إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سفير الحسين

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سفير الحسين

    لكي نعرف أكثر عن عظمة هذا البطل الغيور وشدّة تفانيه وورعه ، ومدى طاعته وإخلاصه في الإقتداء والسير على نهج مولانا الإمام حسين (ع) فلا بد أنه في ذكرى استشهاده (ع) نسلط الضوء على مواقفه المشرفة

    من مواقف سيدنا مسلم عليه السلام

    كان مسلم بن عقيل (ع) محارباً فذاً اتصف بالقوة البدنية فتصفه بعض المصادر "وكان مثل الأسد
    وكان من قوته أنه يأخذ الرجل بيده فيرمي به فوق البيت
    ذلك فضلاً من كونه يشبه رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)
    ما رأيت من ولد عبد المطلب أشبه بالنبي (ص) من مسلم بن عقيل
    وكذلك كان مسلم بن عقيل مناصراً لعمه الإمام علي (ع) ، فشارك في معركة صفين ، وجعله الإمام على ميمنة الجيش مع الحسن والحسين وعبد الله بن جعفر الطيار (سلام الله عليهم أجمعين)
    فهو بطل من أبطال الهاشميين ذو النسب الشريف والحسب الرفيع، ابن عمّ الإمام الحسين سلام الله عليه وسفيره إلى أهل الكوفة. اختاره الإمام سلام الله عليه سفيراً من قِبَلِه إليهم بعد أن تتابعت كتبهم ورسائلهم – كالسيل – إلى الإمام وهي تحثّه على المسير والقدوم إليهم لإنقاذهم من ظلم الأمويين وعنفهم وإستهتارهم بالدين فرأى الإمام سلام الله عليه – قبل كل شيء – أن يختار سفيراً له يعرّفه بإتجاهاتهم، وصدق نياتهم، فإن رأى منهم نيّة صادقة، وعزيمة مصممة فيأخذ البيعة منهم، ثم يتوجّه إليهم بعد ذلك، وقد إختار لسفارته ثقته وكبير أهل بيته، والمبرَّز بالفضل فيهم مسلم بن عقيل، وهو من أفذاذ التأريخ، ومن أمهر الساسة، وأكثرهم قابلية على مواجهة الظروف، والصمود أمام الأحداث، وعرض عليه الإمام سلام الله عليه القيام بهذه المهمة. فاستجاب له عن رضى ورغبة، وزوّده برسالة دلّت على سموّ مكانة مسلم سلام الله عليه، ورفعة منزلته

    (الحسين سلام الله عليه يعرّف مسلماً)

    قال الإمام الحسين سلام الله عليه في رسالته التي بعثها مع مسلم بن عقيل إلى أهالي الكوفة ما نصه:
    «وقد بعثت لكم أخي وابن عمّي، وثقتي من أهل بيتي...».
    إعلم عزيزي القارئ أنّ كلّ ما يصدر من الإمام المعصوم سلام الله عليه من قول وفعل وتقرير هو حجة
    فالإمام لا يمدح إعتباطاً ولا يحابي أحداً لكونه قريباً له، أو من ابناء عمومته
    بل إن ما يقوله الإمام هو مطابق للواقع وعين الحقيقة
    فإذا عرفنا ذلك
    أدركنا عظمة مسلم بن عقيل

    سلام الله عليه

  • #2
    اللهم صل على محمد وال محمد

    عظم الله اجورنا واجوركم بهذا المصاب الجلل

    اخي الكريم احسنت وبورك فيك

    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة مديرة تحرير رياض الزهراء مشاهدة المشاركة
      اللهم صل على محمد وال محمد

      عظم الله اجورنا واجوركم بهذا المصاب الجلل

      اخي الكريم احسنت وبورك فيك

      شكرا لنور حرفك اينما حلّ او ارتحل ....
      خطها لنا قلمكِ الجميل هنا
      لقد كتبتِ وابدعتِ اجمل

      تعليق

      عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
      يعمل...
      X