إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

علاقة سورة الحمد والإمام الحسين عليه السلام علاقة تكافؤ

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • علاقة سورة الحمد والإمام الحسين عليه السلام علاقة تكافؤ


    ورد في كتاب الخصائص الحسينية ما يلي:

    ثبوت خصائص سورة الحمد، والبسملة بالخصوص للإمام الحسين عليه السلام

    سورة الحمد فاتحة الكتاب، والإمام الحسين عليه السلام فاتح مصحف الشهادة.

    سورة الحمد فاتحة الكتاب، والإمام الحسين عليه السلام أبو الأئمة الأطهار.

    سورة الحمد كنز للإطاعة، والإمام الحسين عليه السلام كنز لأسباب الشفاعة.

    سورة الحمد وافية، والإمام الحسين عليه السلام وافٍ بأسباب المغفرة.

    سورة الحمد شافية، والإمام الحسين عليه السلام تربته شافية ودمه شفاء.

    والدمع الذي يسكب عليه شفاء يطفئ النيران الباطنة، ويغسل الأدران الظاهرة، فلو أنّ قطرة سقطت في جهنم لأطفأت بها نيرانها الحارقة.

    سورة الحمد كافية، الإمام الحسين عليه السلام محبته كافية.

    سورة الحمد عدل القرآن، والإمام الحسين عليه السلام شريك القرآن وعدله في استيداع النبي صلى الله عليه واله إياه.

    سورة الحمد سبع مثاني؛ لأنها أنزلت مرتين، الإمام الحسين عليه السلام ، له ذات الخصوصية وهي نزوله من السماء مرتين، وصعوده مرتين؛

    فنزل بروحه عند ولادته ووفاته كسائر الأئمة والأنبياء عليهم السلام ، وصعد بجسده، ثم هبط؛ ففي رواية إنه لمّا قتل الإمام الحسين عليه السلام

    ورفعوا رأسه، هبطت الملائكة وأخذت بجسده إلى السماء الخامسة ونظروا إليه متشحطاً بدمه، ولعنوا قاتله ثم نزلت به إلى محله في كربلاء.

    وفي هذه الأمور حكمة مخفية لا نصل إلى كنهها والله العالم بها.

    سورة الحمد من قرأها مؤمناً بظاهرها وباطنها، أعطاه الله بكل حرف حسنة أفضل من الدنيا وما فيها، والإمام الحسين عليه السلام من ذكره وبكى

    عليه أعطاه الله تعالى بكل دمعة حسنة أفضل من الدنيا وما فيها.

    البسملة عنوان السور وصدرها، والإمام الحسين عليه السلام عنوان الشهداء وسيدهم.

    البسملة وردت في مائة وأربعة عشر موضعاً، منها أجزاء القرآن، والإمام الحسين عليه السلام هو مائة وأربعة عشر سبباً موجباً لغفران الذنوب.

    البسملة تذكر عند الذبح والنحر تكليفاً، والإمام الحسين عليه السلام يتذكره المؤمن عند كل ذبح، ونحر، وقتل من حيث شدة قتله ونحره.

    سمى جعفر الكلابي

    تم نشره في المجلة العدد 40


  • #2
    احسنتم وفقكم الله لكل خير


    الهي كفى بي عزاً
    ان اكون لك عبداً
    و كفى بي فخرا ً
    ان تكون لي رباً
    انت كما احب فاجعلني كما تحب


    تعليق


    • #3
      مقارنات جميلة وفقكم الله لكل خير
      وعظم الله لكم الاجر

      تعليق


      • #4
        أحسنتم ورزقكم شفاعة الحسين عليه السلام
        صن النفس وأحملها على ما يزينها---------تعش سالماً والقول فيك جميلٌ

        sigpic

        تعليق


        • #5
          ​احسنتم عزيزتي لروعة ما تنشرون لنا جعله الله تعالى في ميزان حسناتكم ورزقكم دوام التوفيق بحق محمد واهل بيته الطاهرين

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة نور العترة مشاهدة المشاركة
            احسنتم وفقكم الله لكل خير



            غاليتي نور العترة

            شكرا لروعة مروركم

            بورك فيك

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة العميد مشاهدة المشاركة
              مقارنات جميلة وفقكم الله لكل خير
              وعظم الله لكم الاجر

              شكرا لمرورك مشرفنا

              عظم الله اجوركم بحلول شهر الاحزان

              تعليق


              • #8
                المشاركة الأصلية بواسطة العقيلة زينب مشاهدة المشاركة
                أحسنتم ورزقكم شفاعة الحسين عليه السلام
                اختي الغالية

                بورك فيك

                عظم الله اجوركم

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة ام التقى مشاهدة المشاركة
                  ​احسنتم عزيزتي لروعة ما تنشرون لنا جعله الله تعالى في ميزان حسناتكم ورزقكم دوام التوفيق بحق محمد واهل بيته الطاهرين

                  غاليتي شكرا لروعة المرور

                  عظم الله اجوركم

                  تعليق

                  عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
                  يعمل...
                  X