إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

بشهادة البخاري في صحيحه من لم يبايع علي ( عليه السلام فهو ملعون

تقليص
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بشهادة البخاري في صحيحه من لم يبايع علي ( عليه السلام فهو ملعون

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه تعالى نستعين والحمد لله رب العالمين
    والصلاة والسلام على محمد وآله الطيبين الطاهرين
    وبعد بأعتبار أن حديث من كنت مولاه فعلي مولاه متواتر
    ولا يشكك أحد بصدوره عن الرسول الأعظم ( صلى الله عليه وآله
    فهذا البخاري يقول : أن النبي ( صلى الله عليه وآله )
    يلعن كل من بايع غير علي عليه السلام ..
    لان عليا مولى المؤمنين حين مات رسول الله ..
    ومن بايعهم فانه بايع وتولى قوما دون اذن مواليه ..
    وبيعة السقيفة كانت بغير اذن علي عليه السلام
    وعلي مولى كل مؤمن ومؤمنة ..
    ولا يخرج احد من ذلك الا بان لا يكون مؤمنا لان عليا مولى المؤمنين ..
    ولأن تعال معي لصحيح البخاري رقم الحديث 1737 .
    قال : حدثنا محمد بن بشار حدثنا عبدالرحمن حدثنا سفيان عن الأعمش عن إبراهيم التيمي عن أبيه عن علي رضي اللهم عنهم قال ما عندنا شيء إلا كتاب الله وهذه الصحيفة عن النبي صلى اللهم عليه وسلم المدينة حرم ما بين عائر إلى كذا من أحدث فيها حدثا أو آوى محدثا فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه صرف ولا عدل وقال ذمة المسلمين واحدة فمن أخفر مسلما فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه صرف ولا عدل (((ومن تولى قوما بغير إذن مواليه فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل منه صرف ولا عدل)))
    قال أبو عبد الله عدل فداء *
    صحيح البخاري / 4 / 527 .
    المحقق : محمد زهير بن ناصر الناصر
    الناشر : دار طوق النجاة
    الطبعة : الأولى 1422هـ
    وكما قلنا ان عليا ( عليه السلام ) مولى كل مؤمن ومؤمنة .. فلحديث الغدير المتواتر
    حيث كتب بعض علماء أهل السنة كتب في حديث الغدير منهم أبو جعفر محمد بن جرير بن يزيد بن خالد الطبري صاحب التاريخ المتولد سنة 224 هـ المتوفى سنة 310 هـ وذكر ذلك الحافظ أبو الفداء المعروف بابن كثير الدمشقي
    قال :في ترجمته للطبري قال وقد رأيت كتابا جمع فيه طرق حديث الطير البداية والنهاية ج 11 ص 147
    في حوادث سنة 310
    والحافظ لهمداني المعروف بابن عقدة فأن أصحاب التراجم عدوا من كتبه كتاب الولاية في طرق حديث الغدير حيث رواه بمائة وخمس
    وفي فتح الباري في شرح البخاري ج 1 ص61
    وقال :وإما حديث من كنت مولاه فعلي مولاه أخرجه الترمذي والنسائي
    وهو كثير الطرق جدا وقد استوعبها ابن عقدة في كتاب مفرد
    وكثير من أسانيدها صحاح وحسان انتهى كلام ابن حجر
    أقول هناك عشرات الكتب التي ذكرت حديث الغدير
    وقد صدر عن دار التقريب بالأزهر الشريف كتاب حديث الثقلين
    مطبعة مخيمر, محفوظ بالمكتبة الظاهرية بدمشق برقم 43226
    روى الحديث بصيغة وطرقه الكثيرة
    وقد استوعبها شيخنا الاميني في سفره الخالد الغدير في السنة والأدب .
    واعتراف ابو بكر وعمر بولايته على المؤمنين .
    فقد كانا من جماعة المهنئين للامام ويقولان: «بخ بخ لك يا أبن أبي طالب أصبحت وأمسيت مولى كل مؤمن ومؤمنة (1)
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ
    (1) مسند الامام أحمد بن حنبل ج 4 ص 281 سر العالمين للامام الغزالي ص 12. تذكرة الخواص لابن الجوزي ص 29 الرياض النضرة للطبري ج 2 ص 169 كنز العمال ج 6 ص 397 البداية والنهاية لابن كثير ج 5 ص 212 تاريخ ابن عساكر ج 2 ص 50 تفسير الرازي ج 3 ص 63 الحاوي للفتاوي للسيوطي ج 1 ص 112.










    ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
    فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

    فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
    وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
    كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما


  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم
    احسنتم موضوع رائع بل اكثر من رائع

    تعليق


    • #3

      الأخ الفاضل ابو زهراء الخفاجي
      هذا أحد أعلام السلفية التفتزاني يعترف أن بعض الصحابة نحرف وحاد عن الطرق حيث قال :
      في كتابه شرح المقاصد من أهم كتبهم الكلامية المعتمدة ، وقد سجل فيه رأيه في الصحابة فقال في:5/310: (ما وقع بين الصحابة من المحاربات والمشاجرات على الوجه المسطور في كتب التواريخ ، والمذكور على ألسنة الثقات ، يدل بظاهره على أن بعضهم قد حاد عن طريق الحق ، وبلغ حد الظلم والفسق ، وكان الباعث عليه الحقد والعناد ، والحسد واللداد ، وطلب الملك والرياسات والميل إلى اللذات والشهوات ، إذ ليس كل صحابي معصوماً ، ولا كل من لقي النبي (ص) بالخير موسوماً. إلاأن العلماء لحسن ظنهم بأصحاب رسول الله(ص)ذكروا لها محامل وتأويلات بها تليق ، وذهبوا إلى أنهم محفوظون عما يوجب التضليل والتفسيق ، صوناً لعقائد المسلمين من الزيغ والضلالة في حق كبار الصحابة ، سيما المهاجرين منهم والأنصار ، المبشرين بالثواب في دار القرار.

      وأما ما جرى بعدهم من الظلم على أهل بيت النبي(ص) ، فمن الظهور بحيث لامجال للإخفاء ، ومن الشناعة بحيث لا اشتباه على الآراء ، ويكاد تشهد به الجماد والعجماء ، ويبكي له من في الأرض والسماء ، وتنهدُّ منه الجبال ، وتنشق منه الصخور، ويبقى سوء عمله على كر الشهور ومر الدهور ، فلعنة الله على من باشر ، أو رضي ، أوسعى ، ولعذاب الآخرة أشد وأبقى.
      فإن قيل: فمن علماء المذهب من لايجوِّز اللعن على يزيد ، مع علمهم بأنه يستحق ما يربو على ذلك ويزيد .
      قلنا: تحامياً على أن يرتقى إلى الأعلى فالأعلى ، كما هو شعار الروافض ، على ما يروى في أدعيتهم ، ويجري في أنديتهم ، فرأى المعتنون بأمر الدين إلجام العوام بالكلية ، طريقاً إلى الإقتصاد في الإعتقاد ، بحيث لاتزلُّ الأقدام عن السواء ، ولا تضل الأفهام بالأهواء !! وإلا فمَن خفيَ عليه الجواز والإستحقاق ، وكيف لايقع عليهما الإتفاق؟! وهذا هو السر فيما نقل عن السلف من المبالغة في مجانبة أهل الضلال ، وسد طريق لايؤمن أن يجر إلى الغواية في المآل ، مع علمهم بحقيقة الحال وجلية المقال ) !! انتهى.

      شاهدنا في وصف الصحابة نذكر على ما جاء به لسان التفتازاني
      1-يدل بظاهره على أن بعضهم قد حاد عن طريق الحق
      2-وبلغ حد الظلم والفسق
      3- وكان الباعث عليه الحقد والعناد
      4-والحسد واللداد
      5- وطلب الملك والرياسات
      6-والميل إلى اللذات والشهوات








      ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
      فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

      فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
      وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
      كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

      تعليق


      • #4
        أحسنتم أخونا المشرف نعم من لم يبايع أمير المؤمنين عليه السلام فهو ملعون بل كافر

        عليّ مع الحق
        والحقّ مع عليّ،
        يدور معه حيثما دار

        تعليق


        • #5
          الأخ الفاضل ( سعيد التميمي )
          فقد تواترة الروايات عند العامة قبل الخاصة التي توجب بيعة علي عليه السلام
          وهي واضحة كوضوح الشمس
          فإن الرسول الأعظم لم يترك مناسبة وذكر فيها فضيلة علي عليه السلام
          من حادثة الدار الى يوم رزية الخميس .
          لكن القوم أنقلبوا كما :
          قوله تعالى ( وَمَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ )








          ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
          فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

          فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
          وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
          كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

          تعليق


          • #6

            السلام عليك يا أمير المؤمنين وقائد الغرالمحجلين يا حيدر الكرار وقسيم الجنة والنار
            أحسنتم أخي المشرف الرضا
            بحث قيم و مفيد و معزز بكل الادله و البراهين التي تثبت حقيقة الامام علي عليه السلام

            لاحرمنا ابداعك ولاحرمت الأجر..
            بانتظار جديدك..





            إذا شئت أن ترضى لنفسك مذهباً ينجيك يوم الحشر من لهب النار
            فدع عنك قول الشافعي ومالك وأحمد والمروي عن كعب احبار

            تعليق


            • #7
              الأخ الفاضل ( الجياشي )
              وعليكم السلام ورحمة وبركاته
              وشكرا لكم على هذا المرور الطيب والدعاء المبارك والثناء الجميل
              تحياتي








              ولولا أبو طالب وأبنه * لما مثل الدين شخصا وقاما
              فذاك بمكة آوى وحامى * وهذا بيثرب جس الحماما

              فلله ذا فاتحا للهدى * ولله ذا للمعالي ختاما
              وما ضر مجد أبي طالب * جهول لغا أو بصير تعامى
              كما لا يضر إياب الصبا * ح من ظن ضوء النهار الظلاما

              تعليق

              المحتوى السابق تم حفظه تلقائيا. استعادة أو إلغاء.
              حفظ-تلقائي
              Smile :) Embarrassment :o Big Grin :D Wink ;) Stick Out Tongue :p Mad :mad: Confused :confused: Frown :( Roll Eyes (Sarcastic) :rolleyes: Cool :cool: EEK! :eek:
              x
              يعمل...
              X