الإمام الحسن المجتبى مع الله عز وجل

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شذرات من سيرة الإمام الحسن المجتبى مع الله عز وجل

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين واللعن الدائم على
    أعداهم ،
    ومخالفيهم ، ومعانديهم ، وظالميهم ، ومنكري فضائلهم ومناقبهم ،
    ومدّعي مقامهم ومراتبهم ،
    من الأولين والأخرين أجمعين إلى يوم الدين .
    وبعد هذه شذرات حياة الإمام الحسن المجتبى عليه السلام مع الله سبحانه وتعالى
    فقد مثّل الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام ) الكمال النبوي والعَلوي والفاطمي، بحيث كان روحاً تتحرّك في الواقع.. وتعالوا نستمع إلى بعض حالاته الروحية الّتي يحدّثنا بها بعض المؤرخين، فقد
    قال العلامة المجلسي :
    جاء في روضة الواعظين أن الحسن
    بن علي (عليهما السلام) كان إذا توضأ ارتعدت مفاصله، واصفر لونه، فقيل له في ذلك
    فقال: حق على كل من وقف بين يدي رب العرش أن يصفر لونه، وترتعد مفاصله. وكان (عليه السلام) إذا بلغ باب المسجد رفع رأسه ويقول: إلهي ضيفك ببابك يا محسن قد أتاك
    المسيئ، فتجاوز عن قبيح ما عندي بجميل ما عندك، يا كريم (1).
    وكان (عليه السلام ) عندما يرى الناس يتطلّبون الهيبة باستعراضات العضلات، واستعراضات الناس الذين يمشون خلفهم، أو الذين يريدون العزّة بالكافرين والمنافقين، والقُربَ من الطغاة والمستكبرين، كان يقول لهم: ( من أراد عزا بلا عشيرة، و هيبة من غير سلطان، و غنى من غير مال، و طاعة من غير بذل، فليتحول من ذل معصية الله إلى عز طاعته (2)، فإنه يجد ذلك كله.) ، أي كن المطيع لله، ليعطك الله هيبةً من هيبته، وكن المتقي لله ليعطيك الله عزّاً من عزته.
    وروي أنّ الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام ) مرّ على فقراء وقد وضعوا كسيرات على الأرض وهم قعود يلتقطونها ويأكلونها، فقالوا له: هلمَّ يابن بنت رسول الله إلى الغداء، فنـزل وقال: «إنّ اللَّهَ لا يُحبُّ المتكبِّرين»، وجعل يأكل معهم، ثم دعاهم إلى ضيافته وأطعمهم وكساهم. (3)
    ــــــــــــــ
    1 ـ البحار ج 43 ص 339 ،
    (2) مالي الشيخ الطوسي ج 2 ص 102 ،
    (3) سفينة البحار ج 1 ص 154 ،








    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما


  • #2
    بارك الله تعالى بكم مولانا الكريم على هذه الشذرات النورانيه والتي اخذتنا في رحاب كريم اهل البيت عليه السلام ....وفقكم الله تعالى وقضى حوائجكم بحق محمد واهل بيته الطاهرين

    تعليق


    • #3
      اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم

      الشكر والثناء لله عزوجل
      لطيب وصفاء ما اتحفتمونا به بارك الله بكم وبوركت يداكم
      "

كن في الحياة كعابر سبيل.. 
واترك وراءك كل أثر جميل.. 

فما نحن في الدنيا إلا ضيوف.. 
وما على الضيوف إلا الرحيل.. !
      الامام علي (عليه السلام)





      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة ام التقى مشاهدة المشاركة
        بارك الله تعالى بكم مولانا الكريم على هذه الشذرات النورانيه والتي اخذتنا في رحاب كريم اهل البيت عليه السلام ....وفقكم الله تعالى وقضى حوائجكم بحق محمد واهل بيته الطاهرين

        مشكورين أختي ( أم التقي) لمروركم العطر وثنائكم الجميل
        قد انرتم متصفحي بحضوركم وتواجدكم المبارك
        تحياتي








        ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
        فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

        فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
        وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
        كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة عاشقة منتظرة مشاهدة المشاركة
          اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم

          الشكر والثناء لله عزوجل
          لطيب وصفاء ما اتحفتمونا به بارك الله بكم وبوركت يداكم

          الأخت الكريمة ( عاشقة منتظرة )
          كل الشكر لكم على هذا المرور المتميز
          يعطيكم الف عافيه
          لا عدمنا هذا التواجد النير








          ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
          فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

          فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
          وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
          كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

          تعليق


          • #6
            الرضا ارضاك الله تعالى في الجنان
            وحشرك في زمرة الاخيار
            يا منبع الاسرار يا سر المهيمن في الممالك .
            يا قطب دائرة الوجود وعين منبعه كذلك .
            والعين والسر الذي منه تلقنت الملائك .

            تعليق


            • #7
              الأخ الفاضل ( احمد اخلاقي )
              أشكرك لهذا المرور الطيب
              والتواجد المبارك
              نورت صفحتي








              ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
              فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

              فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
              وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
              كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

              تعليق

              يعمل...
              X