إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ما هي الذنوب التي لا يغفرها الله تعالى

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ما هي الذنوب التي لا يغفرها الله تعالى

    بسم آلله آلرحمن آلرحيم
    آللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم آلشريف

    ما هي حقيقة التوبة :
    التوبة عبارة عن أمرين أحدهما قلبي والآخر عملي والأول ( الأمر القلبي ) يستتبع الثاني ( الإجراء العملي ) .

    يقول أمير المؤمنين عليه السلام : (( إن الندم على الشر يدعو إلى تركه )) .
    والحقوق التي يجب على التائب أن يتداركها ويتلافاها على قسمين : حقوق الله تعالى أي الواجبات التي فرط فيها وضيعها فيما بينه وبين الله كالصلاة ...والصيام .. والحج .. والزكاة ..

    وحقوق الناس : كأكل أموال الناس بالباطل والنصب والاحتيال .. وشتمهم .. وضربهم .. وغيبتهم .. الخ .

    فالتائب أولا عليه أن يعهد الى حقوق الله فيؤديها ، من صلاة وصيام واذا كان قد وجب عليه الحج ولم يحج يعزم على الحج ، ثم ينظر الى أمواله اذا كان قد تعلق بها الخمس فيذهب الى الحاكم الشرعي فيجري مصالحهة كي تحل له الأموال فعن النبي (ص) : (( ان مانع الخمس يحشر مع الظالمين لآل محمد حقهم )) . ثم ليراجع موجبات الكفارات من افطار عمدي في شهر رمضان ومن تأخير قضاء ، ومن يمين أو نذر لم يف بمتعلقهما .. فليؤد كفارتها .. وليسأل في ذلك علماء الدين المتفقهين ..

    وأما حقوق الناس فإنها لا تترك ولا تغفر قال أمير المؤمنين (ع) : (( واما الذنب الذي لا يغفر فمظالم العباد بعضهم لبعض ، ان الله تبارك وتعالى إذا برز لخلقه ، أقسم قسما على نفسه ، فقال : وعزتي وجلالي لا يجوزني ظلم ظالم ، ولو كف بكف ، ولو مسحة بكف ، ولو نطحة مابين القرنا الى الجماء، فيقتص للعباد بعضهم من بعض ، حتى لا تبقى لأحد على أحد مظلمة ثم يبعثهم للحساب .. )) .

    فلا يظنن الشخص أنه اذا دخل في سلك التوابين ، واخذ بأداء الفرائض أن كل شئ انتهى ، وقد أصبح ناجيا ، ومحي عنه كل ماسلف منه حتى ظلمه للناس وانتهاكه لحقوقهم ! كلا ، بل تلك الحقوق تبقى معلقة في ذمته حتى يرجع لكل ذي حق حقه أو يستحل منه .

    ولا يخجلن العبد من الإستحلال من أصحاب الحقوق فإن فضيحة الدنيا أهون من فضيحة يوم القيامة على رؤوس الأشهاد في محضر الأنبياء والأولياء والصالحين ، بل لا تقاس هذه بتلك .

    قال علي

    من ضحك في وجه عدو لنا من النواصب والمعتزلة والخارجية والقدرية
    ومخالف مذهب الامامية ومن سواهم لا يقبل الله منه طاعة أربعين سنة

  • #2
    الأخت الكريمة
    ( هنادي )
    بارك الله تعالى فيكم على هذا الاختيار الموفق
    جعله الموالى في ميزان حسناتكم









    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

    تعليق


    • #3
      بارك الله فيك احسنتي المشاركة
      جزاك الله خيرا
      إلهي كفى بي عزاً أن أكونَ لكَ عبداً ، وكفى بي فَخراً أن تَكونَ لي رباً،

      أنتَ كما أُحب فاجعَلني كما تُحب

      تعليق

      المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
      حفظ-تلقائي
      Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
      x
      إدراج: مصغرة صغير متوسط كبير الحجم الكامل إزالة  
      x
      يعمل...
      X