إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أيها الشيعي: إذا احتججت على الوهابي بحديثٍ فرفض وطلب منك آية قرآنية فهو زنديق (وثيقة)

تقليص
هذا موضوع مثبت
X
X
  •  
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • العباس اكرمني
    رد
    الاخ الكريم يسلم الشريف . السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .
    قد تسالم علماء اهل السنة والجماعة في انطباق هذه الاية على الامام علي (ع) لانه احد مصاديقها ، بل ذهب بعضهم الى ان الاية نزلت فيه فقط واليك اقوالهم :


    *** ابن كثير - تفسير القرآن العظيم - تفسير سورة المائدة - تفسير قوله تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ ( المائدة : 54 ) } الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 138 ) : وحدثنا : أبو سعيد الأشج ، حدثنا : الفضل بن دكين أبو نعيم الأحول ، حدثنا : موسى بن قيس الحضرمي ، عن سلمة بن كهيل ، قال : تصدق علي بخاتمه وهو راكع فنزلت : { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } . والرواية صحيحة السند وبعض رجالها هم رجال الصحيحين .

    *** ابن أبي حاتم - تفسير القرآن العظيم لابن أبي حاتم - سورة المائدة قوله تعالى : { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } الجزء : ( 4 ) - رقم الصفحة : ( 1162 ) :
    6549 - حدثنا : الربيع بن سليمان المرادي ، ثنا : أيوب بن سويد ، عن عقبة بن أبي حكيم ، في قوله : { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } قال : علي بن أبي طالب . واختلف في ايوب بن سويد لكن ابن حبان ذكره في الثقات فالسند معتبر .

    *** السيوطي - الدر المنثور في التفسير بالمأثور - تفسير سورة المائدة : 55 الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 104 / 105 )
    وأخرج ابن أبي حاتم ، وأبو الشيخ ، وابن عساكر ، عن سلمة بن كهيل ، قال : تصدق علي بخاتمه وهو راكع ، فنزلت ‏: { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } .


    *** البيضاوي - تفسير البيضاوي = أنوار التنزيل وأسرار التأويل - المائدة : 55 الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 132 ) [ النص طويل لذا استقطع منه موضع الشاهد ] :
    - { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } لما نهى عن موالاة الكفرة ذكر عقبيه من هو حقيق بها ، وإنما ، قال : وليكم الله ولم يقل : أولياؤكم للتنبيه على أن الولاية لله سبحانه وتعالى على الأصالة ولرسوله (ص) وللمؤمنين على التبع : { الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } صفة للذين آمنوا فانه جرى مجرى الاسم ، أو بدل منه ويجوز نصبه ورفعه على المدح ، وهم راكعون متخشعون في صلاتهم وزكاتهم ، وقيل هو حال مخصوصة بيؤتون ، أو يؤتون الزكاة في حال ركوعهم في الصلاة حرصا على الاحسان ومسارعه إليه ، وإنها نزلت في علي (ر) حين سأله سائل وهو راكع في صلاته ، فطرح له خاتمه ...........


    *** الحاكم النيسابوري - معرفة علوم الحديث ذكر النوع الخامس والعشرين من علم الحديث ... الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 102 )
    - حدثنا : أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ، قال : ثنا : أبو يحيى عبد الرحمن بن محمد بن سلام الرازي بأصبهان ، قال : ثنا : يحيى بن الضريس ، قال : ثنا : عيسى بن عبد الله بن عبيد الله بن عمر بن علي بن أبي طالب ، قال : ثنا : أبي ، عن أبيه ، عن جده ، عن علي ، قال : نزلت هذه الآية على رسول الله (ص) : { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } فخرج رسول الله (ص) ، ودخل المسجد ، والناس يصلون بين راكع وقائم ، فصلى ، فإذا سائل ، قال : يا سائل أعطاك أحد شيئا ، فقال : لا الا هذا الراكع ، لعلي ، أعطاني خاتما ، قال الحاكم : هذا حديث تفرد به الرازيون ، عن الكوفيين ، فإن يحيى بن الضريس الرازي قاضيهم ، وعيسى العلوي من أهل الكوفة .
    اقول الرواية صحيحة السند باعتبار ان الجميع ثقات الا عيسى بن عبد الله فضعفه القوم الا ان ابن حبان ذكره في الثقات .

    *** الطبري - تفسير الطبري = جامع البيان عن تأويل آي القرآن القول في تأويل قوله تعالى : { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } الجزء : ( 8 ) - رقم الصفحة : ( 531 )
    حدثني : الحارث ، قال : ثنا : عبد العزيز ، قال : ثنا : غالب بن عبيد الله ، قال : سمعت مجاهدا ، يقول في قوله : { إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ( المائدة : 55 ) } قال : نزلت في علي بن أبي طالب ، تصدق وهو راكع .

    أقول : بعض المفسرين من اهل السنة والجماعة قال بان الاية تشمل جميع المؤمنين ، ولكن هذا الراي لا يمكن تصوره مع سياق الاية وخصوصا مع ملاحظة الحصر والعطف والوصف المذكور في الاية الكريمة وايضا مع ملاحظة كلمة الولاية .


    الاخ الكريم يسلم الشريف خاطبتني في المشاركة اعلاه وقلت لي : ( يا أخي الكريم اسألك بالله ماعلاقة سيدنا علي رضي الله عنه بهذا الاية ) وبينت لك في جوابي هذا بهذه المشاركة وجه العلاقة بين الامام علي (ع) وبين هذه الاية الكريمة ومن كلام علماء اهل السنة والجماعة .

    وأقول أيضا : هل ان علماء اهل السنة والجماعة والرواة الذين رووا هذه الرواية وخصصوا سبب نزولها بالامام علي بن ابي طالب (ع) هل كل هؤلاء لا يعلمون ولا يعرفون ان هذه الاية محكمة او متشابهة وانت فقط من تعرف ذلك ؟؟؟؟ ارجوا ردكم وانتظر جوابكم .

    اترك تعليق:


  • يسلم الشريف
    رد
    اخي الكريم العباس اكرمني
    وعليك السلام والرحمة
    ياأخي الكريم اسألك بالله ماعلاقة سيدنا غلي رضي الله عنه بهذا الاية

    اقرأ السياق اقرأ ماقبل الاية ومابعدها
    وتعرف ان الشيخ الحيدري كان يدافع عن هذه الاية وانها تدل على ولاية سيدنا علي رضي الله عنه لكنه الآن يبدو انه تراجع

    استمع



    واذا لم توافق الحيدري يااخي العزيز
    هذه الاية ليست محكمة في تنصيب سيدنا علي رضي الله عنه وصيا او خليفة او وليا على المسلمين بعد رسول الله
    والظاهر انك تعرف تعريف المحكم عند الشيعة
    ان الاية المحكمة لايختلف عليها اثنان
    مثل ان الله لايظلم شيء
    هل ​​​​​​نختلف على هذا ؟
    وتقبل فائق احترامي
    التعديل الأخير تم بواسطة الهادي; الساعة 15-12-2019, 12:03 PM.

    اترك تعليق:


  • العباس اكرمني
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة يسلم الشريف مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم الأخ عبد الهادي
    الموضوع هو الإمامة والمطلوب اية محكمة في كتاب الله تدل على الإمامة والولاية لسيدنا علي رضي الله عنه وارضاه
    دعني من كلام علماء السنة والوهابية
    فلم نسلم عقولنا لهم عندما نتكلم عن اصول او اركان الإسلام
    بالعقل يستحيل ومن المحال ان لايذكر الله عز وجل اصل من اصول الاسلام في القران
    اذا كان لايوجد اية محكمة تدلنا على الإمامة ارجو ان تعترف بهذا ثم نذهب الى السنة وكلام رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام

    وهذا كلام الحيدري تقبله او لاتقبله عادي


    انتظر اجابتك واذا كانت بالإيجاب انه لايوجد اية محكمة في كتاب الله عز وجل
    نذهب الى السنة والمطلوب اقوى رواية لديك اولا من كتب الوهابية او السنة او السلفية
    اقوى رواية تعتقد انها تثبت الولاية لسيدنا علي رضي الله عنه

    وتفضل واهلا وسهلا بك وتقبل فائق احترامي

    الاخ الكريم يسلم الشريف . السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته . بعد الاذن منكم بمشاركتكم بالنقاش المثمر ان شاء الله تعالى أقول :
    طلبت اية تدل على ولاية الامام علي بن ابي طالب (ع) واليك هذه الاية ، قال تعالى : {
    إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ } ( المائدة ، اية 55 ).
    والسلام عليكم .
    التعديل الأخير تم بواسطة الهادي; الساعة 15-12-2019, 12:02 PM.

    اترك تعليق:


  • يسلم الشريف
    رد
    وهل طلب منك الوهابي اية من كتاب الله في كل مسألة ؟
    لكن اصول الدين ذكرت بايات محكمات لايختلف عليها اثنان فياأخينا ليس هكذا تورد الإبل

    تحياتي

    اترك تعليق:


  • يسلم الشريف
    رد
    السلام عليكم الأخ عبد الهادي
    الموضوع هو الإمامة والمطلوب اية محكمة في كتاب الله تدل على الإمامة والولاية لسيدنا علي رضي الله عنه وارضاه
    دعني من كلام علماء السنة والوهابية
    فلم نسلم عقولنا لهم عندما نتكلم عن اصول او اركان الإسلام
    بالعقل يستحيل ومن المحال ان لايذكر الله عز وجل اصل من اصول الاسلام في القران
    اذا كان لايوجد اية محكمة تدلنا على الإمامة ارجو ان تعترف بهذا ثم نذهب الى السنة وكلام رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام

    وهذا كلام الحيدري تقبله او لاتقبله عادي


    انتظر اجابتك واذا كانت بالإيجاب انه لايوجد اية محكمة في كتاب الله عز وجل
    نذهب الى السنة والمطلوب اقوى رواية لديك اولا من كتب الوهابية او السنة او السلفية
    اقوى رواية تعتقد انها تثبت الولاية لسيدنا علي رضي الله عنه

    وتفضل واهلا وسهلا بك وتقبل فائق احترامي

    التعديل الأخير تم بواسطة الهادي; الساعة 15-12-2019, 12:02 PM. سبب آخر: رابط يتيوب ممنوع بحسب القوانين

    اترك تعليق:


  • الهادي
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة يسلم الشريف مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    مالك اتهمتني من اول مشاركة بالجدال يااخينا الكريم
    اي اثر تتكلم عنه الرجل يتكلم عن سنة لايتكلم عن اصول الدين اصول الدين جاءت في كتاب الله بآيات محكمات
    فلا يوجد اية محكمة عن الولاية والإمامة لأثنا عشر إمام اولهم علي واخرهم المهدي رضي الله عن علي وعن اولاده جميعا ومن اتبعه منهم

    هل هذا اعتراف منكم انه لايوجد اية محكمة في كتاب الله تدلنا على الإمامة ؟
    الجواب قطعا نعم لايوجد اية واحدة فقط تدلنا على الإمامة
    والحجة عليكم كتبكم والحجة عليكم سيدنا علي رضي الله عنه الذي هو من اهل السنة والجماعة ولا يعرف عن هذه الإمامة والولاية اي شيء انما هو ركن اخترع بعده بتقريبا ظ£ظ*ظ* سنة
    اليك دين سيدنا علي رضي الله عنه



    108 ـ و من خطبة له ع
    إِنَّ أَفْضَلَ مَا تَوَسَّلَ بِهِ اَلْمُتَوَسِّلُونَ إِلَى اَللَّهِ سُبْحَانَهُ وَ تَعَالَى اَلْإِيمَانُ بِهِ وَ بِرَسُولِهِ وَ اَلْجِهَادُ فِي سَبِيلِهِ فَإِنَّهُ ذِرْوَةُ اَلْإِسْلاَمِ وَ

    1-كَلِمَةُ اَلْإِخْلاَصِ فَإِنَّهَا اَلْفِطْرَةُ

    2-وَ إِقَامُ اَلصَّلاَةِ فَإِنَّهَا اَلْمِلَّةُ

    3-وَ إِيتَاءُ اَلزَّكَاةِ فَإِنَّهَا فَرِيضَةٌ وَاجِبَةٌ وَ

    4-صَوْمُ شَهْرِ رَمَضَانَ فَإِنَّهُ جُنَّةٌ مِنَ اَلْعِقَابِ

    5-وَ حَجُّ اَلْبَيْتِ وَ اِعْتِمَارُهُ


    فَإِنَّهُمَا يَنْفِيَانِ اَلْفَقْرَ وَ يَرْحَضَانِ اَلذَّنْبَ وَ صِلَةُ اَلرَّحِمِ فَإِنَّهَا مَثْرَاةٌ فِي اَلْمَالِ وَ مَنْسَأَةٌ فِي اَلْأَجَلِ وَ صَدَقَةُ اَلسِّرِّ فَإِنَّهَا تُكَفِّرُ اَلْخَطِيئَةَ وَ صَدَقَةُ اَلْعَلاَنِيَةِ فَإِنَّهَا تَدْفَعُ مِيتَةَ اَلسُّوءِ وَ صَنَائِعُ اَلْمَعْرُوفِ فَإِنَّهَا تَقِي مَصَارِعَ اَلْهَوَانِ أَفِيضُوا فِي ذِكْرِ اَللَّهِ فَإِنَّهُ أَحْسَنُ اَلذِّكْرِ وَ اِرْغَبُوا فِيمَا وَعَدَ اَلْمُتَّقِينَ فَإِنَّ وَعْدَهُ أَصْدَقُ اَلْوَعْدِ وَ


    اِقْتَدُوا بِهَدْيِ نَبِيِّكُمْ فَإِنَّهُ أَفْضَلُ اَلْهَدْيِ وَ اِسْتَنُّوا بِسُنَّتِهًِ?‘‰ فَإِنَّهَا أَهْدَىً?‘ˆ اَلسُّنَنِ وَ تَعَلَّمُوا اَلْقُرْآنًَ?‘‰ فَإِنَّهُ أَحْسَنُ اَلْحَدِيثِ وَ تَفَقَّهُوا فِيهِ فَإِنَّهُ رَبِيعُ اَلْقُلُوبِ وَ اِسْتَشْفُوا بِنُورِهِ فَإِنَّهُ شِفَاءُ اَلصُّدُورِ وَ أَحْسِنُوا تِلاَوَتَهُ فَإِنَّهُ أَنْفَعُ اَلْقَصَصِ وَ إِنَّ اَلْعَالِمَ اَلْعَامِلَ بِغَيْرِ عِلْمِهِ كَالْجَاهِلِ اَلْحَائِرِ اَلَّذِي لاَ يَسْتَفِيقُ مِنْ جَهْلِهِ بَلِ اَلْحُجَّةُ عَلَيْهِ أَعْظَمُ وَ اَلْحَسْرَةُ لَهُ أَلْزَمُ وَ هُوَ عِنْدَ اَللَّهِ أَلْوَمُ ذكر ع ثمانية أشياء كل منها واجب .

    هذا هو دين سيدنا علي رضي الله عنه ودين ال البيت ودين امة محمد عليه افضل الصلاة والسلام

    فالسؤال هنا
    اليس هذا اثر ؟
    ومن نفس رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام كما تعتقدون
    نسأل
    اين الإمامة ؟
    واين التمسك باثنا عشر امام
    واين التمسك بالكتاب والعترة
    واين الخمس
    واين المتعة
    واين البناء على القبور وشد الرحال اليها
    واين اقامة المآتم على اموات ماتوا قبل ظ،ظ¤ظ*ظ* سنة

    منهم اتباع ال البيت الآن واخص سيدنا علي رضي الله عنه
    هذا دينه امامكم
    لايوجد فيه امامة ولا ولاية
    وبالله عليكم لو كانت الامامة ركن من اركان الدين هل تتركه امة محمد ؟

    لو فعلوا ذلك لكفروا وانا واحد منهم
    والسؤال
    ماهو حكم من وضع في الدين ركن ليس منه ولم يوصي به الله في كتابه ولا رسوله ولا ال بيته ؟


    ننتظر اجاباتكم

    وشكرا للجميع

    اللهم صلِ على محمد واله الطاهرين

    الاخ الفاضل يسلم الشريف سلمك الله تعالى من كل سوء وجعلك ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه

    اخي المكرم ان دعوة كل اصل او ركن لابد ان يذكره الله بالقران الكريم ليس سديد لان الكثير من الاركان لم يذكر تفاصيلها القران الكريم
    كما ان علماء اهل السنه والسلفية قالوا بان كلام رسول الله هو الوحي الثاني ومن انكر قول رسول الله كانما انكر القران وهو كافر ؟
    بل اتهموا من يطلب فقط من كتاب الله ولايريد من السنه بالكفر والخروج عن دائرة الاسلام وهذا ليس راي اتباع اهل البيت وانما راي علماء اهل السنه والسلفية وهم علمائك ؟
    وسوف اذكر لك كلام العلامة ابن باز في كتابه القران والسنه اصلان متلازمان وكفر من انكر واحد منهما .

    يقول نصاً : وقال في سورة الحشر: {وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا}
    والآيات في هذا المعنى كثيرة، وكلها تدل على وجوب طاعته عليه الصلاة والسلام، واتباع ما جاء به، كما سبقت الأدلة على وجوب اتباع كتاب الله، والتمسك به وطاعة أوامره ونواهيه، وهما أصلان متلازمان، من جحد واحداً منهما فقد جحد الآخر وكذب به، وذلك كفر وضلال، وخروج عن دائرة الإسلام بإجماع أهل العلم والإيمان، وقد تواترت الأحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في وجوب طاعته، واتباع ما جاء به، وتحريم معصيته، وذلك في حق من كان في عصره، وفي حق من يأتي بعده إلى يوم القيامة، ومن ذلك ما ثبت عنه في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني فقد عصى الله))، وفي صحيح البخاري عنه رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى)) قيل يا رسول الله ومن يأبى؟ قال ((من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أبى))، وخرج أحمد وأبو داود والحاكم بإسناد صحيح عن المقدام بن معدي كرب عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه ألا يوشك رجل شبعان على أريكته يقول عليكم بهذا القرآن فما وجدتم فيه من حلال فأحلوه وما وجدتم فيه من حرام فحرموه))
    وخرج أبو داود وابن ماجة بسند صحيح: عن ابن أبي رافع عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا ألفين أحدكم متكئاً على أريكته يأتيه الأمر من أمري مما أمرت به أو نهيت عنه فيقول لا ندري ما وجدنا في كتاب الله اتبعناه)). وعن الحسن بن جابر قال: سمعت المقدام بن معدي كرب رضي الله عنه يقول: حرم رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم خيبر أشياء ثم قال ((يوشك أحدكم أن يكذبني وهو متكئ يحدث بحديثي فيقول بيننا وبينكم كتاب الله فما وجدنا فيه من حلال استحللناه وما وجدنا فيه من حرام حرمناه ألا إن ما حرم رسول الله مثل ما حرم الله)) أخرجه الحاكم والترمذي وابن ماجة بإسناد صحيح.
    واليك رابط موقع ابن باز الرسمي
    https://binbaz.org.sa/old/109603

    فهذا الكلام واضح بكفر من يرفض كلام رسول الله لانه اصل مثل القران الكريم وعليه اقول
    من قال ان الامامة لم تذكر في القران الكريم
    فالامامة ذكرت والخلافة ذكرت لكن اتباع الهوى لايجعلكم تنظرون هذه الايات التي ذكرت الامامة والخلافة ؟
    امثال اية الامامة الابراهيمة حينما قال (اني جاعلك للناس اماماً )؟
    وقال تعالى في خصوص ولاية علي بن ابي طالب عليه السلام (انما وليكم الله ورسوله والذين امنوا الذين يقمون الصلاة وياتون الزكاة وهم راكعون) ؟ فاسال علمائك من هو الذي نزلت بحقة هذه الاية بما فيهم المفسر ابن كثير ؟
    وقال تعالى (اني جاعل في الارض خليفة )
    وقد امرنا الله باتباع الائمة الاثنا عشر خلفاء رسول الله على لسان نبيه الوحي الثاني والذي لاينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى حيث قال خلفائي من بعدي اثنا عشر خليفة كلهم هادين مهدين كنقباء بني اسرائيل .فعليك ان تبحث وتسال نفسك بانصاف وبعيد عن العصبية والجهوية من هؤلاء الاثنا عشر خلفاء رسول الله الذين ذكرهم البخاري ومسلم في صحيحهما وماهي مواصفاتهم هادين مهدين كنقباء بني اسرائيل لايزال الدين قائم بهم وتقول لنفسك هل يعقل لرسول الله ان يذكر خلفائه ولم يعينهم ولم يذكر اسمائهم ؟
    واسال نفسك عن هذه المصاديق بعيد عن التعصب والجهوية لكي تعرف من هم خلفاء محمد صلى الله عليه واله الذين امر الجميع بطاعتهم والتمسك بهم حسب ما اشتهر بحسب حديث الثقلين حينما اني تارك فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي اهل بيتي .
    وبالتالي فان رفضكم للاحاديث التي وردت عن طرقكم في خصوص ان علي بن ابي طالب هو خليفة لمحمد وهو وارثه وهو ولي كل مؤمن ومؤمنه من بعده يستلزم رفضها وعدم الاخذ بها الكفر بحسب ماقاله علمائكم لانكم ترفضون السنه ورفض السنه يعني رفض القران لانهما متلازمان بحسب كلام ابن باز ؟
    فهذا هو الحق والانصاف اذا كنت طالب له .
    واما الاشياء التي ذكرتها غير الخلفاء الاثنا عشر سوف نناقشها جميعا ونرى هل هي مشروعه بحسب الكتاب والسنة ام لا .
    تفضل .
    التعديل الأخير تم بواسطة الهادي; الساعة 09-11-2019, 03:22 PM.

    اترك تعليق:


  • يسلم الشريف
    رد
    السلام عليكم
    مالك اتهمتني من اول مشاركة بالجدال يااخينا الكريم
    اي اثر تتكلم عنه الرجل يتكلم عن سنة لايتكلم عن اصول الدين اصول الدين جاءت في كتاب الله بآيات محكمات
    فلا يوجد اية محكمة عن الولاية والإمامة لأثنا عشر إمام اولهم علي واخرهم المهدي رضي الله عن علي وعن اولاده جميعا ومن اتبعه منهم

    هل هذا اعتراف منكم انه لايوجد اية محكمة في كتاب الله تدلنا على الإمامة ؟
    الجواب قطعا نعم لايوجد اية واحدة فقط تدلنا على الإمامة
    والحجة عليكم كتبكم والحجة عليكم سيدنا علي رضي الله عنه الذي هو من اهل السنة والجماعة ولا يعرف عن هذه الإمامة والولاية اي شيء انما هو ركن اخترع بعده بتقريبا ٣٠٠ سنة
    اليك دين سيدنا علي رضي الله عنه



    108 ـ و من خطبة له ع
    إِنَّ أَفْضَلَ مَا تَوَسَّلَ بِهِ اَلْمُتَوَسِّلُونَ إِلَى اَللَّهِ سُبْحَانَهُ وَ تَعَالَى اَلْإِيمَانُ بِهِ وَ بِرَسُولِهِ وَ اَلْجِهَادُ فِي سَبِيلِهِ فَإِنَّهُ ذِرْوَةُ اَلْإِسْلاَمِ وَ

    1-كَلِمَةُ اَلْإِخْلاَصِ فَإِنَّهَا اَلْفِطْرَةُ

    2-وَ إِقَامُ اَلصَّلاَةِ فَإِنَّهَا اَلْمِلَّةُ

    3-وَ إِيتَاءُ اَلزَّكَاةِ فَإِنَّهَا فَرِيضَةٌ وَاجِبَةٌ وَ

    4-صَوْمُ شَهْرِ رَمَضَانَ فَإِنَّهُ جُنَّةٌ مِنَ اَلْعِقَابِ

    5-وَ حَجُّ اَلْبَيْتِ وَ اِعْتِمَارُهُ


    فَإِنَّهُمَا يَنْفِيَانِ اَلْفَقْرَ وَ يَرْحَضَانِ اَلذَّنْبَ وَ صِلَةُ اَلرَّحِمِ فَإِنَّهَا مَثْرَاةٌ فِي اَلْمَالِ وَ مَنْسَأَةٌ فِي اَلْأَجَلِ وَ صَدَقَةُ اَلسِّرِّ فَإِنَّهَا تُكَفِّرُ اَلْخَطِيئَةَ وَ صَدَقَةُ اَلْعَلاَنِيَةِ فَإِنَّهَا تَدْفَعُ مِيتَةَ اَلسُّوءِ وَ صَنَائِعُ اَلْمَعْرُوفِ فَإِنَّهَا تَقِي مَصَارِعَ اَلْهَوَانِ أَفِيضُوا فِي ذِكْرِ اَللَّهِ فَإِنَّهُ أَحْسَنُ اَلذِّكْرِ وَ اِرْغَبُوا فِيمَا وَعَدَ اَلْمُتَّقِينَ فَإِنَّ وَعْدَهُ أَصْدَقُ اَلْوَعْدِ وَ


    اِقْتَدُوا بِهَدْيِ نَبِيِّكُمْ فَإِنَّهُ أَفْضَلُ اَلْهَدْيِ وَ اِسْتَنُّوا بِسُنَّتِهِ👉 فَإِنَّهَا أَهْدَى👈 اَلسُّنَنِ وَ تَعَلَّمُوا اَلْقُرْآنَ👉 فَإِنَّهُ أَحْسَنُ اَلْحَدِيثِ وَ تَفَقَّهُوا فِيهِ فَإِنَّهُ رَبِيعُ اَلْقُلُوبِ وَ اِسْتَشْفُوا بِنُورِهِ فَإِنَّهُ شِفَاءُ اَلصُّدُورِ وَ أَحْسِنُوا تِلاَوَتَهُ فَإِنَّهُ أَنْفَعُ اَلْقَصَصِ وَ إِنَّ اَلْعَالِمَ اَلْعَامِلَ بِغَيْرِ عِلْمِهِ كَالْجَاهِلِ اَلْحَائِرِ اَلَّذِي لاَ يَسْتَفِيقُ مِنْ جَهْلِهِ بَلِ اَلْحُجَّةُ عَلَيْهِ أَعْظَمُ وَ اَلْحَسْرَةُ لَهُ أَلْزَمُ وَ هُوَ عِنْدَ اَللَّهِ أَلْوَمُ ذكر ع ثمانية أشياء كل منها واجب .

    هذا هو دين سيدنا علي رضي الله عنه ودين ال البيت ودين امة محمد عليه افضل الصلاة والسلام

    فالسؤال هنا
    اليس هذا اثر ؟
    ومن نفس رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام كما تعتقدون
    نسأل
    اين الإمامة ؟
    واين التمسك باثنا عشر امام
    واين التمسك بالكتاب والعترة
    واين الخمس
    واين المتعة
    واين البناء على القبور وشد الرحال اليها
    واين اقامة المآتم على اموات ماتوا قبل ١٤٠٠ سنة

    منهم اتباع ال البيت الآن واخص سيدنا علي رضي الله عنه
    هذا دينه امامكم
    لايوجد فيه امامة ولا ولاية
    وبالله عليكم لو كانت الامامة ركن من اركان الدين هل تتركه امة محمد ؟

    لو فعلوا ذلك لكفروا وانا واحد منهم
    والسؤال
    ماهو حكم من وضع في الدين ركن ليس منه ولم يوصي به الله في كتابه ولا رسوله ولا ال بيته ؟


    ننتظر اجاباتكم

    وشكرا للجميع

    اترك تعليق:


  • الهادي
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة يسلم الشريف مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم وكل عام والجميع بخير
    موضوع
    الإمامة او الولاية موضوع عظيم في عقيدة الشيعة عامة والاثنا عشرية منهم وهو ليس اثر عادي ليس سنة بل بإنتفائه ينتفي الإسلام واقعا
    فكيف لايذكر ولو باية محكمة في كتاب الله اليس
    ماعارض كتاب الله يضرب له عرض الحائط ؟

    عن أبي*
    جعفر ( عليه السلام ) : قال : بني الاسلام على خمس : على الصلاة والزكاة والصوم*
    والحج*والولاية ولم يناد بشئ كما نودي
    بالولاية .
    وقد ورد هذا النص في عدة روايات حتى قال عنه المحقق*
    البحراني أنه من الأخبار المستفيضة
    الحدائق الناضرة - المحقق البحراني ج 81 ص 423*

    الاخبار الكثيرة المستفيضة بأنه بنى*
    الاسلام على خمسة وعد منها الولاية*، وانه لم يناد بشئ كما نودى بالولاية ،
    وهى اعظمهن واشرفهن*


    فكيف لايوجد في كتاب الله اية محكمة تدلنا عليها وقد ذكر الله ماهو اقل منها بكثير

    ضيفنا المكرم اقرأ الموضوع والوثيقة التي هي من مصادركم المعتبرة وتعالى ناقش
    لانك لحد هذه الحظه لاتعرف ماهو الموضوع ... وتريد الجدال بلا معرفة الموضوع ؟

    ولابأس باعاده عليك باختصار لعلكم تطلع عليه .
    اساس الموضوع ان علمائكم يحكمون بالزندقة لمن يطلب اية من كتاب الله ولايرد الحديث النبوي نحن نقدم اليكم العديد من روياتكم الصحيحة التي تقول بولاية وخلافة ائمة اهل البيت عليهم السلام ولكنكم ترفضون وبالتالي نطبق حكم علمائك عليك وهو :
    قال البربهاري في كتابه (شرح السُّنَّة ص119-120 فقرة 135 ط. مكتبة دار المنهاج) : "وإذا سَمِعْتَ الرَّجُلَ تأتيهِ بالأثَرِ فلا يُرِيدُهُ، وَيُريدُ القرآنَ، فلا [تشك] أنَّه رَجُلٌ قد احُتَوى على الزَّنْدَقَةِ، فَقُمْ مِنْ عِنْدِهِ [وَدَعْهُ]".

    اترك تعليق:


  • يسلم الشريف
    رد
    يعني ماتعرف انكم رويتم عن كعب الأحبار ؟

    اترك تعليق:


  • يسلم الشريف
    رد
    السلام عليكم وكل عام والجميع بخير
    موضوع
    الإمامة او الولاية موضوع عظيم في عقيدة الشيعة عامة والاثنا عشرية منهم وهو ليس اثر عادي ليس سنة بل بإنتفائه ينتفي الإسلام واقعا
    فكيف لايذكر ولو باية محكمة في كتاب الله اليس
    ماعارض كتاب الله يضرب له عرض الحائط ؟

    عن أبي*
    جعفر ( عليه السلام ) : قال : بني الاسلام على خمس : على الصلاة والزكاة والصوم*
    والحج*والولاية ولم يناد بشئ كما نودي
    بالولاية .
    وقد ورد هذا النص في عدة روايات حتى قال عنه المحقق*
    البحراني أنه من الأخبار المستفيضة
    الحدائق الناضرة - المحقق البحراني ج 81 ص 423*

    الاخبار الكثيرة المستفيضة بأنه بنى*
    الاسلام على خمسة وعد منها الولاية*، وانه لم يناد بشئ كما نودى بالولاية ،
    وهى اعظمهن واشرفهن*


    فكيف لايوجد في كتاب الله اية محكمة تدلنا عليها وقد ذكر الله ماهو اقل منها بكثير

    اترك تعليق:

عذراً, ليست لديك صلاحية لمشاهدة هذه الصفحة
يعمل...
X