إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نَثرُ الكَلِمَات

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نَثرُ الكَلِمَات


    استنطقتْ كلماتُ الهيامِ حروفَها..

    أخرستْ بنورِكَ أحرفَ الوِجدَانِ..

    كيفَ استطاعتْ أحرفي نثرَ كلماتِي..

    ولَملمتْ نِقاطَها المُبعثرةَ مِن شَتاتِي..

    استوتْ على عرشَ الجمالِ قَصائدِي..

    منثورةً بحبِّ سيدِ السّاداتِ..

    هو الجمالُ ترنَّمَ بذاكَ النورِ لا أحرفِي..

    خرّ راكعاً لربِّ السّماواتِ..

    يا خاتَم الأوصياءِ تحية مني إليكَ فقد فاضتْ تحيّاتِي..

    تُشيّعها دموعي بفيضٍ من أسى تحوطُها عَبراتِي..

    مع النسيمِ تسابقتْ دُنوّاً للثمِ ترابِ ابنِ أبي ترابِ..

    أو ما علمتَ أننا يا سيّدي نَغبِطُ ما تحتَ شِسْعِ نعلِكَ مِن ذراتِ..

    يا كعبةَ الأشواقِ عجّلْ فقد هدّ لقياكَ لهفاتِي.

  • #2


    اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم

    نثر لكلمات أذابت المهج معانيها
    بل إنما هي ترانيم مهدوية يخرس في حضرة روعتها الكلام

    أعادت صهر أشواقنا على جمر الحنين إليه .. فقذفت من أعيننا حمما غمرتنا حتى النحور
    ولسعات لهيب ذاك الشوق الطويل خلفت آثارا من الأماني في أرواحنا التي تحلم بيوم اللقاء
    فمتى نار شوق محبيه تكون بردا وسلاما بظهوره المقدس ويسكن لظاها بالتشرف برؤيا محياه الطاهر متى ؟

    عجيب ما لهذا النثر من إيقاع.. نغماته معزوفة على وثر حزين يؤجج الشجن رغم أصالة الأمل الذي لم يغادرنا قط


    غاليتي مديرة تحرير رياض الزهراء أيتها المبدعة الرائعة
    لم تنثري كلمات هنا بل لؤلؤ يلامس بجماله الروح المشتاقة إلى الحبيب الغائب
    حملتنا عبر أثيرها فوق ذاك السحاب الذي حجب عن أبصارنا نوره
    فبتنا نبحث عنه بين فضاء وأفق لم يهتدي لأين هو ومتى يشرق للآن لأنه محدود
    فهو يسكن الوجدان ويملأ أرواحا انطوى فيها العالم الأكبر فاحتملت غيابه وما زالت بشوق متزايد تنتظر بذات اللهفة

    حقيقة لقلمك جمال رائع وقوة تأثير بأسلوب تكمن عذوبته فيما يبثه في النفس من أثر نعيشه منذ أن تعانق أعيننا حروف أولى كلماتك ولا يزول حتى بعد أن ننتهي من قراءة آخر حرف فيها

    فدمت ودام عبق إبداعك ينسج في الحب المقدس روائع تأسر النفس
    بقريحة لا يفارقها الإلهام الخانع لعاطفة صادقة يلازمها التوفيق والسداد


    واسمحي لي فقد قمت بعمل هذا التصميم البسيط المتواضع لرائعتك المهدوية هذه




    أتمنى أن يكون مقبولا

    وسوف أدرجه إن شاء الله تعالى في نوافذ الساحة الفنية


    وأسأل الله أن يحفظك ويرعاك ويزيدك من فضله إبداعا تلو إبداع وخيرا تلو خير وفضلا تلو فضلا وبركة وسداد
    ويكتبنا وإياكم من الممهدين لظهور إمامنا المنتظر عجل الله فرجه الشريف ويرزقنا نصرته إنه سميع مجيب


    مع صادق ودي ودعائي وأعذب الأماني وأخلص التقدير

    وعذرا للإطالة



    أيها الساقي لماء الحياة...
    متى نراك..؟



    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة صادقة مشاهدة المشاركة


      اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم يا كريم

      نثر لكلمات أذابت المهج معانيها
      بل إنما هي ترانيم مهدوية يخرس في حضرة روعتها الكلام

      أعادت صهر أشواقنا على جمر الحنين إليه .. فقذفت من أعيننا حمما غمرتنا حتى النحور
      ولسعات لهيب ذاك الشوق الطويل خلفت آثارا من الأماني في أرواحنا التي تحلم بيوم اللقاء
      فمتى نار شوق محبيه تكون بردا وسلاما بظهوره المقدس ويسكن لظاها بالتشرف برؤيا محياه الطاهر متى ؟

      عجيب ما لهذا النثر من إيقاع.. نغماته معزوفة على وثر حزين يؤجج الشجن رغم أصالة الأمل الذي لم يغادرنا قط


      غاليتي مديرة تحرير رياض الزهراء أيتها المبدعة الرائعة
      لم تنثري كلمات هنا بل لؤلؤ يلامس بجماله الروح المشتاقة إلى الحبيب الغائب
      حملتنا عبر أثيرها فوق ذاك السحاب الذي حجب عن أبصارنا نوره
      فبتنا نبحث عنه بين فضاء وأفق لم يهتدي لأين هو ومتى يشرق للآن لأنه محدود
      فهو يسكن الوجدان ويملأ أرواحا انطوى فيها العالم الأكبر فاحتملت غيابه وما زالت بشوق متزايد تنتظر بذات اللهفة

      حقيقة لقلمك جمال رائع وقوة تأثير بأسلوب تكمن عذوبته فيما يبثه في النفس من أثر نعيشه منذ أن تعانق أعيننا حروف أولى كلماتك ولا يزول حتى بعد أن ننتهي من قراءة آخر حرف فيها

      فدمت ودام عبق إبداعك ينسج في الحب المقدس روائع تأسر النفس
      بقريحة لا يفارقها الإلهام الخانع لعاطفة صادقة يلازمها التوفيق والسداد


      واسمحي لي فقد قمت بعمل هذا التصميم البسيط المتواضع لرائعتك المهدوية هذه




      أتمنى أن يكون مقبولا

      وسوف أدرجه إن شاء الله تعالى في نوافذ الساحة الفنية


      وأسأل الله أن يحفظك ويرعاك ويزيدك من فضله إبداعا تلو إبداع وخيرا تلو خير وفضلا تلو فضلا وبركة وسداد
      ويكتبنا وإياكم من الممهدين لظهور إمامنا المنتظر عجل الله فرجه الشريف ويرزقنا نصرته إنه سميع مجيب


      مع صادق ودي ودعائي وأعذب الأماني وأخلص التقدير

      وعذرا للإطالة


      اللهم صل على محمد وال محمد

      صادقتي الحبيبة ارحمي قلمي المسكين لاني اعاني من مشكلة في الرد عليك

      حقيقة تواجهني صعوبة في الرد غاليتي كلما علقتِ على احدى مواضيعي..

      اطفق ابحث في قواميسي عن اي كلمة او مفردة تليق بجمال ما تخطيه فلا اجد..

      اتنسم عبق الشعر والنثر بحثا عن رداء يليق بجمال ما تخطيه فاعود خائبة..

      لا اعرف لعذوبة ما تكتبين طريقا التمسه لاواكبه...ولا تجد كلماتي سبيلا للبوح..

      اعذري تقصيري معك ايتها الغالية ...

      ولااجد ما يليق بك سوى الزيارة اليومية لمرقد الكفيل باسمك ونيابة عنك..

      وتحت قبة ابي عبدالله متى ماتسنح لي الفرصة يتردد اسمك بشفاهي لاتلو لك تراتيل زيارته المقدسة..

      بورك فيك غاليتي واقبلي عذري فالعذر عن كرام الناس مقبول.

      تعليق


      • #4
        [quote=مديرة تحرير رياض الزهراء;507839]
        استنطقتْ كلماتُ الهيامِ حروفَها..

        أخرستْ بنورِكَ أحرفَ الوِجدَانِ..

        كيفَ استطاعتْ أحرفي نثرَ كلماتِي..

        ولَملمتْ نِقاطَها المُبعثرةَ مِن شَتاتِي..

        استوتْ على عرشَ الجمالِ قَصائدِي..

        منثورةً بحبِّ سيدِ السّاداتِ..

        هو الجمالُ ترنَّمَ بذاكَ النورِ لا أحرفِي..

        خرّ راكعاً لربِّ السّماواتِ..

        يا خاتَم الأوصياءِ تحية مني إليكَ فقد فاضتْ تحيّاتِي..

        تُشيّعها دموعي بفيضٍ من أسى تحوطُها عَبراتِي..

        مع النسيمِ تسابقتْ دُنوّاً للثمِ ترابِ ابنِ أبي ترابِ..

        أو ما علمتَ أننا يا سيّدي نَغبِطُ ما تحتَ شِسْعِ نعلِكَ مِن ذراتِ..

        يا كعبةَ الأشواقِ عجّلْ فقد هدّ لقياكَ لهفاتِي.



        دائما مبدعة حد فلقد باتت الروعة عنوانك المعهود
        و ما يزين روعتك هو وفاءك وأخلاصك وحبك لأهل البيت عليهم السلام
        مما جعل عطائك ذي رونق خاص جذاب وعلى مستوى عالي من الجودة والتميز
        ياصاحب الزمان
        قلبي إليك من الأشواق محترق... ودمع عيني من الأعماق مندفق
        الشوق يحرقني والدمع يغرقني...فهل رأيت غـــــريقاً وهومحترق
        التعديل الأخير تم بواسطة ابو محمد الذهبي; الساعة 11-07-2016, 09:05 PM.

        تعليق


        • #5
          [quote=ابو محمد الذهبي;508021]
          المشاركة الأصلية بواسطة مديرة تحرير رياض الزهراء مشاهدة المشاركة

          استنطقتْ كلماتُ الهيامِ حروفَها..

          أخرستْ بنورِكَ أحرفَ الوِجدَانِ..

          كيفَ استطاعتْ أحرفي نثرَ كلماتِي..

          ولَملمتْ نِقاطَها المُبعثرةَ مِن شَتاتِي..

          استوتْ على عرشَ الجمالِ قَصائدِي..

          منثورةً بحبِّ سيدِ السّاداتِ..

          هو الجمالُ ترنَّمَ بذاكَ النورِ لا أحرفِي..

          خرّ راكعاً لربِّ السّماواتِ..

          يا خاتَم الأوصياءِ تحية مني إليكَ فقد فاضتْ تحيّاتِي..

          تُشيّعها دموعي بفيضٍ من أسى تحوطُها عَبراتِي..

          مع النسيمِ تسابقتْ دُنوّاً للثمِ ترابِ ابنِ أبي ترابِ..

          أو ما علمتَ أننا يا سيّدي نَغبِطُ ما تحتَ شِسْعِ نعلِكَ مِن ذراتِ..

          يا كعبةَ الأشواقِ عجّلْ فقد هدّ لقياكَ لهفاتِي.



          دائما مبدعة حد فلقد باتت الروعة عنوانك المعهود
          و ما يزين روعتك هو وفاءك وأخلاصك وحبك لأهل البيت عليهم السلام
          مما جعل عطائك ذي رونق خاص جذاب وعلى مستوى عالي من الجودة والتميز
          ياصاحب الزمان
          قلبي إليك من الأشواق محترق... ودمع عيني من الأعماق مندفق
          الشوق يحرقني والدمع يغرقني...فهل رأيت غـــــريقاً وهومحترق

          اللهم صل على محمد وال محمد

          بوركتم اخي الكريم ربي يوفقكم ويحفظكم بحق محمد وال محمد

          جزاكم الله خيرا

          تعليق


          • #6
            تبحث بين وجوه الناس نظراتي .....
            علني ابلغ ضالتي قبل مماتي .....
            فأذوب حزناً فتترجمها دمعاتِ ....
            مانفع عمري إن لم اراك وما هي ثمرة حياتي ....
            اغفو كل ليلة على ذكرك وأملي بغدٍ آتِ .....
            يابلسماً لكل جراحات القلوب وبسمة للعبراتي ....
            امسح بيديك الكريمتين على عمى روحي لآرى جمال الله تجلى بك
            يابن سيد الساداتِ
            ياصاحب الأمر عجل فدتك النفوس فإني اطمع ان ارى اثراً لنعليك بالخطوات ...
            فأحمل الترب من تحتها واصنع منها لبلدي المعجزاتِ
            فإن ترب نعلك اطهر من ترب فرس جبريل بما لاتحصيه عدد المرات
            صنع السامري عجلا بها .... ولكنني سأصنع لوطني بها املاً وامسح دموع الأمهاتِ



            الملفات المرفقة
            التعديل الأخير تم بواسطة شجون فاطمة; الساعة 13-07-2016, 12:41 AM.

            تعليق


            • #7
              المشاركة الأصلية بواسطة شجون فاطمة مشاهدة المشاركة
              تبحث بين وجوه الناس نظراتي .....
              علني ابلغ ضالتي قبل مماتي .....
              فأذوب حزناً فتترجمها دمعاتِ ....
              مانفع عمري إن لم اراك وما هي ثمرة حياتي ....
              اغفو كل ليلة على ذكرك وأملي بغدٍ آتِ .....
              يابلسماً لكل جراحات القلوب وبسمة للعبراتي ....
              امسح بيديك الكريمتين على عمى روحي لآرى جمال الله تجلى بك
              يابن سيد الساداتِ
              ياصاحب الأمر عجل فدتك النفوس فإني اطمع ان ارى اثراً لنعليك بالخطوات ...
              فأحمل الترب من تحتها واصنع منها لبلدي المعجزاتِ
              فإن ترب نعلك اطهر من ترب فرس جبريل بما لاتحصيه عدد المرات
              صنع السامري عجلا بها .... ولكنني سأصنع لوطني بها املاً وامسح دموع الأمهاتِ




              اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم..

              كلماتك الرائعة حلقت بنا الى اطياف وجوده المقدس..

              واستنشقنا عبق ماتناثر من جمال تواجده الشريف..

              نعم هو من يداوي جراحنا من اثر النصال التي مزقتها..

              غاليتي لمرورك الق خاص اسأل الله ان لايحرمني منه بحق محمد وال محمد..

              بورك فيك وجزاك الله خيرا

              تعليق

              عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
              يعمل...
              X