إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

عصر عاشوراء

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عصر عاشوراء


    المصيبة لم تنقل كلها، ما ينقل قليل من الحقيقة والباقي تصورات، لا تدرك المصائب كلها، ومن كل مصيبة تفتح عشرات الفجائع، كلما رقت النفس وتهذبت كانت اكثر ادراكاً لمصيبتهم صلوات الله عليهم، بحر مصائب وفجائع لم ينضب بعد هنالك مصيبة يوقفها الزمن والتاريخ وهنالك نوع يحرك التاريخ ويتجدد ولا يتوقف، فطراوته لا تبسها سنواتنا البسيطة، انها هذه المصائب دم جسد التاريخ، ان جفت انتهى كل شيء............

    هذه اللوحة النقية الاليمة احد اشهر لوحات الرسام الايراني الشهير الدكتور محمود فرشجيان، ينقل عنه احد الفضلاء ان هذه اللوحة كانت تجسيداً للحقيقة التي شاهدها بعنوان المكاشفة....
    اسم اللوحة

    #‏عصرعاشوراء

    الملفات المرفقة
    التعديل الأخير تم بواسطة العميد; الساعة 03-11-2015, 11:19 AM.

  • #2


    اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم وألعن أعدائهم أجمعين

    فن الرسم المرتبط بعاشوراء بالذات يعد مدرسة متخصصة قائمة بذاتها في إيران
    مخرجها الفني أعمال مؤثرة جدا و معبرة للغاية تتغلغل في قلب المصيبة لتصف الحادثة العظيمة و تسلط الضوء على أهميتها ليس كواقعة تاريخية بل كقيمة دينية وإنسانية ورسالة و حياة مستمرة

    ولوحة عصر عاشوراء تعد رمزا في مدرسة عاشوراء و نالت اعجاب الكثيرين ممن يحبون فن الرسم سواء رسامين أو غير رسامين
    و يعدها الكثير من الرسامين اللوحة الأكثر أهمية في تجسيد مساء يوم عاشوراء
    و الإعجاز في اللوحة هو ذاك الشعور الغريب و حالة من التأثر تخلقه في نفس كل من شاهدها أو رأى صورتها

    لوحة عصر عاشوراء رسمت لتحكي ملحمة عصر عاشوراء بتوجيه الخطوط حول سيدة عاشوراء الحوراء زينب عليها السلام و عدد قليل من النسوة البواكي الكاملات الحجاب فيها بعد غياب سيد عاشوراء الإمام الحسين عليه السلام وهنا يكمن سر جاذبية اللوحة من الناحية الفنية بالإضافة إلى الجوانب الفنية الأخرى كالخطوط والألوان وجو اللوحة العام وما توحيه من تعابير تتوافق مع مضمون اللوحة في محاولة لتجسيد جانب من الواقعة المفجعة

    حقيقة هذه اللوحة ليست لوحة عادية تعد من أعز اللوحات على قلب راسمها فقط
    بل هي اللوحة التي لا يمحى انعكاسها من أرواحنا و لا يزول أثرها في قلوبنا بعد مشاهدتها لأول مرة


    أخي الكريم العميد
    شكرا جزيلا من أعماق القلب لاختيارك هذه اللوحة الغالية وعرضها باسلوب مملوء بالروعة و مطعم بالابداع المعهود عنك
    يعطيك ألف عافية و عساك ع القوة دوم
    وجزاك الله كل خير ومثوبة ورزقك في الدنيا زيارة مولاتنا الحوراء زينب و في الآخرة شفاعة الحسين وشفاعتها عليهما السلام

    دمت بحفظ الله ورعايته وتوفيقه و بكل خير


    احترامي وتقديري




    أيها الساقي لماء الحياة...
    متى نراك..؟



    تعليق


    • #3
      اللوحه الفنية فيها عدة معاني
      تناولت قصة الفرس الذي امتطاه الإمام الحسين (عليه السلام) يوم العاشر من محرم وسقط من على ظهره شهيدا، "مبينا" إن الفرس كان الرسول الذي ابلغ عن مقتل الإمام الحسين (عليه السلام) حينما توجه الى خيام عائلته محمحما باكيا معلنا استشهاد الإمام الحسين (عليه السلام) .
      احسنت النشر الاخ الفاضل وفقكم الله مع فائق التقدير .

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة صادقة مشاهدة المشاركة


        اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم وألعن أعدائهم أجمعين

        فن الرسم المرتبط بعاشوراء بالذات يعد مدرسة متخصصة قائمة بذاتها في إيران
        مخرجها الفني أعمال مؤثرة جدا و معبرة للغاية تتغلغل في قلب المصيبة لتصف الحادثة العظيمة و تسلط الضوء على أهميتها ليس كواقعة تاريخية بل كقيمة دينية وإنسانية ورسالة و حياة مستمرة

        ولوحة عصر عاشوراء تعد رمزا في مدرسة عاشوراء و نالت اعجاب الكثيرين ممن يحبون فن الرسم سواء رسامين أو غير رسامين
        و يعدها الكثير من الرسامين اللوحة الأكثر أهمية في تجسيد مساء يوم عاشوراء
        و الإعجاز في اللوحة هو ذاك الشعور الغريب و حالة من التأثر تخلقه في نفس كل من شاهدها أو رأى صورتها

        لوحة عصر عاشوراء رسمت لتحكي ملحمة عصر عاشوراء بتوجيه الخطوط حول سيدة عاشوراء الحوراء زينب عليها السلام و عدد قليل من النسوة البواكي الكاملات الحجاب فيها بعد غياب سيد عاشوراء الإمام الحسين عليه السلام وهنا يكمن سر جاذبية اللوحة من الناحية الفنية بالإضافة إلى الجوانب الفنية الأخرى كالخطوط والألوان وجو اللوحة العام وما توحيه من تعابير تتوافق مع مضمون اللوحة في محاولة لتجسيد جانب من الواقعة المفجعة

        حقيقة هذه اللوحة ليست لوحة عادية تعد من أعز اللوحات على قلب راسمها فقط
        بل هي اللوحة التي لا يمحى انعكاسها من أرواحنا و لا يزول أثرها في قلوبنا بعد مشاهدتها لأول مرة


        أخي الكريم العميد
        شكرا جزيلا من أعماق القلب لاختيارك هذه اللوحة الغالية وعرضها باسلوب مملوء بالروعة و مطعم بالابداع المعهود عنك
        يعطيك ألف عافية و عساك ع القوة دوم
        وجزاك الله كل خير ومثوبة ورزقك في الدنيا زيارة مولاتنا الحوراء زينب و في الآخرة شفاعة الحسين وشفاعتها عليهما السلام

        دمت بحفظ الله ورعايته وتوفيقه و بكل خير


        احترامي وتقديري


        الاخت الفاضلة صادقة كتب الله لكم التوفيق على هذه الكلمات الطيبة والاضافة الجميلة النافعة
        هذا ما ينم عن شدة متابعة لما هو مؤثر ونافع، جعلكم الله من اهل العلم والايمان بمنه وكرمه
        انه ولي ذلك

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة الحقوقي ليث الأسدي مشاهدة المشاركة
          اللوحه الفنية فيها عدة معاني
          تناولت قصة الفرس الذي امتطاه الإمام الحسين (عليه السلام) يوم العاشر من محرم وسقط من على ظهره شهيدا، "مبينا" إن الفرس كان الرسول الذي ابلغ عن مقتل الإمام الحسين (عليه السلام) حينما توجه الى خيام عائلته محمحما باكيا معلنا استشهاد الإمام الحسين (عليه السلام) .
          احسنت النشر الاخ الفاضل وفقكم الله مع فائق التقدير .
          الاستاذ الحقوقي ليث الاسدي ، احسنتم وبارك الله بكم ، كلمات واضافة مميزة
          كتب الله لكم التوفيق بمنه وكرمه، انه ولي ذلك

          تعليق

          عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
          يعمل...
          X